المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : من أحاديث البخاري : لو سجن محمد كما سجن يوسف لأجاب الداعي


متأمل
17/08/2008, 02:45 PM
‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَحْمَدُ بْنُ صَالِحٍ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏ابْنُ وَهْبٍ ‏ ‏قَالَ أَخْبَرَنِي ‏ ‏يُونُسُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏ابْنِ شِهَابٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ‏ ‏وَسَعِيدِ بْنِ الْمُسَيَّبِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ‏
‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏نَحْنُ أَحَقُّ بِالشَّكِّ مِنْ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏إِذْ قَالَ ‏
‏رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوْ لَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي ‏
‏وَيَرْحَمُ اللَّهُ ‏ ‏لُوطًا ‏ ‏لَقَدْ كَانَ يَأْوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ وَلَوْ لَبِثْتُ فِي السِّجْنِ طُولَ مَا لَبِثَ ‏ ‏يُوسُفُ ‏ ‏لَأَجَبْتُ الدَّاعِيَ

مصدر ما كتبه البخاري: ( هنا (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5206))

قال الله تعالى العزيز الحكيم:

" وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ " (القلم، 4)

" لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ " (آل عمران، 164)

" رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ " (البقرة، 129)

" أُوْلَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ مِن ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِن ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً " (مريم، 58)

" وَوَجَدَكَ ضَالّاً فَهَدَى " (الضحى، 7)


((( اقتبس رد أحد الإخوة شارحاً فيه معنى الحديث ... تأكيدا على حسن النوايا )))

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏قوله صلى الله عليه وسلم : ( ولو لبثت في السجن طول ما لبث , يوسف لأجبت الداعي ) ‏

‏أي أسرعت الإجابة في الخروج من السجن ولما قدمت طلب البراءة , فوصفه بشدة الصبر حيث لم يبادر بالخروج وإنما قاله صلى الله عليه وسلم تواضعا , والتواضع لا يحط مرتبة الكبير بل يزيده رفعة وجلالا , وقيل هو من جنس قوله " لا تفضلوني على يونس " وقد قيل إنه قاله قبل أن يعلم أنه أفضل من الجميع , وسيأتي تكملة لهذا الحديث في قصة يوسف . ‏


المصدر:
فتح الباري بشرح صحيح البخاري
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5206




= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

(1) لسنا من محبي المذهبية ...
بل أعلنها صراحة أني لا أحب أن أسند ديني باسم بشر ...
فلا أحب أن أقول أني "فلاني" على دين "فلان" ...
وإنما أنا "حنيفا مسلما وما أنا من المشركين" ...
قال تعالى: " وَمَنْ أَحْسَنُ دِيناً مِّمَّنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ لله وَهُوَ مُحْسِنٌ واتَّبَعَ مِلَّةَ إِبْرَاهِيمَ حَنِيفاً وَاتَّخَذَ اللّهُ إِبْرَاهِيمَ خَلِيلاً " (النساء، 125)

(2) لا نقول أننا أحب إلى الله تعالى من أحد ...
أي لا نزايد بديننا فوق دين أحد ...
فالله تعالى هو العليم بذات الصدور ...
قال تعالى: "... فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى " (النجم، 32)

(3) لا نقصد أي مذهب ... فليس لنا مذهب إلا الإسلام ...
لكن لنا الحق في أن نطرح أفكارنا ...
ولك الحق عزيزي في أن تنتقدها ...
بل نتمنى أن نجد انتقاد واضحا قويا نهتدي به للحق بمشيئة الله تعالى ...

(4) أخيراً ... لن يدافع الشيخ "فلان" عن أحد يوم القيامة ...
وإنما تأتي كل نفس تدافع عن نفسها ...
قال تعالى: " يَوْمَ تَأْتِي كُلُّ نَفْسٍ تُجَادِلُ عَن نَّفْسِهَا وَتُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَّا عَمِلَتْ وَهُمْ لاَ يُظْلَمُونَ " (النحل، 111)
وليتحمل الشيخ "فلان" ما يترتب على تكفيره للآخر ...

