سبلة عمان

العودة   سبلة عمان » السبلة العامة

ملاحظات \ آخر الأخبار

 
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع أنماط العرض
  #1  
قديم 08/03/2010, 02:08 PM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي حملة إقلاع (حملة للتخلص والاقلاع عن المعاصي واصلاح النفس)

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
" إِن تَجْتَنِبُواْ كَبَآئِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلاً كَرِيماً " (النساء، 31)
حملة (إقلاع)
تهدف الحملة الى مساعدة الناس على الاقلاع عن المعاصي.
الموضوع باختصار: انا شخص أرتكب المعاصي كيف أكون شخص صالح خلال أيام.
الاجابة: يمكنك ذلك بخطوة واحدة.
اخواني وأخواتي الانسان المسلم يقع في الخطأ أو المعاصي وقد يجتمع الناس كلهم في ذلك فلا عصمة لأحد ولكن هم على عدة اقسام بعد الوقوع في المعصية.
1- منهم من غرته الاماني فاستسلم للمعاصي ويصر عليها حتى يفجئه الموت ، وهذا حال من يتمنى على الله الأمانى فى أن يحيا على هواه عاصيا ثم يكافأ على عصيانه بدخول الجنة.
2- وقسم آخر لا يرضى لنفسه الوقوع في المعاصي وهو يتمنى دخول الجنة ويعرف بأن هناك شروط لدخولها لذلك هو يحارب المعصية ويحاول ان يدفعها ولكن لا يستطيع فيضل يقع بها رغم انه يتمنى ان يقلع عنها ويرضي ربه وخالقه.
3- القسم الثالث من يجزع ولا حول ولا قوة الا بالله ويستسلم استسلام تام للمعاصي رغم معرفته بأن هذا سيكون سبب لهلاكه في الدنيا والاخرة.
4- القسم الرابع التائب الأواب، الملازم للطاعة والاحسان حتى يلقى وجه ربه المنان.

هذه الحملة موجهة لاي شخص عنده معصية او عادة سيئة وتعب منها ويريد تركها.
اذا فهذه الحملة تستهدف كل من يقول:
أنا أعرف الخطأ والصواب في الإسلام ... لكن سؤالي هو كيف أتخلص من المعاصي؟
الاجابة بخطوة واحدة انظم الينا كي نساعدك وبعد أيام باذن الله تكون تكره المعصية كما تكره ان ترمى في النار وتكون لك توبة وثبات على الطاعة ويكون حالك كمن هم في القسم الرابع الملازم للطاعة والاحسان حتى يلقى وجه ربه المنان.
الشروط:
1- تكون نيتك صادقة.
2- أن تكون مستعدا لبذل بعضا من وقتك وجهدك.

ولكي يتحقق ذلك إسأل نفسك ما الذي أنت مستعد لفعله لدخول الجنة.

سبب إطلاق الحملة:
1- التخبط الذي يعيشه الكثيرالمسلمون فالكل يريد دخول الجنة ولكنهم يرتكبون المعاصي ولا يجدون
قوة لردها.
2- رغم كثرة الواعضين والخطب والمعارف لكن لا تجد من يطرح عليك الحل العملي للتخلص من المعصية

مثال:
تجد واعض يعض من يرتكب معصية ويقوله مثلا ان الخمر حرام والمخدرات حرام والزنا حرام وعليك بالتوبة والاقلاع وعليك بطاعة الله والطاعة هي المنجية وسبب لدخول الجنة وان هذه المعاصي مهلكة وسبب لدخول النار.
ودائما لسان حال المنصوح يقول والله العظيم أعرف لكن كيف السبيل للوصول الى هذه الاشياء ما قادر نريد حلا عمليا ولا نريد تعليمات وتعليمات وتعليمات.
اذا المعرفة موجودة ولكن هؤلاء قد انغمسوا في المعصية وأحاطت بهم الخطيئة واستولت عليهم.

وهذا نفس ما يحدث عندما يلجأ الكثير من الناس للعلماء للتخلص من المعاصي.
فيما يلي سؤال من أحد الاشخاص لأحد مشايخ العلم. ستلاحظ أن الاجابة يتولد عنها سؤال آخر.. وهو كيف أفعل ذلك؟ وهذه هي المشكلة!!!!!!!
السؤال:
كيف استطيع التخلص من المعصية؟

الجواب: الحمد لله
إن الله سبحانه وتعالى حين حرَّم على العبد المعاصي لم يتركه سُدى ، بل أمدَّه عز وجل بما يعينه على تركها ، ومن الوسائل المعينة على ذلك :

1- تقوية الإيمان بالله عزَّ وجل والخوف منه .
السؤال كيف أصل الى هذا يا شيخ فأنا قصدتك لهذا أريد ان يكون ايماني قويا!!!!
2- مراقبة الله عزَّ وجل واستحضار أنه مع العبد ، وأنه يراه ، وأن كل ما يعمل مُسجَّل عليه .
واريد ان اكون هكذا ايضا ولكن كيف
3 - أن يقارن بين اللذة العاجلة للمعصية والتي سرعان ما تنتهي ، وبين عقوبة العاصي يوم القيامة ، وجزاء من امتنع من المعصية .
وهذه هي مشكلتي لاني لا استشعر هذا.
4 - أن يبتعد عن الوسائل التي تعينه على المعصية : كالنظر الحرام ، وأصدقاء السوء ، وارتياد أماكن المعاصي .
لا أستطيع اريد الطريقة كيف أفعل ذلك
5 - أن يحرص على مجالسة الصالحين وصحبتهم .
أتمنى ان اكون مثلهم ولكن لا أطيق الجلوس معهم.

