سبلة عمان

العودة   سبلة عمان » المدونات

ملاحظات \ آخر الأخبار

قديم
التقييم: الأصوات 2، المعدل 5.00.

؛؛ رحلة طلابية تبني عصابة اجرامية 14؛؛

ارسلت بتاريخ 06/03/2010 في 02:15 PM بواسطة ماجد الهادي (~~~~ أفكــــــــــار عشوائيـــــــــــة ~~~~)

وقد كثرت المشدات الكلامية فيما بينهم على هذا الحادث الذي حصل وهذه حالة الأسر تريد أن تبحث عن أعذار لفلذات أكبادها لكي تخرجهم من محنهم هناك كان المعلم وقد أخبرهم بان هناك أشخاص قد هربوا من نفس الفصل وكان الشجار بشكل جماعي ولا يعرف من السبب في هذا الشجار هنا قد جنا المعلم على نفسه بمجرد التكلم بهذا .
حيث استفاقت هذه الأسر على كلامه حيث بادروه قال له أحدهم : ما دمت أنت المعلم المشرف على هذه الرحلة لما تركتهم يتشاجروا ولا تعرف من السبب في هذه المشاجرة .
هنا قد وقع المعلم في موقف محرج حيث
...
صورة عضوية ماجد الهادي
عضو فوق العادة
مضافة في غير مصنف
الزيارات 362 تعقيبات 0 ماجد الهادي غير متصل حالياً
قديم
التقييم: الأصوات 2، المعدل 5.00.

؛؛ رحلة طلابية تبني عصابة اجرامية 13؛؛

ارسلت بتاريخ 06/03/2010 في 02:14 PM بواسطة ماجد الهادي (~~~~ أفكــــــــــار عشوائيـــــــــــة ~~~~)

في المستشفي قد حاول الأطباء جاهدون في إنقاذهم إلا أن حمدان قد فارق الحياة وأما هيثم فقد كان في حالة صعبة للغاية وقد كان أهل حمدان متواجدون هناك مما أثر على والديه وضاعف حالته الصحية سوء كونهم متواجدون هنالك عند سماع خبر وفاته قد وقع عليهم هذا الخبر كالصاعقة
وكانت هناك أيضاً أسرة هيثم ولكن كانت حالتهم في ترقب لما تسفر عليه حالة ولدهم المرضية وكيف له تجاوز هذه الأزمة التي ألمت به كانت هذه التساؤلات التي تدور بين أفنية سريرة أهلة وأقاربه وفي المخفر كانت هناك الجهود مضنية في البحث والتحري عن
...
صورة عضوية ماجد الهادي
عضو فوق العادة
مضافة في غير مصنف
الزيارات 380 تعقيبات 0 ماجد الهادي غير متصل حالياً
قديم
التقييم: الأصوات 2، المعدل 5.00.

؛؛ رحلة طلابية تبني عصابة اجرامية 12 ؛؛

ارسلت بتاريخ 06/03/2010 في 02:14 PM بواسطة ماجد الهادي (~~~~ أفكــــــــــار عشوائيـــــــــــة ~~~~)

وهذا الوضع الراهن الذي قد أصبحوا تحت وطأته قد جعلهم يبحثوا عن ملجأ لهم لكي يحميهم من أعين العدالة المتربصة بهم. نعود إلى موقع الحادث عندما وصل المعلم ورأى الوضع وقد استفحل في صعوبته قد قام سارعاً باستدعاء سائق الحافلة لكي يساعده في انتشالهم والذهاب بهم إلى أقرب مستشفى لتلقي العلاج ألازم اذا كان بهم رمق ولو بسيط من الحياة وقد أشار السائق إلى المعلم بضرورة إبلاغ المخفر بالحادثة الواقعة هذا وقد قام بالاتصال بهم بعد محاولة منه للحصول على إشارة إرسال لكي يتمكن من إجراء هذه المكالمة وبعد فترة قصيرة أتت
...
صورة عضوية ماجد الهادي
عضو فوق العادة
مضافة في غير مصنف
الزيارات 331 تعقيبات 0 ماجد الهادي غير متصل حالياً
قديم
التقييم: الأصوات 2، المعدل 5.00.

؛؛ رحلة طلابية تبني عصابة اجرامية 11 ؛؛

ارسلت بتاريخ 06/03/2010 في 02:13 PM بواسطة ماجد الهادي (~~~~ أفكــــــــــار عشوائيـــــــــــة ~~~~)

هذا وعند وصوله إلى المكان تفاجأ بالطامة التي قد حدثة عند غيابة عنهم ولم يجد الطلاب الذين قاموا بالشجار الذين ولوا هاربين إلى جهة مجهولة خوفاً منهم من تبعات هذه الحادثة التي قد أدخلت الرعب على قلوبهم من أوسع أبوابة وبازدواجية الأقوال فيما بينهم حول المصير الذي قد ينتظرهم من هول هذه الحادثة التي قد وقعت على رؤوسهم جراء جريمة مقتل اثنان منهم بسبب الشجار الذي قد حدث بينهم وقد رأوا الحل الأمثل هو الهروب من تبعات هذه الحادثة لنجاة من المصير المظلم الذي ينتظرهم والهروب إلى أي مكان يكون بمنأى من أعين العادلة
...
صورة عضوية ماجد الهادي
عضو فوق العادة
مضافة في غير مصنف
الزيارات 312 تعقيبات 0 ماجد الهادي غير متصل حالياً
قديم
التقييم: الأصوات 2، المعدل 5.00.

؛؛ رحلة طلابية تبني عصابة اجرامية 10 ؛؛

ارسلت بتاريخ 06/03/2010 في 02:13 PM بواسطة ماجد الهادي (~~~~ أفكــــــــــار عشوائيـــــــــــة ~~~~)

خلال هذا كان أمير الرحلة لم يأتي بعد مما زاد وميض هذا العراك وشرارته التي قد أخذت في التضخم والاعتلاء كل هذا بدون أن يتحرك أي من الطلاب الآخرون حراك لفض هذه المشاجرة بسبب تقاربهم في السن ولا يوجد كبير فيهم من يفض هذا الشجار فقط فضل هؤلاء الطلاب في مراقبة هذا الشجار والتفرج علية بلا أي محاولة منهم لإنهائه .
ولكثرة حدة الشجار واستفحاله ولغياب وتأخر المشرف على هذه الرحلة في الوصول إليهم سقط حمدان واحد الطلاب يدعى هيثم صرعى مما سبب إلى نشر الذعر والرهبة في قلوب الطلاب ومن بينهم أصدقاء حمدان وأصدقاء
...
صورة عضوية ماجد الهادي
عضو فوق العادة
مضافة في غير مصنف
الزيارات 309 تعقيبات 0 ماجد الهادي غير متصل حالياً


جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 06:39 PM.

سبلة عمان :: السنة 13، اليوم 349

لا تمثل المواضيع المطروحة في سبلة عُمان رأيها، إنما تحمل وجهة نظر كاتبها