سبلة عمان

العودة   سبلة عمان » سبلة السياسة والاقتصاد

ملاحظات \ آخر الأخبار

 
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع أنماط العرض
  #1  
قديم 17/03/2009, 08:27 PM
شبه مواطن شبه مواطن غير متصل حالياً
محظور
 
تاريخ الانضمام: 05/12/2008
الإقامة: تحت منثور الشعر
الجنس: ذكر
المشاركات: 481
افتراضي الالغام في سلطنة عمان ::تقرير يتحدث عن الألغام في سلطنة عمان ..

عُمان
- لم تنضم سلطنة عمان إلى معاهدة حظر الألغام. في نوفمبر 2007، ذكر مسئول إلى الحملة الدولية لحظر الألغام بأن قرار انضمام عمان أصبح على مستوى الوزارة.(1) وقد أكد الوفد التابع للحملة الدولية لحظر الألغام الذي زار عمان في أكتوبر 2007 في اجتماع مع مسئولين من وزارة الشئون الخارجية أن عمان تأخذ بعين الاعتبار الانضمام للمعاهدة. وقد أعرب المسئولون عن أملهم في أن يتم ذلك في القريب العاجل. (2)
- وفي أبريل 2007، ذكر مسئول في الجيش العماني للحملة الدولية لحظر الألغام بأن عمان بالفعل ملتزمة بنصوص معاهدة حظر الألغام، وأن شيئاًَ ما سيحدث عما قريب بشأن الانضمام للمعاهدة. (3)
- وقد حضرت سلطنة عمان كمراقب الاجتماع الثامن للدول الطرف في الأردن في نوفمبر 2007، والدورات الداخلية لاجتماعات اللجنة الدائمة في جنيف في يونيو 2008، ولم تدل بأي تصريحات. وقد مثل عمان مندوباً في ندوة لصالح دول مجلس التعاون الخليجي تتعلق بالتكاليف البشرية للألغام المضادة للأفراد والمتفجرات من مخلفات الحروب في مدينة الكويت في 11-12 يونيو 2007. (4)
- في 5 ديسمبر 2007، صوتت سلطنة عمان لصالح قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 41/62 الذي يعزر التعميم والتنفيذ الشامل لمعاهدة حظر الألغام. كما صوتت أيضا لصالح القرار السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة المؤيد لحظر الألغام منذ 1996.
- إن سلطنة عمان لم تنتج أو تصدر ألغاماً مضادة للأفراد ولكنها استوردت ألغاماً وقامت باستخدامها في الماضي. (5) وقد ذكر مسئول عماني في عدة مناسبات أن عمان لديها مخزون محدود يستخدم لأغراض تدريبية فقط. (6) وقد صرح المسئول العماني في نوفمبر 2007 أن مخزون عمان يتكون من كمية أقل من 2000 لغم مضاد للأفراد، وأن سلطنة عمان لم تقم بشراء أي ألغام جديدة منذ عشرين عام. (7)
- في 25 فبراير 2007، نقلت شركة هانواها في جمهورية كوريا 750 من الألغام ذات الحدين الموجهة الشظايا التي تعمل عن طريق التحكم عن بعد مقابل 200.000دولار أمريكي. (8) ولا تعد هذه الذخائر ألغاماً طبقاً لمعاهدة حظر الألغام طالما أنها لا تعمل بواسطة السلك الشائك.
- سلطنة عمان ليست طرفاً في إتفاقية الأسلحة التقليدية. وقد حضرت كمراقب في المؤتمر الدبلوماسي بدبلن عن الذخائر العنقودية في مايو 2008.