يا شيخ كل ما ذكرته اريد أن افعله ولكن كيف السبيل الى تحقيقه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عليك بالتواصل معنا الكل يمكنهم تحقيق ذلك لا تيأس والبرنامج متاح للذكور وسيتاح قريبا باذن الله للاناث.كما يمكنك من خلال هذه الحملة مساعدة اي شخص من أهلك معارفك اصدقائك مبتلى بمعصية لا يستطيع ان يفارقها وتحب ان يقلع عنها حتى لو وصلت المسألة للادمان

لدينا الحل العملي بإذن الله. لا خطوات ولا تعليمات هو شيء واحد تفعله فقط لا يكلف جهد ولا مال. تتدرب عليه معنا في أيام قليلة ثم تمضي بإذن الله لا تتوقف بعدها حتى يكون منتهاك الجنة محققا للسعادة في الدارين الدنيا والاخرة.

الموضوع باختصار: انا شخص أرتكب المعاصي أو بعضا منها أو معصية واحدة كيف أتخلص منها وأكون شخص صالح خلال أيام.
وينطبق الموضوع مع كل من لديه مشكلة اخرى لها علاقة بالاستقامة مثلا من لديه وساوس من لا توجد لديه قوة لفعل الطاعة قسوة القلب الرياء لا أستطيع قيام الليل والعديد من أمراض القلوب.
الاجابة: يمكنك ذلك بخطوة واحدة.


للتواصل والتسجيل انظر الملف الشخصي.
وما توفيقي الا بالله والحمد لله رب العالمين.

آخر تحرير بواسطة ابو مبارك وعبدالملك : 09/03/2010 الساعة 10:03 AM
  مادة إعلانية
  #2  
قديم 09/03/2010, 09:50 AM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي الكبائر

بسم الله الرحمن الرحيم



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


: { إِن تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُم مُّدْخَلاً كَرِيماً } النساء 31

الذنوب الكبائر المذكورة في القرآن (من فتاوى ابن تيمية) :

عن ابن عباس، وذكره أبو عبيد، وأحمد بن حنبل، وغيرهما أن الصغيرة ما دون الحدين‏:‏ حد الدنيا، وحد الآخرة‏.‏ وهو معنى قول من قال‏:‏ ما ليس فيها حد في الدنيا‏.

أما الكبائر : فهو كل ذنب ختم بلعنة، أو غضب، أو نار، فهو من الكبائر ويدخل كل ما ثبت في النص أنه كبيرة‏:‏ كالشرك، والقتل، والزنا، والسحر، وقذف المحصنات الغافلات المؤمنات، وغير ذلك من الكبائر التي فيها عقوبات مقدرة مشروعة، وكالفرار من الزحف، وأكل مال اليتيم، وأكل الربا، وعقوق الوالدين، واليمين الغموس، وشهادة الزور؛ وكذلك كل ذنب توعد صاحبه بأنه لا يدخل الجنة، ولا يشم رائحة الجنة، وقيل فيه‏:‏ من فعله فليس منا، وأن صاحبه آثم، فهذه كلها من الكبائر‏.‏
كقوله صلى الله عليه وسلم ‏:‏ ‏((‏ لا يدخل الجنة قاطع‏))‏ وقوله‏:‏‏((‏لا يدخل الجنة من في قلبه مثقال ذرة من كبر‏)‏) وقوله‏:‏ ‏(‏( من غشنا فليس منا‏)‏)، وقوله‏:‏ ‏((‏من حمل علينا السلاح فليس منا‏)‏)، وقوله‏:‏ ‏((‏لا يزني الزاني حين يزنى، وهو مؤمن، ولا يسرق السارق حين يسرق وهو مؤمن، ولا يشرب الخمر حين يشربها وهو مؤمن، ولا ينتهب نهبة ذات شرف يرفع الناس إليه فيها أبصارهم حين ينتهبها وهو مؤمن‏))‏‏.

من (كتاب الكبائر) للمؤلف محمد بن عثمان الذهبي :

جاء فى مقدمة الكتاب :

الكبائر: هى ما نهى الله ورسوله عنه في الكتاب والسنة والأثر عن السلف الصالحين وقد ضمن الله تعالى في كتابه العزيز لمن اجتنب الكبائر والمحرمات أن يكفر عنه الصغائر من السيئات لقوله تعالى :{ إن تجتنبوا كبائر ما تنهون عنه نكفر عنكم سيئاتكم وندخلكم مدخلا كريما } (النساء 31) .
فقد تكفل الله تعالى بهذا النص لمن اجتنب الكبائر أن يدخله الجنة ، و : { والذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش وإذا ما غضبوا هم يغفرون}( الشورى31)،
و : { الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم إن ربك واسع المغفرة } ( النجم 32).

