عرض المشاركة وحيدة
  #1  
قديم 04/06/2008, 01:46 PM
صورة عضوية ملك السيب
ملك السيب ملك السيب غير متصل حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ الانضمام: 10/04/2007
المشاركات: 463
Red face >>خير لك أن تضي شمعة من أن تلعن الظلام <<

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد، اسمحولي أن اطل عليكم ببعض الحكم ..
*أن الرجل الذي يعقد النية عل الفوز ، لا ينطق بكلمة مستحيل (( نابليون بنو بارت ))
*تشبث بآمالك واذكر دائما أن قصور الآمال حتى عجزت الإرادة عن بنائها كاملة، فهي وحدها التي يمكن أن تنقذ الإنسان من كهوف الخوف التي يحفرها الجبن واليأس ((توفيق الحكيم))
*ليست العظمة في ألا تسقط أبدا ، بل في أن تسقط ثم تنهض من جديد ((كونفوشيس))
* خير لك أن تضي شمعة من أن تلعن الظلام (( ديوجين))
*نحن نسقط لكي ننهض ونهزم في معركة لنحرز نصرا في أخرى تماما كما ننام لنصحو أكثر قوة ونشاطا (( إليزابيث براوننج ))
* أفقر الناس من عاش بلا أمل (( مثل ألماني))

... بعد ما شهدنا من خيبة الأمل والمهزلة الكروية مطالبنا إلى الاتحاد كالأتي:
1) إقالة المدرب ريباس بسبب القرارات التعسفية . وأفضل أن يكون مدرب وطني أو مدرب تكتيكي ويجيد معامله اللاعب الخليجي.
2) تشكيل لجنة تساءل أي مدرب إذا قصر، وتعريف أي مدرب أجنبي يدرب المنتخب باللاعب العماني ، اللاعب الخلوق والهادي والذي يعتبر مثال للاعبين الخليجيين .
3) ويجب أن يعلم أي مدرب يدرب المنتخب أن اللاعب العماني تأسس على عقلية ماتشالا وهي الهجوم ولو انه لدي بعض التحفظ على ماتشالا من الناحية الدفاعية واللياقة .
4) إن الطريقة 3-5-2 هي الطريقة الأمثل للمنتخب ويكون الضغط على الخصم في ملعبه.
5) عدم تغيير طريقة لعب ماتشالا في الهجوم،بحكم تأسسنا على طريقة ماتشالا،وإضافة بعض الأشياء التي لم يستطيع ماتشالا التوفيق به كتنظيم الوسط والدفاع وضعف اللياقة .وتحرك اللاعبين على طول المستطيل .

6) إعادة الثقة إلى اللاعبين، ويكون عن طريق مدرب وطني أو طبيب نفسي.
7) معامله المدرب إلى اللاعبين كأب وليس كأخ، لان اللاعب عندما يشعر بهذا الشعور تجد اللاعب يشعر بالارتياح والطمأنينة.
*دروس يجب أن نتعلمها.. الذي ساعد ماتشالا النجاح في منطقة الخليج هو كيفية التعامل مع اللاعب الخليجي وفهم عقلية اللاعب الخليجي ويحسسهم كأب لهم، وهذا ما ساعده في النجاح .. وجزآكم الله خير
__________________
ما اجمل ان نكون بقلوبٍ صافيـــة بيضــــاء طاهرة ، بعيداَ عن الحقد والحسد وسوء الظـــــــــــن ، وان نبتسم .