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

لكل مذهب من مذاهب المسلمين كتاب للأحاديث ...
ماذا يكون موقف رسول الله تعالى عندما يراهم هكذا وبينهم كتاب الله تعالى؟؟؟؟؟؟
قال تعالى: " أَوَلَمْ يَكْفِهِمْ أَنَّا أَنزَلْنَا عَلَيْكَ الْكِتَابَ يُتْلَى عَلَيْهِمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَرَحْمَةً وَذِكْرَى لِقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ " (العنكبوت، 51)
لنأخذ الأحاديث المتفق عليها من قبل جميع طوائف المسلمين ...
وصلى الله وسلم على سيدنا محمد ... وعلى جميع الأنبياء والمرسلين ...

= = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = = =

المستظل بالشمس
17/08/2008, 02:54 PM
متأمل صديقي ،، اسمح لي لم أفهم عليك
(ما أول مرة ما أفهم)

هلا تكرمت بالتوضيح !!.

متأمل
17/08/2008, 03:02 PM
متأمل صديقي ،، اسمح لي لم أفهم عليك
(ما أول مرة ما أفهم)

هلا تكرمت بالتوضيح !!.

جميل أن يُشرح لنا ما يقصده البخاري بقوله "‏لَأَجَبْتُ الدَّاعِيَ"

فإن كان البخاري يقصد عدم صبر الرسول عليه السلام على "السجن", فهذا يتناقض مع وصف القرآن الكريم للرسول محمد عليه الصلاة والسلام ...
الحديث الذي ذكره البخاري يتناقض مع قوة إيمان النبي محمد عليه الصلاة والسلام
فهل يُعقل أن يضعف نبي مختار مصطفى بُعث ليزكي الناس ولا يصبر على سجن بضع سنوات؟؟؟؟؟

Breave Soul
17/08/2008, 03:21 PM
‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَحْمَدُ بْنُ صَالِحٍ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏ابْنُ وَهْبٍ ‏ ‏قَالَ أَخْبَرَنِي ‏ ‏يُونُسُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏ابْنِ شِهَابٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ‏ ‏وَسَعِيدِ بْنِ الْمُسَيَّبِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ‏
‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏نَحْنُ أَحَقُّ بِالشَّكِّ مِنْ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏إِذْ قَالَ ‏
‏رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوْ لَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي ‏
‏وَيَرْحَمُ اللَّهُ ‏ ‏لُوطًا ‏ ‏لَقَدْ كَانَ يَأْوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ وَلَوْ لَبِثْتُ فِي السِّجْنِ طُولَ مَا لَبِثَ ‏ ‏يُوسُفُ ‏ ‏لَأَجَبْتُ الدَّاعِيَ

مصدر ما كتبه البخاري: ( هنا (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5206))

قال الله تعالى العزيز الحكيم:

" وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ " (القلم، 4)

" لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ " (آل عمران، 164)

" رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ " (البقرة، 129)

" أُوْلَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ مِن ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِن ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً " (مريم، 58)

" وَوَجَدَكَ ضَالّاً فَهَدَى " (الضحى، 7)



سيأتي على الناس زمان سنوات خداعات: يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة. قيل يا رسول الله وما الرويبضة؟ قال: الرجل التافه ينطق في أمر العامة

متأمل
17/08/2008, 03:32 PM
سيأتي على الناس زمان سنوات خداعات: يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة. قيل يا رسول الله وما الرويبضة؟ قال: الرجل التافه ينطق في أمر العامة

سهل أن ترمي الناس بألفاظ ...
لكن هل من السهل أن تأتينا بدليل ما يدحض قولُنا ...
بانتظار من يُكفرُنا ...

المستظل بالشمس
17/08/2008, 03:53 PM
سيأتي على الناس زمان سنوات خداعات: يصدق فيها الكاذب ويكذب فيها الصادق، ويؤتمن فيها الخائن ويخون فيها الأمين، وينطق فيها الرويبضة. قيل يا رسول الله وما الرويبضة؟ قال: الرجل التافه ينطق في أمر العامة


1300 - حججت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حجة الوداع . قالت : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم قولا كثيرا . ثم سمعته يقول : إن أمر عليكم عبد مجدع ( حسبتها قالت ) أسود ، يقودكم بكتاب الله . فاسمعوا له وأطيعوا
الراوي: أم الحصين الأحمسية - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 1838