الكبائر التى ذكرها المؤلف فى كتابه :

1 - الشرك بالله تعالى: :{ إِنَّهُ مَن يُشْرِكْ بِاللّهِ فَقَدْ حَرَّمَ اللّهُ عَلَيهِ الْجَنَّةَ وَمَأْوَاهُ النَّارُ }[المائدة:72]،

وهـو نوعان: شرك أكبر وهو عبادة غير الله، أو صرف أي شيء من العبادة لغير الله، وشرك أصغر ومنه الرياء، في الحديث القدسي: { أنا أغنى الشركاء عن الشرك، من عمل عملا أشرك معي فيه غيري تركته وشركه } [رواه مسلم].

2 - قتل النفس: : { وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِناً مُّتَعَمِّداً فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِداً فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَاباً عَظِيماً } [النساء:93].
3 - السحر: قال الله تبارك وتعالى: { وَلَـكِنَّ الشَّيْاطِينَ كَفَرُواْ يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ } [البقرة:102]

4- ترك الصلاة: :{ فَخَلَفَ مِن بَعْدِهِمْ خَلْفٌ أَضَاعُوا الصَّلاةَ وَاتَّبَعُوا الشَّهَوَاتِ فَسَوْفَ يَلْقَوْنَ غَيّاً * إِلَّا مَن تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً فَأُوْلَئِكَ يَدْخُلُونَ الْجَنَّةَ وَلَا يُظْلَمُونَ شَيْئاً } (مريم:60،59).

5 - منع الزكاة: : { الَّذِينَ لا يُؤْتُونَ الزَّكَاةَ وَهُمْ بِالآخِرَةِ هُمْ كَافِرُونَ }( فصلت 6، 7)

6- عقوق الوالدين: :{ وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُواْ إِلاَّ إِيَّاهُ وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَاناً إِمَّا يَبْلُغَنَّ عِندَكَ الْكِبَرَ أَحَدُهُمَا أَوْ كِلاَهُمَا فَلاَ تَقُل لَّهُمَا أُفٍّ وَلاَ تَنْهَرْهُمَا وَقُل لَّهُمَا قَوْلاً كَرِيماً (23) وَاخْفِضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّيَانِي صَغِيراً} (الإسراء:24،23).
7 - أكل الربا: :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَذَرُواْ مَا بَقِيَ مِنَ الرِّبَا إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ * فَإِن لَّمْ تَفْعَلُواْ فَأْذَنُواْ بِحَرْبٍ مِّنَ اللّهِ وَرَسُولِهِ }[البقرة:279،278].
8 - أكل مال اليتيم: قال الله تعالى: { إِنَّ الَّذِينَ يَأْكُلُونَ أَمْوَالَ الْيَتَامَى ظُلْماً إِنَّمَا يَأْكُلُونَ فِي بُطُونِهِمْ نَاراً وَسَيَصْلَوْنَ سَعِيراً } [النساء: 10]، [الأنعام:152].
9 - الكذب على الله عز وجل وعلى رسوله : :{ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ تَرَى الَّذِينَ كَذَبُواْ عَلَى اللَّهِ وُجُوهُهُم مُّسْوَدَّةٌ }[الزمر:60].
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:{ من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار } [رواه البخاري].

10 - إفطار رمضان بلا محذر،:قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( بني الإسلام على خمس: شهادة أن لا إله إلا الله وأن محمدا رسول الله، وإقام الصلاة، وإيتاء الزكاة، وصوم رمضان، وحج البيت )) .[متفق عليه].
11 - الفرار من الزحف :قال الله تعالى :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا زَحْفًا فَلا تُوَلُّوهُمُ الأَدْبَارَ * وَمَنْ يُوَلِّهِمْ يَوْمَئِذٍ دُبُرَهُ إِلا مُتَحَرِّفًا لِقِتَالٍ أَوْ مُتَحَيِّزًا إِلَى فِئَةٍ فَقَدْ بَاءَ بِغَضَبٍ مِنَ اللَّهِ وَمَأْوَاهُ جَهَنَّمُ وَبِئْسَ الْمَصِيرُ } ( الأنفال 15 - 16)
12 - الزنا: :{ وَلاَ تَقْرَبُواْ الزِّنَى إِنَّهُ كَانَ فَاحِشَةً وَسَاء سَبِيلاً } [الإسراء:32].
13 - غش الإمام للرعية: : { إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُوْلَئِكَ لَهُم عَذَابٌ أَلِيمٌ } [الشورى:42].
14 - شرب الخمر وإن لم يسكر منه: :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ } [المائدة:90].

15 - الكبر والفخر والخيلاء والعجب والتيه: : { إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْتَكْبِرِينَ }[النحل:23] .
16 - شهادة الزور: :{ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الْأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ } [الحج:30].