مكافحة الألغام ومشكلة المتفجرات من مخلفات الحروب
- تعاني سلطنة عمان من مشكلة في مخلفات الألغام الأرضية والمتفجرات من مخلفات الحروب – خاصة القذائف الغير متفجرة – وذلك كنتيجة لصراع داخلي في الماضـي. (9) امتداد المشكلة ليس معروف بالرغم من وصف مطهري الألغام في الجيش الأمريكي المشكلة بأنها "أقل من المتوسط" في 2001. (10)
- من 1964 إلى 1975 تم وضع ألغاماً مضادة للأفراد وألغاماً مضادة للمركبات في منطقة الغفر في الجنوب الغربي للبلاد على يد الجيش الملكي في عمان والمجموعة الانفصالية الشيوعية والجبهة الشعبية لتحرير عمان.(11) لم يتم تسجيل غالبية حقول الألغام والتي تم تسجيلها قد نقلت من مكانها كنتيجة للأمطار الشديدة في المنطقة. (12) وعلى الرغم من ذلك طبقا ًلمسئول في وزارة الدفاع الذي حضر اجتماعات الدورات الداخلية للجنة الدائمة في أبريل 2007، فإن تقريباً 99% من المناطق الملغومة قد تم إزالة الألغام منها، وأن جميع المناطق المتبقية التي يشتبه بأنها خطرة قد تم تحديدها وتسييجها. (13)
برنامج مكافحة الألغام:
- في عام 1984، إنشاء الجيش الملكي في عمان 60 فريق عسكري لإزالة الألغام، لتطهير حقول القتال المعروفة والمناطق التي وقعت بها حوادث(14) نتيجة الألغام الأرضية.
- في يونيو 1999 طلبت عمان المساعدة من الولايات المتحدة بمجوداتها لتطهير الألغام. استجابةً على ذلك قامت وزارة الخارجية الأمريكية بعمل مسح في أبريـل 2000. (15).
- في يناير 2001 وضع جيش الولايات المتحدة برنامج متكامل "لتدريب المدربين" لمطهري الألغام والمهندسين في الجيش العماني. (16) يتضمن البرنامج خلق القدرة على إدارة المعلومات الخاصة بالبيانات عن مناطق القتال والمناطق الملغمة المعروفة والمشتبه بها. (17) بالإضافة إلى ذلك تعاقدت وزارة الخارجية الأمريكية مع رونكو لإجراء 10 أسابيع تدريب لهيئة العمل الطبية العمانية ومطهري الألغام ومدربي الكلاب والكلاب الكاشفة للألغام(18).
- لم يعرف بعد إلى أي مدى وصلت عملية التطهير في السنوات القليلة الماضية، ولا يوجد معلومات متاحة حول أي نشاطات لتطهير الألغام في 2007 أو في أثناء 2008.

منقول من الحارة
http://alharah.net/alharah/t241-35.html
  مادة إعلانية
  #2  
قديم 17/03/2009, 08:41 PM
صورة عضوية الغواص الماهر
الغواص الماهر الغواص الماهر غير متصل حالياً
عضو مميز
 
تاريخ الانضمام: 28/12/2006
الإقامة: عمان
الجنس: ذكر
المشاركات: 1,881
افتراضي

مشـــــــــــــــــــــــ ــــــــــــكوووووووررررر رررررررررررر
__________________
تموت الأُسدُ في الغابات جوعاً ..... ولحم الضأن تأكله الكلابُ
  #3  
قديم 17/03/2009, 08:48 PM
شبه مواطن شبه مواطن غير متصل حالياً
محظور
 
تاريخ الانضمام: 05/12/2008
الإقامة: تحت منثور الشعر
الجنس: ذكر
المشاركات: 481
افتراضي

اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة الغواص الماهر مشاهدة المشاركات
مشـــــــــــــــــــــــ ــــــــــــكوووووووررررر رررررررررررر
عفوا
....
  #4  
قديم 17/03/2009, 08:48 PM
صورة عضوية أمير الشباب
أمير الشباب أمير الشباب غير متصل حالياً
عضو مميز
 
تاريخ الانضمام: 04/09/2007
الإقامة: جنات الخلد بإذن الله
الجنس: ذكر
المشاركات: 2,874
افتراضي

اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة شبه مواطن مشاهدة المشاركات
عُمان
- لم تنضم سلطنة عمان إلى معاهدة حظر الألغام. في نوفمبر 2007، ذكر مسئول إلى الحملة الدولية لحظر الألغام بأن قرار انضمام عمان أصبح على مستوى الوزارة.(1) وقد أكد الوفد التابع للحملة الدولية لحظر الألغام الذي زار عمان في أكتوبر 2007 في اجتماع مع مسئولين من وزارة الشئون الخارجية أن عمان تأخذ بعين الاعتبار الانضمام للمعاهدة. وقد أعرب المسئولون عن أملهم في أن يتم ذلك في القريب العاجل. (2)
- وفي أبريل 2007، ذكر مسئول في الجيش العماني للحملة الدولية لحظر الألغام بأن عمان بالفعل ملتزمة بنصوص معاهدة حظر الألغام، وأن شيئاًَ ما سيحدث عما قريب بشأن الانضمام للمعاهدة. (3)
- وقد حضرت سلطنة عمان كمراقب الاجتماع الثامن للدول الطرف في الأردن في نوفمبر 2007، والدورات الداخلية لاجتماعات اللجنة الدائمة في جنيف في يونيو 2008، ولم تدل بأي تصريحات. وقد مثل عمان مندوباً في ندوة لصالح دول مجلس التعاون الخليجي تتعلق بالتكاليف البشرية للألغام المضادة للأفراد والمتفجرات من مخلفات الحروب في مدينة الكويت في 11-12 يونيو 2007. (4)
- في 5 ديسمبر 2007، صوتت سلطنة عمان لصالح قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 41/62 الذي يعزر التعميم والتنفيذ الشامل لمعاهدة حظر الألغام. كما صوتت أيضا لصالح القرار السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة المؤيد لحظر الألغام منذ 1996.
- إن سلطنة عمان لم تنتج أو تصدر ألغاماً مضادة للأفراد ولكنها استوردت ألغاماً وقامت باستخدامها في الماضي. (5) وقد ذكر مسئول عماني في عدة مناسبات أن عمان لديها مخزون محدود يستخدم لأغراض تدريبية فقط. (6) وقد صرح المسئول العماني في نوفمبر 2007 أن مخزون عمان يتكون من كمية أقل من 2000 لغم مضاد للأفراد، وأن سلطنة عمان لم تقم بشراء أي ألغام جديدة منذ عشرين عام. (7)
- في 25 فبراير 2007، نقلت شركة هانواها في جمهورية كوريا 750 من الألغام ذات الحدين الموجهة الشظايا التي تعمل عن طريق التحكم عن بعد مقابل 200.000دولار أمريكي. (8) ولا تعد هذه الذخائر ألغاماً طبقاً لمعاهدة حظر الألغام طالما أنها لا تعمل بواسطة السلك الشائك.
- سلطنة عمان ليست طرفاً في إتفاقية الأسلحة التقليدية. وقد حضرت كمراقب في المؤتمر الدبلوماسي بدبلن عن الذخائر العنقودية في مايو 2008.

مكافحة الألغام ومشكلة المتفجرات من مخلفات الحروب
- تعاني سلطنة عمان من مشكلة في مخلفات الألغام الأرضية والمتفجرات من مخلفات الحروب – خاصة القذائف الغير متفجرة – وذلك كنتيجة لصراع داخلي في الماضـي. (9) امتداد المشكلة ليس معروف بالرغم من وصف مطهري الألغام في الجيش الأمريكي المشكلة بأنها "أقل من المتوسط" في 2001. (10)
- من 1964 إلى 1975 تم وضع ألغاماً مضادة للأفراد وألغاماً مضادة للمركبات في منطقة الغفر في الجنوب الغربي للبلاد على يد الجيش الملكي في عمان والمجموعة الانفصالية الشيوعية والجبهة الشعبية لتحرير عمان.(11) لم يتم تسجيل غالبية حقول الألغام والتي تم تسجيلها قد نقلت من مكانها كنتيجة للأمطار الشديدة في المنطقة. (12) وعلى الرغم من ذلك طبقا ًلمسئول في وزارة الدفاع الذي حضر اجتماعات الدورات الداخلية للجنة الدائمة في أبريل 2007، فإن تقريباً 99% من المناطق الملغومة قد تم إزالة الألغام منها، وأن جميع المناطق المتبقية التي يشتبه بأنها خطرة قد تم تحديدها وتسييجها. (13)
برنامج مكافحة الألغام:
- في عام 1984، إنشاء الجيش الملكي في عمان 60 فريق عسكري لإزالة الألغام، لتطهير حقول القتال المعروفة والمناطق التي وقعت بها حوادث(14) نتيجة الألغام الأرضية.
- في يونيو 1999 طلبت عمان المساعدة من الولايات المتحدة بمجوداتها لتطهير الألغام. استجابةً على ذلك قامت وزارة الخارجية الأمريكية بعمل مسح في أبريـل 2000. (15).
- في يناير 2001 وضع جيش الولايات المتحدة برنامج متكامل "لتدريب المدربين" لمطهري الألغام والمهندسين في الجيش العماني. (16) يتضمن البرنامج خلق القدرة على إدارة المعلومات الخاصة بالبيانات عن مناطق القتال والمناطق الملغمة المعروفة والمشتبه بها. (17) بالإضافة إلى ذلك تعاقدت وزارة الخارجية الأمريكية مع رونكو لإجراء 10 أسابيع تدريب لهيئة العمل الطبية العمانية ومطهري الألغام ومدربي الكلاب والكلاب الكاشفة للألغام(18).
- لم يعرف بعد إلى أي مدى وصلت عملية التطهير في السنوات القليلة الماضية، ولا يوجد معلومات متاحة حول أي نشاطات لتطهير الألغام في 2007 أو في أثناء 2008.