أسد البلوش
17/08/2008, 04:39 PM
‏حَدَّثَنَا ‏ ‏أَحْمَدُ بْنُ صَالِحٍ ‏ ‏حَدَّثَنَا ‏ ‏ابْنُ وَهْبٍ ‏ ‏قَالَ أَخْبَرَنِي ‏ ‏يُونُسُ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏ابْنِ شِهَابٍ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ ‏ ‏وَسَعِيدِ بْنِ الْمُسَيَّبِ ‏ ‏عَنْ ‏ ‏أَبِي هُرَيْرَةَ ‏ ‏رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ‏
‏أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ ‏ ‏صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ‏ ‏قَالَ ‏ ‏نَحْنُ أَحَقُّ بِالشَّكِّ مِنْ ‏ ‏إِبْرَاهِيمَ ‏ ‏إِذْ قَالَ ‏
‏رَبِّ أَرِنِي كَيْفَ تُحْيِي الْمَوْتَى قَالَ أَوْ لَمْ تُؤْمِنْ قَالَ بَلَى وَلَكِنْ لِيَطْمَئِنَّ قَلْبِي ‏
‏وَيَرْحَمُ اللَّهُ ‏ ‏لُوطًا ‏ ‏لَقَدْ كَانَ يَأْوِي إِلَى رُكْنٍ شَدِيدٍ وَلَوْ لَبِثْتُ فِي السِّجْنِ طُولَ مَا لَبِثَ ‏ ‏يُوسُفُ ‏ ‏لَأَجَبْتُ الدَّاعِيَ

مصدر ما كتبه البخاري: ( هنا (http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5206))

قال الله تعالى العزيز الحكيم:

" وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ " (القلم، 4)

" لَقَدْ مَنَّ اللّهُ عَلَى الْمُؤمِنِينَ إِذْ بَعَثَ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْ أَنفُسِهِمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِن كَانُواْ مِن قَبْلُ لَفِي ضَلالٍ مُّبِينٍ " (آل عمران، 164)

" رَبَّنَا وَابْعَثْ فِيهِمْ رَسُولاً مِّنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آيَاتِكَ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَيُزَكِّيهِمْ إِنَّكَ أَنتَ العَزِيزُ الحَكِيمُ " (البقرة، 129)

" أُوْلَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِم مِّنَ النَّبِيِّينَ مِن ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِن ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَن خَرُّوا سُجَّداً وَبُكِيّاً " (مريم، 58)

" وَوَجَدَكَ ضَالّاً فَهَدَى " (الضحى، 7)

سبحان الله تهاجم صحيح البخاري على السبلة الدينية بسبلة عمان و صحيح البخاري هو اصح كتاب بعد كتاب الله تعالى عند اهل السنة والجماعة الذين يعدون نصف سكان عمان وبهذا تريد ان تشب الفتنة وان ترفع شعارات المذهبية والطائفية ...لا ريب انك جاهل ولا تحسن الا النقل دون وعي وفهم ، و قبل ان ارد عليك اقول هل تريدني كسني ان اطعن انا ايضا في مسند الربيع بن حبيب كما تطعن انت الان في البخاري فتصير فتنة و لغط لا ينتفع منه احد ؟؟؟...............اترك الجواب للمشرفين ،

المستظل بالشمس
17/08/2008, 04:42 PM
سبحان الله تهاجم صحيح البخاري على السبلة الدينية بسبلة عمان و صحيح البخاري هو اصح كتاب بعد كتاب الله تعالى عند اهل السنة والجماعة الذين يعدون نصف سكان عمان وبهذا تريد ان تشب الفتنة وان ترفع شعارات المذهبية والطائفية ...لا ريب انك جاهل ولا تحسن الا النقل دون وعي وفهم ، و قبل ان ارد عليك اقول هل تريدني كسني ان اطعن انا ايضا في مسند الربيع بن حبيب كما تطعن انت الان في البخاري فتصير فتنة و لغط لا ينتفع منه احد ؟؟؟...............اترك الجواب للمشرفين ،



لم يهاجم ،، بل سأل ،، وأنا تساءلت من بعده ،،
ونريد ممن لديه علم أن ينورنا بما علمه الله من علمه ...

والسنة ليست حكرا على أهل السنة ،،
سواء أكانت من الربيع أم من البخاري
فهي مصدر تشريع ثان بعد القرآن الكريم !.