17 - اللواط: عن قوم لوط : { أَتَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ * وَتَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ } [الشعراء:165/166].
18 - قذف المحصنات: : { إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ } [النور:23].
19 - الغلول من الغنيمة ومن بيت المال : وهي من بيت المال ومن الزكاة قال الله تعالى :{ وَإِمَّا تَخَافَنَّ مِنْ قَوْمٍ خِيَانَةً فَانْبِذْ إِلَيْهِمْ عَلَى سَوَاءٍ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْخَائِنِينَ} (الأنفال 58)، وقال الله تعالى :{ وَمَا كَانَ لِنَبِيٍّ أَنْ يَغُلَّ وَمَنْ يَغْلُلْ يَأْتِ بِمَا غَلَّ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ } (آل عمران 161).

20 - الظلم: ويكون بأكل أموال الناس وبالضرب والشتم والتعدي والاستطالة على الضعفاء، : {وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ } [الشعراء:227].

21 - السرقة: :{ وَالسَّارِقُ وَالسَّارِقَةُ فَاقْطَعُواْ أَيْدِيَهُمَا جَزَاء بِمَا كَسَبَا نَكَالاً مِّنَ اللّهِ وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ } [المائدة:38].
22 - قطع الطريق: :{ إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا
وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ } [المائدة:33].


23 - اليمين الغموس: (1) قال صلى الله عليه وسلم: (( من حلف علي يمين صبر، يقتطع بها مال امرئ مسلم وهو فيها فاجر لقي الله وهو عليه غضبان )) [رواه البخاري].

24 - الكذب في غالب الأقوال: قال الله تعالى:{ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةَ
اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ } [آل عمران:61]

25 - أن يقتل الإنسان نفسه: : {وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إِنَّ اللّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيماً * وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ عُدْوَاناً وَظُلْماً فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَاراً وَكَانَ ذَلِكَ عَلَى اللّهِ يَسِيراً } [النساء:30،29].
26 - القاضى السوء (من لم يحكم بما أنزل الله ): قال الله تعالى :{ وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ* وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْـزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ }[سورة المائدة:44 - 45]،

{وَمَنْ لَمْ يَحْكُمْ بِمَا أَنْـزَلَ اللَّهُ فَأُولَئِكَ هُمُ الْفَاسِقُونَ } [سورة المائدة: 47].
27 - القواد المستحسن على أهله : :{الزَّانِي لا يَنْكِحُ إِلا زَانِيَةً أَوْ مُشْرِكَةً وَالزَّانِيَةُ لا يَنْكِحُهَا إِلا زَانٍ أَوْ مُشْرِكٌ وَحُرِّمَ ذَلِكَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ }]النور 3[

28 - تشبه النساء بالرجال وتشبه الرجال بالنساء: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( لعن الله المخنثين من الرجال، والمترجلات من النساء )) [رواه البخاري].
29 - المحلل والمحلل له: صح من حديث ابن مسعود رضي الله عنه أن رسول الله ( لعن المحلل والمحلل له ))قال الترمذي والعمل على ذلك عند أهل العلم منهم عمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعبدالله بن عمر وهو قول الفقهاء من التابعين ورواه الإمام أحمد في مسنده والنسائي في سننه أيضا بإسناد صحيح .

30 - أكل الميتة والدم ولحم الخنزير: : { قُلْ لا أَجِدُ فِي مَا أُوحِيَ إِلَيَّ مُحَرَّمًا عَلَى طَاعِمٍ يَطْعَمُهُ إِلا أَنْ يَكُونَ مَيْتَةً أَوْ دَمًا مَسْفُوحًا أَوْ لَحْمَ خِنْزِيرٍ فَإِنَّهُ رِجْسٌ أَوْ فِسْقًا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ } ]الأنعام 145[

31 - عدم التنزه من البول: وهو من فعل النصارى، : {وَثِيَابَكَ فَطَهِّرْ } [المدثر:4]، وقال النبي صلى الله عليه وسلم وقد مر بقبرين: (( إنهما يعذبان وما يعذبان في كبير، أما أحدهما فكان لا يستنزه من بوله، وأما الآخر فكان يمشي بالنميمة )) [متفق عليه].

32 - المكاس : والمكاس هو من الظلمة أنفسهم فإنه يأخذ ما لا يستحق ويعطيه لمن لا يستحق ، وهو داخل في قول الله تعالى:{إِنَّمَا السَّبِيلُ عَلَى الَّذِينَ يَظْلِمُونَ النَّاسَ وَيَبْغُونَ فِي الأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ أُولَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ أَلِيمٌ } ]الشورى 42[.

33 - الرياء:وقال الله تعالى {فَوَيْلٌ لِلْمُصَلِّينَ * الَّذِينَ هُمْ عَنْ صَلاتِهِمْ سَاهُونَ * الَّذِينَ هُمْ يُرَاءُونَ * وَيَمْنَعُونَ الْمَاعُونَ*} ]الماعون4-7 [.
34 - الخيانة: : {وَأَنَّ اللّهَ لاَ يَهْدِي كَيْدَ الْخَائِنِينَ } [يوسف:52].
35 - التعلم للدنيا وكتمان العلم: :{إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْـزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللاعِنُونَ} [البقرة:159].