منقول من الحارة
http://alharah.net/alharah/t241-35.html

مشكور اخوي


دوم بتون الاسحلة قديمة اخاف تنفجر عليهم
__________________
[وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ] لك يوم يا ظالم
إن كان حبے آل البيتے جريمة فليشهد العالمے والتاريخے أنـےأول وأكبر واعظـمےالمجرمـينے
اللهمۦ ڝل ـــلى محمڈ ۈ ـــلى آلۦ محمڈ ۈ ـــلى ڝحابتهۦ المنتجبيڻ

كُل قَطْرَة دَمْ بِشِرْيَانِي تُنَادِي يَا عُمَان
وَّيَلُوْمُنِي بِحُبِّك يَا قَابُوْس وَّيَلُوْمُنِي أَنِّي أَحِبِج يَا الْسَّلْطَنَة
اسمها السلطنهے ونبضها فيني اسمها مجان وصوتها يحييني اسمــها مزون عمان وعشقها يبقيني
لو لم أكنـے عمانيا لتمنيتـے أنےأكونـےعماِنيا
إذا ۾ــا ـشقتڪۦ يالـ๛ـلطنةۦ قۈلۈا لي بالله ۾ــڻ أـشقۦ

  #5  
قديم 18/03/2009, 07:42 AM
شبه مواطن شبه مواطن غير متصل حالياً
محظور
 
تاريخ الانضمام: 05/12/2008
الإقامة: تحت منثور الشعر
الجنس: ذكر
المشاركات: 481
افتراضي

شكر لكم
  #6  
قديم 18/03/2009, 12:42 PM
شبه مواطن شبه مواطن غير متصل حالياً
محظور
 
تاريخ الانضمام: 05/12/2008
الإقامة: تحت منثور الشعر
الجنس: ذكر
المشاركات: 481
افتراضي

يرفععع
  #7  
قديم 18/03/2009, 12:48 PM
صورة عضوية عميد المظلومين
عميد المظلومين عميد المظلومين غير متصل حالياً
عضو عميد
 
تاريخ الانضمام: 22/01/2007
الإقامة: في قلب 23 يوليو يوم النهضة المباركة
الجنس: ذكر
المشاركات: 41,599
إرسال رسالة عبر مراسل ICQ إلى عميد المظلومين إرسال رسالة عبر مراسل AIM إلى عميد المظلومين
افتراضي

اقتباس:
أرسل أصلا بواسطة شبه مواطن مشاهدة المشاركات
عُمان
- لم تنضم سلطنة عمان إلى معاهدة حظر الألغام. في نوفمبر 2007، ذكر مسئول إلى الحملة الدولية لحظر الألغام بأن قرار انضمام عمان أصبح على مستوى الوزارة.(1) وقد أكد الوفد التابع للحملة الدولية لحظر الألغام الذي زار عمان في أكتوبر 2007 في اجتماع مع مسئولين من وزارة الشئون الخارجية أن عمان تأخذ بعين الاعتبار الانضمام للمعاهدة. وقد أعرب المسئولون عن أملهم في أن يتم ذلك في القريب العاجل. (2)
- وفي أبريل 2007، ذكر مسئول في الجيش العماني للحملة الدولية لحظر الألغام بأن عمان بالفعل ملتزمة بنصوص معاهدة حظر الألغام، وأن شيئاًَ ما سيحدث عما قريب بشأن الانضمام للمعاهدة. (3)
- وقد حضرت سلطنة عمان كمراقب الاجتماع الثامن للدول الطرف في الأردن في نوفمبر 2007، والدورات الداخلية لاجتماعات اللجنة الدائمة في جنيف في يونيو 2008، ولم تدل بأي تصريحات. وقد مثل عمان مندوباً في ندوة لصالح دول مجلس التعاون الخليجي تتعلق بالتكاليف البشرية للألغام المضادة للأفراد والمتفجرات من مخلفات الحروب في مدينة الكويت في 11-12 يونيو 2007. (4)
- في 5 ديسمبر 2007، صوتت سلطنة عمان لصالح قرار الجمعية العامة للأمم المتحدة 41/62 الذي يعزر التعميم والتنفيذ الشامل لمعاهدة حظر الألغام. كما صوتت أيضا لصالح القرار السنوي للجمعية العامة للأمم المتحدة المؤيد لحظر الألغام منذ 1996.
- إن سلطنة عمان لم تنتج أو تصدر ألغاماً مضادة للأفراد ولكنها استوردت ألغاماً وقامت باستخدامها في الماضي. (5) وقد ذكر مسئول عماني في عدة مناسبات أن عمان لديها مخزون محدود يستخدم لأغراض تدريبية فقط. (6) وقد صرح المسئول العماني في نوفمبر 2007 أن مخزون عمان يتكون من كمية أقل من 2000 لغم مضاد للأفراد، وأن سلطنة عمان لم تقم بشراء أي ألغام جديدة منذ عشرين عام. (7)
- في 25 فبراير 2007، نقلت شركة هانواها في جمهورية كوريا 750 من الألغام ذات الحدين الموجهة الشظايا التي تعمل عن طريق التحكم عن بعد مقابل 200.000دولار أمريكي. (8) ولا تعد هذه الذخائر ألغاماً طبقاً لمعاهدة حظر الألغام طالما أنها لا تعمل بواسطة السلك الشائك.
- سلطنة عمان ليست طرفاً في إتفاقية الأسلحة التقليدية. وقد حضرت كمراقب في المؤتمر الدبلوماسي بدبلن عن الذخائر العنقودية في مايو 2008.