أسد البلوش
17/08/2008, 04:43 PM
1300 - حججت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم حجة الوداع . قالت : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم قولا كثيرا . ثم سمعته يقول : إن أمر عليكم عبد مجدع ( حسبتها قالت ) أسود ، يقودكم بكتاب الله . فاسمعوا له وأطيعوا
الراوي: أم الحصين الأحمسية - خلاصة الدرجة: صحيح - المحدث: مسلم - المصدر: المسند الصحيح - الصفحة أو الرقم: 1838
وما وجه احتجاج فضيلتكم على الحديث ...........لا ادري لعلكم اطلعتم على امر لم يفهمه الكثيرون

أسد البلوش
17/08/2008, 04:47 PM
لم يهاجم ،، بل سأل ،، وأنا تساءلت من بعده ،،
ونريد ممن لديه علم أن ينورنا بما علمه الله من علمه ...

والسنة ليست حكرا على أهل السنة ،،
سواء أكانت من الربيع أم من البخاري
فهي مصدر تشريع ثان بعد القرآن الكريم !.

لا تتهرب من كونه يريد القدح بالبخاري و أنى له ذلك ...و السنة لما تقول انها مصدر تشريع ثاني وهو حق فلماذا لا تلقى القبول عندكم ان صح طريقها ام ما وعته عقولكم وبلغته افهامكم فهو الصحيح وما اختلط عليكم فهمه وتبادر فيه خلاف اراءكم رددتموه سبحان الله ..............

الغد المشرق2008
17/08/2008, 04:47 PM
- فتاوى الشيخ الألباني ص 524 - 528 ، الطبعة الأولى 1414هـ/1994م ، مكتبة التراث الإسلامي ، القاهرة ، جمع عكاشة عبدالمنان الطيبي.

( سؤال :
شيخنا .. السؤال هو :
هل سبق للشيخ أن ضعف أحاديث في البخاري [وأفردها] في كتاب مّـا ؟

وإن حصل ذلك فهل سبقك إلى ذلك العلماء ؟
نرجو الجواب مع [التبيين] جزاك الله خيراً .

جواب :
حدّد [اسم الإشارة] "إلى ذلك" . . إلى ماذا ؟! . . لأن سؤالك يتضمن شيئين . . هل سبق لك أن ضعفتَ شيئاً من أحاديث البخاري ؟ وهل جمعتَ في ذلك كتاباً ؟ . . فلما ذكرتَ : هل سبقك إلى ذلك ؟ . . ماذا تعني : إلى تضعيف ، أو إلى تأليف!!؟ .

سؤال :
إلى الاثنين .

جواب :
أما أنه سبق لي أن ضعفت [بعض] أحاديث البخاري فهذا حقيقة ! يجب الاعتراف بها ! ولا يجوز إنكارها . ذلك لأسباب كثيرة جداً ..
أولها :
المسلمون كافة لا فرق بين عالم أو متعلم أو جاهل مسلم . . كلهم يجمعون على أنه لا عصمة لأحد بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم . . وعلى هذا ، من النتائج البديهية أيضا أن أي كتاب يخطر في بال المسلم أو يسمع باسمه قبل أن يقف على رسمه ، لا بد أن يرسخ في ذهنه أنه لا بد أن يكون فيه شئ من الخطأ ، لأن العقيدة السابقة أن العصمة من البشر لم يحظ بها أحد إلا رسول الله صلى الله عليه وسلم .
من هنا يروى عن الإمام الشافعي رضي الله عنه أنه قال : أبى الله أن يتم إلا كتابه .
فهذه حقيقة لا تقبل المناقشة . هذا أولا . . هذا كأصل . .

أما كتفريع ، فنحن [وذلك] من فضل الله علينا وعلى الناس لكن أكثر الناس لا يعلمون ولكن أكثر الناس لا يشكرون . قد مكنني الله عز وجل من دراسة علم الحديث أصولا وفروعا [وتعديلا] وتجريحا ، حتى تمكنت إلى حد كبير بفضل الله ورحمته أيضا أن أعرف الحديث الصحيح من الضعيف من الموضوع ، من دراستي لهذا العلم . (تواضع )
على ذلك طبقت هذه الدراسة على بعض الأحاديث التي جاءت في صحيح البخاري فوجدت نتيجة هذه الدراسة أن هناك بعض الأحاديث [لا تبلغ مرتبة] الحسن !!! فضلاً عن مرتبة الصحة في صحيح البخاري ، فضلا عن صحيح مسلم .
هذا جوابي عما يتعلق بي أنا . .