36 - المنان: :{ لاَ تُبْطِلُواْ صَدَقَاتِكُم بِالْمَنِّ وَالأذَى} [البقرة:264].

يتبع..........
  #3  
قديم 09/03/2010, 09:55 AM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي

- التكذيب بالقدر :قال الله تعالى {وَمَا تَشَاءُونَ إِلا أَنْ يَشَاءَ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيمًا حَكِيمًا * يُدْخِلُ مَنْ يَشَاءُ فِي رَحْمَتِهِ وَالظَّالِمِينَ أَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا} ]الإنسان 30 ،31 [.

38 - التسمع على الناس وما يسرون :قال الله تعالى:{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيرًا مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ وَلا تَجَسَّسُوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضًا أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتًا فَكَرِهْتُمُوهُ وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ تَوَّابٌ رَحِيمٌ }(12الحجرات) .
39 - اللعن: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((لعن المؤمن كقتله)) [متفق عليه].

40 - الغدر وعدم الوفاء بالعهد :قال الله تعالى:{وَأَوْفُوا بِالْعَهْدِ إِنَّ الْعَهْدَ كَانَ مَسْئُولا } ( الإسراء 34)
قال الزجاج كل ما أمر الله به أو نهى عنه فهو من العهد وقال الله تعالى " {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَوْفُوا بِالْعُقُودِ })المائدة1 ). 41 - تصديق الكاهن والمنجم: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد)) [رواه أحمد والحاكم].
42 - نشوز المرأة على زوجها: قال الله تبارك وتعالى:{ وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً إِنَّ اللّهَ كَانَ عَلِيّاً كَبِيراً }[النساء:34].
43 - قاطع الرحم :وقال الله تعالى : {فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ * أُولَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ} ]محمد 22 -23[.
44 - المصور فى الثياب والحيطان ونحو ذلك :عن عائشة رضي الله عنها قالت ((قدم رسول الله من سفر وقد سترت سهوة لي بقرام فيه تماثيل فلما رآه رسول الله تلون وجهه وقال يا عائشة أشد الناس عذابا يوم القيامة الذين يضاهئون بخلق الله عز وجل قالت عائشة رضي الله عنها فقطعته فجعلت منه وسادتين)) ( مخرج في الصحيحين )
القرام بكسر القاف وهو الستر والسهوة كالصفة تكون بين يدي البيت وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((لا تدخل الملائكة بيتا فيه كلب ولا صورة )) (مخرج في الصحيحين ).

45 - النميمة: النمام وهو من ينقل الحديث بين الناس على جهة الإفساد بينهم هذا بيانها وأما أحكامها فهي حرام بإجماع المسلمين وقد تظاهرت على تحريمها الدلائل الشرعية من الكتاب والسنة قال الله تعالى : {وَلا تُطِعْ كُلَّ حَلافٍ مَهِينٍ * هَمَّازٍ مَشَّاءٍ بِنَمِيمٍ}
( القلم 10-11).

46 - النياحة واللطم :اللطم والنياحة وشق الثوب وحلق الرأس ونتفه والدعاء بالويل والثبور عند المصيبة روينا في صحيح البخاري عن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه قال قال رسول الله : ((ليس منا من لطم الخدود وشق الجيوب ودعا بدعوىالجاهلية )).
47 - الطعن فى الأنساب: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( اثنتان في الناس هما بهم كفر: الطعن في الأنساب، والنياحة على الميت )) [رواه مسلم واحمد].

48 - البغي :قال الله تعالى : {إنما السبيل على اللذين يظلمون الناس ويبغون في الأرض بغير الحق أولئك لهم عذاب أليم} ] الشورى 42[.
49 - الخروج بالسيف والتكفير بالكبائر :تكفير المسلم: :{وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ } ]البقرة 190[ .وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من قال لأخيه يا كافر فقد باء بها أحدهما ))[رواه الحاكم فى المستدرك فى كتاب الإيمان وقال صحيح على شرط مسلم ].

50 - أذى المسلمين وشتمهم :قال الله تعالى :{وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا } ] الاحزاب 58[.
و :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا يَسْخَرْ قَوْمٌ مِنْ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ وَلا تَلْمِزُوا أَنْفُسَكُمْ وَلا تَنَابَزُوا بِالأَلْقَابِ بِئْسَ الاسْمُ الْفُسُوقُ بَعْدَ الإِيمَانِ وَمَنْ لَمْ يَتُبْ فَأُولَئِكَ هُمُ الظَّالِمُونَ } ]الحجرات 11[.
51 - أذية اولياء الله الصالحين ومعاداتهم :{ إِنَّ الَّذِينَ يُؤْذُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ وَأَعَدَّ لَهُمْ عَذَابًا مُهِينًا * وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُبِينًا ]الاحزاب 57، 58[ قال رب العزة : {من عادى لى وليا فقد آذنته بالحرب} ( اخرجه البخارى ).

