المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : البخاري ينقض عصمة الأنبياء عليهم السلام


.12
10/01/2007, 12:29 PM
البخاري ينقض عصمة الأنبياء عليهم السلام ويفتري عليهم
----------
نبي الله إبراهيم يكذب !
مضافاً إلى ما تقدم ، نورد هنا عدداً من افتراءات البخاري على الأنبياء عليهم السلام !
فقد نسب إلى نبي الله إبراهيم في:4/112و113، وكرر ذلك في:6/121 ، أنه كذب ثلاث كذبات ، اثنتان لله ، وواحدة لغير الله ! قال: ( لم يكذب ابراهيم إلا ثلاث كذبات ثنتين منهن في ذات الله عز وجل ، قوله: إِنِّي سَقِيمٌ ، وقوله: بَلْ فَعَلَهُ كَبِيرُهُمْ هَذَا ! وقال بينا هو ذات يوم وسارة إذ أتى على جبار من الجبابرة فقيل له إن ههنا رجلاً معه امرأة من أحسن الناس فأرسل إليه فسأله عنها فقال من هذه ؟ قال: أختي) !
وروى في:5/226: أن ابراهيم يستحي من ربه يوم القيامه أن يشفع للناس بسبب كذباته الثلاث ! وكرر ذلك في:5/225و:7/203و:8/172و183،و192،و201 !!
نبي الله موسى غضوبٌ بطَّاش !
وفي:2/92 ، روى ما يقوله اليهود حرفياً في نبي الله موسى ووضعه على لسان نبينا ، مثل أن موسى كان قوي الشخصية والبدن وقد غضب على ملك الموت ولطمه ففقأ عينه وأرسله إلى السماء أعور باكياً شاكياً ! فعالجه الله تعالى وأعاده ليقبض روح موسى ! واحتاج عزرئيل إلى استعمال الحيلة مع موسى فأعطاه تفاحة مسمومة ، فشمها موسى فمات !!
قال البخاري: (باب من أحب الدفن في الأرض المقدسة... أرسل ملك الموت إلى موسى فلما جاءه صكه ! فرجع إلى ربه فقال: أرسلتني إلى عبد لايريد الموت ! فرد الله عز وجل عليه عينه وقال: إرجع فقل له يضع يده على متن ثور ، فله بكل ما غطت به يده بكل شعرة سنة ، قال: أي رب ثم ماذا ؟ قال: ثم الموت. قال: فالأن. فسأل الله أن يدنيه من الأرض المقدسة رمية بحجر ، قال قال رسول الله (ص) فلو كنت ثم لأريتكم قبره إلى جانب الطريق عند الكثيب الأحمر ) ! وكرر البخاري هذا الحديث المزعوم في:4/130، فقال: (باب وفاة موسى وذكره بعد...(كذا) ! وحذف منه جملة (ففقأ عينه) ، التي أثبتها مسلم:7/99 !!
قال ابن حجر في فتح الباري:6/315: (صكه: أي ضربه على عينه، وفي رواية همام عن أبي هريرة عند أحمد ومسلم: جاء ملك الموت إلى موسى فقال أجب ربك فلطم موسى عين ملك الموت ففقأها!
وفي رواية عمار بن أبي عمار عن أبي هريرة عند أحمد والطبري:كان ملك الموت يأتي الناس عياناً فأتى موسى فلطمه ففقأ عينه.....وفي رواية عمار: فقال يا رب عبدك موسى فقأ عيني ، ولولا كرامته عليك لشققت عليه ) !!
نبي الله موسى يركض عارياً وراء ثيابه !
روى البخاري قصة (ثوبي حجر) التي يزعم فيها اليهود أن نبي الله موسى كان يغتسل ووضع ثيابه على حجر ، فركض الحجر هارباً بثيابه ، وركض موسى وراءه عارياً ، ورآه بنو إسرائيل ! فغضب موسى على الحجر وأخذ ثيابه منه وضربه بعصاه !
وزعموا أن ذلك كان بتدبير الله تعالى لكي يبرئ موسى من اتهام بني إسرائيل له بأن له أُدْرَة ! وكأن تبرئة الله تعالى لنبيه لاتتم إلا بإهانته !
قال البخاري:4/129: (فوضع ثيابه على الحجر ثم اغتسل ، فلما فرغ أقبل إلى ثيابه ليأخذها وإن الحجر عدا بثوبه فأخذ موسى عصاه وطلب الحجر ، فجعل يقول ثوبي حجر! ثوبي حجر! حتى انتهى إلى ملأ من بني إسرائيل فرأوه عرياناً أحسن ما خلق الله وأبرأه مما يقولون ، وقام الحجر فأخذ ثوبه فلبسه وطفق بالحجر ضرباً بعضاه ! فوالله إن بالحجر لندباً من أثر ضربه ثلاثاً أو أربعاً أو خمساً ، فذلك قوله: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لاتَكُونُوا كَالَّذِينَ آذَوْا مُوسَى فَبَرَّأَهُ اللهُ مِمَّا قَالُوا وَكَانَ عِنْدَ اللهِ وَجِيهاً). انتهى.
وكرره البخاري هذا الحديث على عادته بمثله أو بنحوه في:6/28 و:1/73 !
نبي الله سليمان مفرط في الجنس ، معرض عن ذكر الله !