أما عما يتعلق بغيري مما جاء في سؤالك ، وهو : هل سبقك أحد ؟.
فأقول :
والحمد لله سُبقت من ناس كثيرين هم أقعد مني وأعرف مني بهذا العلم الشريف وقدامى جدا [قبلي] بنحو ألف سنة .
فالإمام الدارقطني وغيره قد انتقدوا الصحيحين في عشرات الأحاديث !! . . أما أنا فلم يبلغ بي الأمر أن أنتقد عشرة أحاديث .
ذلك لأنني وُجِدْتُ في عصر لا يمكنني من أن أتفرغ لنقد أحاديث البخاري ثم أحاديث مسلم . . ذلك لأننا نحن بحاجة أكبر إلى تتبع الأحاديث التي وجدت في السنن الأربعة فضلا عن المسانيد والمعاجم ونحو ذلك لنبين صحتها من ضعفها .
بينما الإمام البخاري والإمام مسلم قد قاما بواجب تنقية هذه الأحاديث التي أودعوها في الصحيحين من مئات الألوف من الأحاديث .
هذا جهد عظيم جداً جداً . .
ولذلك فليس من العلم ، وليس من الحكمة في شئ أن أتوجه أنا إلى نقد الصحيحين وأدع الأحاديث الموجودة في السنن الأربعة وغيرها ، غير معروف صحيحها من ضعيفها .
لكن في أثناء البحث العلمي تمر معي بعض الأحاديث في الصحيحين أو في أحدهما ، فينكشف لي أن هناك بعض الأحاديث الضعيفة !!.
لكن من كان في ريب من ما أحكم أنا على بعض الأحاديث فليعد إلى "فتح الباري" فسيجد هناك أشياء كثيرة وكثيرة جداً ينتقدها الحافظ أحمد ابن حجر العسقلاني الذي يسمى بحق "أمير المؤمنين في الحديث" ، والذي أعتقد أنا - وأظن أن كل من كان مشاركاً في هذا العلم يوافقني على - أنه لم تلد النساء بعده مثله .
هذا الإمام أحمد ابن حجر العسقلاني يبين في أثناء شرحه أخطاء كثيرة في أحاديث البخاري [يُوجّه أحياناً] ما كان ليس في صحيح مسلم فقط بل وما جاء في بعض السنن وفي بعض المسانيد .
ثم نقدي [لبعض الأحاديث] الموجودة في صحيح البخاري تارة تكون للحديث كله . . أي يقال : هذا حديث ضعيف ، وتارة يكون نقداً لجزء من حديث .. أصل الحديث صحيح ، لكن جزء منه غير صحيح .
- من النوع الأول ، مثلا : حديث ابن عباس ، قال : تزوج أو نكح رسول الله صلى الله عليه وسلم ميمونة وهو محرم .
هذا حديث ليس من الأحاديث التي تفرد بها البخاري دون صاحبه مسلم ، بل اشتركا واتفقا على رواية الحديث في صحيحيهما .
والسبب في ذلك أن السند إلى راوي هذا الحديث وهو عبد الله بن عباس لا غبار عليه ، فهو إسناد صحيح لا مجال لنقد أحد رواته ، بينما هناك أحاديث أخرى هناك مجال لنقدها من فرد من أفراد رواته .
- مثلا : من رجال البخاري رجل اسمه : فليح بن سليمان .. هذا يصفه [الحافظ] ابن حجر في كتابه التقريب أنه "صدوق سيء الحفظ" .
فهذا إذا روى حديثا في صحيح البخاري وتفرد به ولم يكن له متابع ، أو لم يكن لحديثه شاهد ، يبقى حديثه في مرتبة الضعيف الذي يقبل التقوية بمتابع أو بشاهد.
فحديث ميمونة ، وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم تزوجها وهو محرم لا مجال لنقد إسناده من حيث فرد من [أفراد] رواته كفليح بن سليمان مثلا . . لا . . كلهم ثقات [أثبات].
لذلك لم يجد الناقدون لهذا الحديث من العلماء الذين سبقونا بقرون لم يجدوا مجالا لنقد هذا الحديث إلا في راويه الأول [وهو ابن عباس] وهو صحابي جليل !! .
فقالوا : إن الوهم جاء من ابن عباس ، ذلك لأنه كان صغير السن من جهة ، ومن جهة أخرى أنه خالف في روايته لصاحبة القصة أي زوج النبي صلى الله عليه وسلم التي هي ميمونة ، فقد صح عنها : أنه عليه السلام تزوجها وهما حلال .
إذاً هذا حديث وَهِمَ فيه راويه الأول وهو ابن عباس فكان الحديث ضعيفاً ، وهو كما ترون كلمات محدودات ( تزوج ميمونة وهو محرم ) أربع كلمات . . مثل هذا الحديث وقد يكون أطول منه له أمثلة أخرى في صحيح البخاري .
- النوع الثاني : يكون الحديث أصله صحيحاً ، لكن أحد رواته أخطأ من حيث أنه أدرج في متنه جملة ليست من حديث النبي صلى الله عليه وسلم . .
من ذلك الحديث المعروف في صحيح البخاري ، أن النبي صلى الله عليه وسلم [قال] : إن أمتي يأتون يوم القيامة غراً محجلين من آثار الوضوء .
إلى هنا الحديث صحيح وله شواهد كثيرة .
زاد أحد الرواة في صحيح البخاري : "فمن استطاع منكم أن يطيل غرته فليفعل" !!.
قال الحافظ ابن حجر العسقلاني ،
وقال ابن قيم الجوزية ،
وقال شيخه ابن تيمية ،
وقال الحافظ المنذري ،
وعلماء آخرون : هذه الزيادة مدرجة ليست من كلام الرسول عليه السلام . . . وإنما هو من كلام أبي هريرة .