52 - إسبال الإزار والثوب واللباس تعززا وعجبا وفخرا: قال الله تعالى: {ولا تمش في الأرض مرحا إن الله لا يحب كل مختال فخور} .] لقمان 18[ .
53 - الأكل والشرب في آنية الذهب أو الفضة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((إن الذي يأكل أو يشرب في إناء الذهب أو الفضة إنما يجرجر في بطنه نار جهنم )) (رواه مسلم).
54 - لبس الحرير والذهب للرجال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم(( إنما يلبس الحرير في الدنيا من لا خلاق له في الآخرة )) (رواه مسلم). ((حرِم لباس الذهب والحرير على ذكور أمتى وأحل لإناثهم)) ( صححه الترمزى ).
55 - الذبح لغير الله :{وَلا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ وَإِنَّ الشَّيَاطِينَ لَيُوحُونَ إِلَى أَوْلِيَائِهِمْ لِيُجَادِلُوكُمْ وَإِنْ أَطَعْتُمُوهُمْ إِنَّكُمْ لَمُشْرِكُونَ} (الأنعام 121).
56 - تغيير منار الأرض :من معاصي البدن تغيير منار الأرض بأن يُدخل من حدود جاره شيئاً في حدّ أرضه، وكذلك التصرف بالشارع بما فيه ضرر للمارة، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((وَلَعَنَ الله من غيَّر تخوم الأرض )) رواه الإمام أحمد فى المسند .
57 - سب الصحابة رضوان الله عليهم :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((يقول الله تعالى من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب ))رواه البخارى وقال أيضا (( لا تسبوا أصحابي فوالذي نفسي بيده لو أنفق أحدكم مثل أحد ذهبا ما بلغ مد أحدهم ولا نصيفه )) متفق عليه.
58 - سب الأنصار رضى الله عنهم فى الجملة قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((آية الإيمان حب الأنصار وآية النفاق بغض الأنصار)) رواه البخارى ،وقال ((لا يحبهم إلا مؤمن ولا يبغضهم إلا
منافق)) رواه البخارى .

59 - من دعا إلى ضلاله أو سنة سنة سيئة: قال صلى الله عليه وسلم: (( من دعا إلى ضلالة كان عليه من الإثم مثل آثام من تبعه لا ينقص ذلك من آثامهم شيئا )).وقال أيضا ((من سن سنة سيئة كان عليه وزرها ووزر من عمل بها من بعده من غير أن ينقص من أوزارهم شيئا)) رواهما مسلم وقال صلى الله عليه وسلم((...كل بدعة ضلاله... إلى آخر الحديث )) وفى بعض الألفاظ ( وكل ضلالة فى النار )) صححه الألبانى .
60 - الواصلة فى شعرها والمتفلجة والواشمة : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ((لعن الله الواصلة والمستوصلة والواشمة والمستوشمة والنامصة والمتنمصة والمتفلجات للحسن المغيرات خلق الله )) متفق عليه .
61 - من أشار إلى أخيه بحديدة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( من أشار إلى أخيه بحديده فإن الملائكة تلعنه حتى ينتهى وإن كان أخاه من أمه وأبيه )) رواه مسلم .
62 - من ادعى إلى غير أبيه:عن سعد رضي الله عنه قال: قال رسول الله ((من ادعى إلى غير أبيه ، وهو يعلم أنه غير أبيه، فالجنة عليه حرام )) متفق عليه .
63 - الجدال والمراء واللدد :قال الله تعالى {وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُعْجِبُكَ قَوْلُهُ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيُشْهِدُ اللَّهَ عَلَى مَا فِي قَلْبِهِ وَهُوَ أَلَدُّ الْخِصَامِ *وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا } ] البقرة 204 ،205 [ .

و : { إِنَّ الَّذِينَ يُجَادِلُونَ فِي آيَاتِ اللَّهِ بِغَيْرِ سُلْطَانٍ أَتَاهُمْ إِنْ فِي صُدُورِهِمْ إِلا كِبْرٌ مَا هُمْ بِبَالِغِيهِ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ }]غافر 56[ .

ومما يذم من الألفاظ المراء والجدال والخصومة ، وقال النووي رحمه الله ”اعلم أن الجدال قد يكون بحق وقد يكون بباطل قال الله تعالى :{ ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن } {وجادلهم بالتي هي أحسن }{ما يجادل في آيات الله إلا الذين كفروا }، قال فإن كان الجدال للوقوف على الحق وتقريره كان محمودا وإن كان في مدافعة الحق أو كان جدالا بغير علم كان مذموما .

]


يتبع............
  #4  
قديم 09/03/2010, 10:01 AM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي

64 - المطفف فى وزنه : : {وَيْلٌ لِلْمُطَفِّفِينَ * الَّذِينَ إِذَا اكْتَالُوا عَلَى النَّاسِ يَسْتَوْفُونَ * وَإِذَا كَالُوهُمْ أَوْ وَزَنُوهُمْ يُخْسِرُونَ * أَلا يَظُنُّ أُولَئِكَ أَنَّهُمْ مَبْعُوثُونَ * لِيَوْمٍ عَظِيمٍ * يَوْمَ يَقُومُ النَّاسُ لِرَبِّ
الْعَالَمِينَ ] المطففين 1 – 6 [ .