وروى البخاري في:3/209 عن سليمان : (قال سليمان بن داود عليهما السلام لأطوفن الليلة على مائة امرأة أو تسع وتسعين كلهن يأتي بفارس يجاهد في سبيل الله فقال له صاحبه: قل إن شاء الله ، فلم يقل إن شاء الله ! فلم يحمل منهن إلا امرأة واحدة جاءت بشق رجل ! والذي نفس محمد بيده لوقال إن شاء الله لجاهدوا في سبيل الله فرساناً أجمعون)! وكرره البخاري بنحوه:4/136و:6/160 !
البخاري يروي تفضيل نبينا على الرسل والبشر
قال في:5/225: (قال: أنا سيد الناس يوم القيامة ، وهل تدرون ممَّ ذلك؟ يجمع الناس الأولين والإخرين في صعيد واحد يسمعهم الداعي وينفذهم البصر وتدنو الشمس فيبلغ الناس من الغم والكرب ما لايطيقون ولا يحتملون فيقول الناس ألا ترون ما قد بلغكم ، ألا تنظرون من يشفع لكم إلى ربكم؟ فيقول بعض الناس لبعض عليكم بآدم فيأتون آدم فيقولون له: أنت أبو البشر ، خلقك الله بيده ونفخ فيك من روحه ، وأمر الملائكة فسجدوا لك ، إشفع لنا إلى ربك ، ألا ترى إلى ما نحن فيه ، ألا ترى إلى ما قد بلغنا ؟
فيقول آدم: إن ربي قد غضب اليوم غضباً لم يغضب قبله مثله! ولن يغضب بعده مثله ! وإنه نهاني عن الشجرة فعصيته ، نفسي نفسي نفسي ، إذهبوا إلى غيري إذهبوا إلى نوح !!
فيأتون نوحاً فيقولون يا نوح إنك أنت أول الرسل إلى أهل الأرض وقد سماك الله عبداً شكوراً ، إشفع لنا إلى ربك ، ألا ترى إلى ما نحن فيه ؟
فيقول: إن ربي عز وجل قد غضب اليوم غضباً لم يغضب قبله مثله، ولن يغضب بعده مثله ، وإنه قد كانت لي دعوة دعوتها على قومي. نفسي نفسي نفسي ! إذهبوا إلى غيري ، إذهبوا إلى إبراهيم !!
فيأتون إبراهيم فيقولون يا إبراهيم أنت نبي الله وخليله من أهل الأرض اشفع لنا إلى ربك ، ألا ترى إلى ما نحن فيه ؟ فيقول لهم: إن ربي قد غضب اليوم غضباً لم يغضب قبله مثله ، ولن يغضب بعده مثله ! وإني قد كنت كذبت ثلاث كذبات ، فذكرهن أبو حيان في الحديث، نفسي نفسي نفسي! إذهبوا إلى غيري إذهبوا إلى موسى !! فيأتون موسى فيقولون ياموسى أنت رسول الله ، فضلك الله برسالته وبكلامه على الناس ، إشفع لنا إلى ربك ، ألا ترى إلى ما نحن فيه ؟ فيقول: إن ربي قد غضب اليوم غضباً لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله ، وإني قد قتلت نفساً لم أومر بقتلها ، نفسي نفسي نفسي ! إذهبوا إلى غيري ، إذهبوا إلى عيسى ! فيأتون عيسى فيقولون ياعيسى أنت رسول الله وكلمته ، ألقاها إلى مريم وروح منه وكلمت الناس في المهد صبياً ، إشفع لنا إلى ربك ، ألا ترى إلى ما نحن فيه ؟ فيقول عيسى: إن ربي قد غضب اليوم غضباً لم يغضب قبله مثله ولن يغضب بعده مثله !! ولم يذكر ذنباً ، نفسي نفسي نفسي! إذهبوا إلى غيري إذهبوا إلى محمد !!
فيأتون محمداً فيقولون: يا محمد أنت رسول الله وخاتم الأنبياءوقد غفر الله لك ما تقدم من ذنبك وما تأخر ، إشفع لنا إلى ربك ، ألا ترى إلى ما نحن فيه ؟ فأنطلق فآتي تحت العرش فأقع لربى عز وجل ، ثم يفتح الله على من محامده وحسن الثناء عليه شيئاً لم يفتحه على أحد قبلي ، ثم يقال يا محمد إرفع رأسك سل تعطه ، واشفع تشفَّع ، فأرفع رأسي فأقول أمتي يا رب أمتي يا رب ، فيقال يا محمد أدخل من أمتك من لاحساب عليهم من الباب الأيمن من أبواب الجنة وهم شركاء الناس فيما سوى ذلك ، من الأبواب ثم قال: والذي نفسي بيده إن ما بين المصراعين من مصاريع الجنة كما بين مكة وحمير ، أو كما بين مكة وبصرى ). انتهى.
!!

sheia
10/01/2007, 01:10 PM
اللهم صلِ على محمد وآلِ محمد الطيبين الطاهرين المنتجبين المعصومين


الله يستر


هذا قليل من كثير أخوي الله يعطيك العافية


لسه ما شفت شيء

داحض الشبهات
10/01/2007, 01:24 PM
يغلق الموضوع لمخافته شروط وضوابط السبلة الدينية

هنا (http://s-oman.net/avb/announcement.php?f=4)

ولو كان أخي طرحك للموضوع بأسلوب آخر كسؤال أصحاب المذهب نفسه عن هذه الأحاديث كما فعل بعض الإخوان في بعض المواضيع كان أحسن وأنفع لك وللجميع .

تحياتي ،،،