إذاً الجواب تـمّ حتى الآن عن الشطر الأول . . أيَ انتقدتُ بعض الأحاديث ، وسُبقتُ من أئمة كثيرين .

أمَّا أنني ألَّفْتُ ، أو ألَّفَ غيري ؟ .
فأنا ما ألفت ،
أما غيري فقد ألَّفوا !! لكن لا نعرف اليوم كتاباً بهذا الصدد .
هذا جواب ما سألتَ . . . (انتهى الجواب بنصه)
بصوته هل سبق لكم أن ضعفتم حديثاً في صحيح البخاري وهل سبقكم بعض المحدثين أو القدامى إلى هذا الصنيع.؟ (http://www.alalbany.name/audio/739/739_01.rm)

موسى الفرعي
17/08/2008, 04:48 PM
عذراً بارككم الرحمن..

يغلق الموضوع حتى يقف عليه أحد الأخوة المشرفين على سبلة الدين ..
ولتتسع صدوركم لتصرفنا هذا ..



هدانا الله وإياكم ..

محب الجنان
17/08/2008, 05:08 PM
عذراً بارككم الرحمن..

يغلق الموضوع حتى يقف عليه أحد الأخوة المشرفين على سبلة الدين ..
ولتتسع صدوركم لتصرفنا هذا ..



هدانا الله وإياكم ..

والصواب ما قمتم به
فالسبلة الدينية لا تتحمل مثل هذه الأمور
ولم تفتح من اجل الردود على المذاهب الأخرى
او الأسانيد من اجل اثارة باب الفتنة التي نحاول اطفائها
والله المستعان

عمرو بن الجموح
17/08/2008, 05:54 PM
عذراً بارككم الرحمن..

يغلق الموضوع حتى يقف عليه أحد الأخوة المشرفين على سبلة الدين ..
ولتتسع صدوركم لتصرفنا هذا ..



هدانا الله وإياكم ..
أستاذي الكريم

بعد التواصل معكم أجد أن هناك مجال للحوار مع الأخ متأمل فهو لم يقدح في الإمام البخاري أو يتهمه بوضع الأحاديث فهناك الكثير من الأحاديث المغلوطة وربما ألصقها بعضهم به ، البخاري أو الربيع أو غيرهم غير معصومين ولا ننكر السنة ولكن بعض الأحاديث تحتاج إلى نظر وتمحيص فالتقديس للنص القرآني ولا يجوز مراجعته فالأمة الإسلامية مرت بمراحل كثيرة لعب فيها بالنصوص.

لنواصل الحوار والتبيان لمن لديه البرهان دون القاء التهم أو السباب.

الغد المشرق2008
17/08/2008, 06:14 PM
شكرا رؤية قاصرة هكذا يكون المشرفين

المستظل بالشمس
17/08/2008, 06:42 PM
لا تتهرب من كونه يريد القدح بالبخاري و أنى له ذلك ...و السنة لما تقول انها مصدر تشريع ثاني وهو حق فلماذا لا تلقى القبول عندكم ان صح طريقها ام ما وعته عقولكم وبلغته افهامكم فهو الصحيح وما اختلط عليكم فهمه وتبادر فيه خلاف اراءكم رددتموه سبحان الله ..............