65 - الأمن من مكر الله: :{أَفَأَمِنُوا مَكْرَ اللَّهِ فَلا يَأْمَنُ مَكْرَ اللَّهِ إِلا الْقَوْمُ الْخَاسِرُونَ } ]الأعراف 99[.

66 - الإياس من روح الله تعالى والقنوط : :{ إِنَّهُ لا يَيْئَسُ مِنْ رَوْحِ اللَّهِ إِلا الْقَوْمُ الْكَافِرُونَ } ] يوسف87 [ .

{قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ }]الزمر 53[.

67 - كفران نعمة المحسن :قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ((لا يشكر الله من لا يشكر الناس )) قال الترمذى حديث حسن صحيح.
68 - منع فضل الماء :قال الله تعالى:{قل أرأيتم إن أصبح ماؤكم غورا فمن يأتيكم بماء معين} ] الملك 30 [.
((عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا يمنع فضل الماء ليمنع به الكلأ )).
( صحيح الألبانى ).


69 - القمار: :{ إِنَّمَا الْخَمْرُ وَالْمَيْسِرُ وَالأَنصَابُ وَالأَزْلاَمُ رِجْسٌ مِّنْ عَمَلِ الشَّيْطَانِ فَاجْتَنِبُوهُ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ }]المائدة:90[.

70 - تارك الجماعة فيصلي وحده من غير عذر :عن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه أن النبي قال لقوم يتخلفون عن الجماعة ( لقد هممت أن آمر رجل يصلي بالناس ثم أحرق على رجال يتخلفون عن الجماعة بيوتهم )) رواه مسلم .

وقال أيضا صلى الله عليه وسلم (لينتهين أقوام عن ودعهم الجماعات أو ليختمن الله على قلوبهم ثم ليكونن من الغافلين )) رواه مسلم .

فصل لما يحتمل أنه من الكبائر :

أذى الجار: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (والله لا يؤمن والله لا يؤمن قيل من يا رسول الله قال من لا يأمن جاره بوائقه ))(البخاري)أي غوائله وشروره .
المكر والخديعة: قال الله تعالى:{ وَلا يَحِيقُ الْمَكْرُ السَّيِّئُ إِلا بِأَهْلِهِ}(فاطر:43).

ترك الحج مع القدرة عليه : قال الله تعالى : {ولله على الناس حج البيت من استطاع إليه سبيلا }.

البخل : {الَّذِينَ يَبْخَلُونَ وَيَأْمُرُونَ النَّاسَ بِالْبُخْلِ وَمَنْ يَتَوَلَّ فَإِنَّ اللَّهَ هُوَ الْغَنِيُّ الْحَمِيدُ }( الحديد 24 ) .{وَأَمَّا مَنْ بَخِلَ وَاسْتَغْنَى * وَكَذَّبَ بِالْحُسْنَى * فَسَنُيَسِّرُهُ لِلْعُسْرَى} (الليل 8 - 10) .
سوء الظن : يقول تعالى :{ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اجْتَنِبُوا كَثِيراً مِنَ الظَّنِّ إِنَّ بَعْضَ الظَّنِّ إِثْمٌ} (الحجرات: من الآية 12) تدعو الآية الكريمة إلى الاحتراس من سوء الظنّ، باجتناب أكثره خشية الوقوع في الجزء المحظور المحرَّم منه..

أخذ الرشوة على الحكم - أكل الحرام وتناوله على أي وجه كان : يقول الله تعالى: {ولا تأكلوا أموالكم بينكم بالباطل وتدلوا بها إلى الحكام لتأكلوا فريقًا من أموال الناس بالإثم وأنتم تعلمون} (البقرة:188).

ويقول الله تعالى في ذم اليهود: {أكالون للسحت} (المائدة:42). ولا شك أن الرشوة من السحت كما فسر ابن مسعود رضي الله عنه الآية بذلك. ومما يدل على أن الرشوة من الكبائر ما رواه الترمذي عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما قال: ((لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم الراشي والمرتشي)).
الغيبة: وهى من الكبائر والدليل قوله تعالى : { ولا تجسسوا وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ ٌ} .(الحجرات:12) .

ولمسلم عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه مرفوعاً قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( أتدرون ما الغيبة ؟ قالوا الله ورسوله أعلم ،قال : ذكرك أخاك بما يكره قيل وإن كان في أخي ما أقول قال : إن كان فيه تقول فقد اغتبته ، وإن لم يكن فيه ما تقول فقد بهته)) .
قال ابن عباس ـ رضي الله عنهما :
(لا كبيرة مع استغفار ، ولا صغيرة مع إصرار).