مكافحة الألغام ومشكلة المتفجرات من مخلفات الحروب
- تعاني سلطنة عمان من مشكلة في مخلفات الألغام الأرضية والمتفجرات من مخلفات الحروب – خاصة القذائف الغير متفجرة – وذلك كنتيجة لصراع داخلي في الماضـي. (9) امتداد المشكلة ليس معروف بالرغم من وصف مطهري الألغام في الجيش الأمريكي المشكلة بأنها "أقل من المتوسط" في 2001. (10)
- من 1964 إلى 1975 تم وضع ألغاماً مضادة للأفراد وألغاماً مضادة للمركبات في منطقة الغفر في الجنوب الغربي للبلاد على يد الجيش الملكي في عمان والمجموعة الانفصالية الشيوعية والجبهة الشعبية لتحرير عمان.(11) لم يتم تسجيل غالبية حقول الألغام والتي تم تسجيلها قد نقلت من مكانها كنتيجة للأمطار الشديدة في المنطقة. (12) وعلى الرغم من ذلك طبقا ًلمسئول في وزارة الدفاع الذي حضر اجتماعات الدورات الداخلية للجنة الدائمة في أبريل 2007، فإن تقريباً 99% من المناطق الملغومة قد تم إزالة الألغام منها، وأن جميع المناطق المتبقية التي يشتبه بأنها خطرة قد تم تحديدها وتسييجها. (13)
برنامج مكافحة الألغام:
- في عام 1984، إنشاء الجيش الملكي في عمان 60 فريق عسكري لإزالة الألغام، لتطهير حقول القتال المعروفة والمناطق التي وقعت بها حوادث(14) نتيجة الألغام الأرضية.
- في يونيو 1999 طلبت عمان المساعدة من الولايات المتحدة بمجوداتها لتطهير الألغام. استجابةً على ذلك قامت وزارة الخارجية الأمريكية بعمل مسح في أبريـل 2000. (15).
- في يناير 2001 وضع جيش الولايات المتحدة برنامج متكامل "لتدريب المدربين" لمطهري الألغام والمهندسين في الجيش العماني. (16) يتضمن البرنامج خلق القدرة على إدارة المعلومات الخاصة بالبيانات عن مناطق القتال والمناطق الملغمة المعروفة والمشتبه بها. (17) بالإضافة إلى ذلك تعاقدت وزارة الخارجية الأمريكية مع رونكو لإجراء 10 أسابيع تدريب لهيئة العمل الطبية العمانية ومطهري الألغام ومدربي الكلاب والكلاب الكاشفة للألغام(18).
- لم يعرف بعد إلى أي مدى وصلت عملية التطهير في السنوات القليلة الماضية، ولا يوجد معلومات متاحة حول أي نشاطات لتطهير الألغام في 2007 أو في أثناء 2008.

منقول من الحارة
http://alharah.net/alharah/t241-35.html
في المنطقة الداخلية يحصلون بين فترة والفترة مخلفات الحرب الجبل الاخضر ويتم تفجيرها في مكان بعد حضور المهام الخاصة والمتخصصين في المتفجرات وسؤال لماذا لا تقوم بريطانيا بعمل الازم من حيث تزويد السلطنة بالخارطة عمليات القذف اثناء الحرب
__________________
حفظ الله عاهل البلاد المفدي وعماننا الحبيبة من أيدي العابثين والماكرين
 

أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

بحث متقدم
أنماط العرض

قواعد المشاركة
ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
ليس بإمكانك إضافة ردود
ليس بإمكانك رفع مرفقات
ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك

رموز لغة HTML لا تعمل

الانتقال إلى



جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 11:56 AM.

سبلة عمان :: السنة ، اليوم
لا تمثل المواضيع المطروحة في سبلة عُمان رأيها، إنما تحمل وجهة نظر كاتبها