-----------------------------------------------------
المراجع
1- كتاب الكبائر وتبيين المحارم ، تأليف شمس الدين محمد بن أحمد بن عثمان الذهبى تحقيق محيى الدين مستو.
2- مجموع فتاوى ابن تيمية ( الذنوب الكبائر المذكورة فى القرآن)
3- كتاب الكبائر لمحمد بن عبد الوهاب.
4 - "محرمات استهان بها الناس" للشيخ محمد صالح المنجد .
---------------------------------------------------
(1) قال الجمهور :- هي التي يحلفها على أمر ماض كاذباً عالماً قال الشيخ الألباني حديث (( ليس شيء أطيع الله فيه أعجل ثوابا من صلة الرحم، وليس شيء أعجل عقابا من البغي وقطيعة الرحم ، واليمين الفاجرة تدع الديار بلاقع )) . ( صحيح ) . ( بلاقع : جمع بلقع ، وهي الأرض القفراء التي لا شيء فيها ) - سلسلة الأحاديث الصحيحة ج2 ص .

منقول للفائدة.....والله أعلم[/SIZE][/SIZE
  #5  
قديم 09/03/2010, 10:32 AM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي حجم المشكلة

حجم المشكلة:
في الإنترنت يوجد أكثر مليوني موضوع تتحدث في شيء واحد فقط كيف أترك المعاصي ومن ضمن هذه المعاصي على سبيل المثال لا الحصر "التدخين" "العادة" "الاغاني" "الشيشة" "الحشيش"وغيرها الكثير.
اذا كان عدد المواضيع بالملايين تخيل كم عدد الحلول المطروحة. واذا كانت هذه المواضيع والأسئلة طرحت فقط عن طريق الإنترنت فما بالك بالمطروح بالساحات الاخرى.
اذا فيوجد في العالم الاسلامي ملايين الاشخاص ممن يتمنى دخول الجنة ويرتكبون المعاصي ويريدون الاقلاع عنها ولكن لا يجدون قوة أو طريقة لردها.

هناك حل واحد فقط........

آخر تحرير بواسطة ابو مبارك وعبدالملك : 09/03/2010 الساعة 01:38 PM
  #6  
قديم 09/03/2010, 11:37 AM
صورة عضوية روعة الإبداع
روعة الإبداع روعة الإبداع غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 16/01/2010
الإقامة: إقامة مؤقتة في الدنيا
الجنس: أنثى
المشاركات: 301
افتراضي

بارك الله فيك أخي الفاضل
جهد ملموس .. في ميزان حسناتك
هذه المشكلة موجودة لدى كل مسلم ..يبقى مقدار الإيمان وقوته للتغيير
" إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ وَإِذَا أَرَادَ اللّهُ بِقَوْمٍ سُوءاً فَلاَ مَرَدَّ لَهُ وَمَا لَهُم مِّن دُونِهِ مِن وَالٍ " (الرعد، 11)
نسأل الله العون والثبات على طاعته وأن يتوب علينا ويحسن خاتمتنا
__________________
قواعد السعادة السبع

(1) لا تكره أحدا مهما أخطأ في حقك
(2) لا تقلق أبدا
(3)عش في بساطة مهما علا شأنك
(4) توقع خيرا مهما كثر البلاء
(5) أعطي كثيرا و لو حرمت
(6)ابتسم ولوكان القلب يقطر دما
(7)لا تقطع دعاءك لأخيك بظهر الغيب
  #7  
قديم 09/03/2010, 01:37 PM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي العلاج الرباني للمعصية

مرفق كتيب العلاج الرباني للمعصية.
وهو كتيب رائع من 53 صفحة من الحجم الصغير يتحدث عن علاج المعصية.
الملفات المرفقة
نوع الملف: pdf كتاب العلاج الرباني للمعصية.pdf
500.4 كيلوبايت، 128 مشاهدات
  #8  
قديم 10/03/2010, 09:44 AM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي

وما توفيقي الا بالله والحمد لله رب العالمين.
  #9  
قديم 10/03/2010, 01:48 PM
ابو مبارك وعبدالملك ابو مبارك وعبدالملك غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 21/07/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 546
افتراضي

وما توفيقي الا بالله والحمد لله رب العالمين.
 

أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

بحث متقدم
أنماط العرض

قواعد المشاركة
ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
ليس بإمكانك إضافة ردود
ليس بإمكانك رفع مرفقات
ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك

رموز لغة HTML لا تعمل

الانتقال إلى

مواضيع مشابهه
الموضوع كاتب الموضوع القسم الردود آخر مشاركة
جملة جملة جملة المشد الاندنوسي الاصلي بسعر محرووووووووق مكاوية بزنس الملابس 124 23/04/2010 04:40 AM
جلابيات مغربية لشتاء الجزء الثاني جملة جملة 30 $ hibaaziza الملابس 67 19/02/2010 10:11 PM
حملة بديلة عن حملة خلوها تصدي بشر من بني آدم سبلة السياسة والاقتصاد 4 12/05/2009 07:42 PM
حملة ( خلوهـ عزابي ) رداً على حملة ( خلها تعنس ) ! vip5445vip السبلة العامة 4 12/05/2009 02:18 PM
نعول مغربية جملة جملة 2 ريال عماني hibaaziza أرشيف سبلة العطور والملابس والمجوهرات 22 25/03/2009 04:10 PM



جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 08:27 AM.

سبلة عمان :: السنة 13، اليوم 326

لا تمثل المواضيع المطروحة في سبلة عُمان رأيها، إنما تحمل وجهة نظر كاتبها