إذا ،،
لنجعل منها فرصة كي تفهمني ما غم علي
أخي الفاضل،،
إنكار حديث واحد ،، اثنين ،، ثلاثة
لايقتضي ذلك الإنكار المطلق للأحاديث الصحيحة

وأنا شخصيا استدللت هنا بحديث أورده مسلم كبادرة حسن نوايا !.
وإعلاء للكلمة بما تقتضيه من حق بغض النظر عن قائلها .

هل نحن متفقين على ما سلف؟
أريد أن أسمع منك رأيك؟؟.:)

المستظل بالشمس
17/08/2008, 07:15 PM
أستاذي الكريم

بعد التواصل معكم أجد أن هناك مجال للحوار مع الأخ متأمل فهو لم يقدح في الإمام البخاري أو يتهمه بوضع الأحاديث فهناك الكثير من الأحاديث المغلوطة وربما ألصقها بعضهم به ، البخاري أو الربيع أو غيرهم غير معصومين ولا ننكر السنة ولكن بعض الأحاديث تحتاج إلى نظر وتمحيص فالتقديس للنص القرآني ولا يجوز مراجعته فالأمة الإسلامية مرت بمراحل كثيرة لعب فيها بالنصوص.

لنواصل الحوار والتبيان لمن لديه البرهان دون القاء التهم أو السباب.

كلام طيب
ونحن بإذن الله أكبر من أن ننجر إلى دوامة التهم والسباب ..

أحييك على هذا الموقف الإستثنائي .:)

Sanfooor
17/08/2008, 07:16 PM
سبحان الله تهاجم صحيح البخاري على السبلة الدينية بسبلة عمان و صحيح البخاري هو اصح كتاب بعد كتاب الله تعالى عند اهل السنة والجماعة الذين يعدون نصف سكان عمان وبهذا تريد ان تشب الفتنة وان ترفع شعارات المذهبية والطائفية ...لا ريب انك جاهل ولا تحسن الا النقل دون وعي وفهم ، و قبل ان ارد عليك اقول هل تريدني كسني ان اطعن انا ايضا في مسند الربيع بن حبيب كما تطعن انت الان في البخاري فتصير فتنة و لغط لا ينتفع منه احد ؟؟؟...............اترك الجواب للمشرفين ،

لدي رد بسيط اتمنى ان لا يثير ثائرتك اخي ...لإاني أعلم انك تثار بسرعة

اخي ....ان كان مثلما تفضلت ان صحيح البخاري اصح كتاب بعد القران الكريم اي ان نسبة صحته عالية جدااااااااااااااااا ...

فمثل ما تعرف ان نسبة صحة القران الكريم هي 100% بلا شك
فنسبة صحة البخاري ... يجب ان تكون عالية كذلك ...أي قريبة جدا من 100%

ولكن وجود احاديث مثل ما اوردها الاخ الكريم في موضوعه يدحض القول بان الصحيح هو اصح كتاب بعد كتاب الله

فهنا ياتي دوركم اخي الحبيب ان تثبت لنا بالادلة المدعومه ان هذه "مجرد" مغالطات في الصحيح وليس الا .

وذلك حتى يتسنى لنا كمسلمون ان نتفق معكم بانه بالفعل " أصح " كتاب بعد كتاب الله


نشكركم على رحابة صدركم واتمنى ان لا يؤخذ ردي على محمل شخصي ...

هذا وبارك الله فكيم

المجاهد لله
17/08/2008, 10:45 PM
شرح حديث نحن أحق بالشك

أريد شرح هذا الحديث ملخصاً في نقاط وباختصار شديد (حدثنا أحمد بن صالح حدثنا ابن وهب قال: أخبرني يونس عن ابن شهاب عن أبي سلمة بن عبد الرحمن وسعيد بن المسيب عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: نحن أحق بالشك من إبراهيم إذ قال رب أرني كيف تحي الموتى قال أو لم تؤمن قال: بلى ولكن ليطمئن قلبي، ويرحم الله لوطا لقد كان يأوي إلى ركن شديد ولو لبثت في السجن طول ما لبث يوسف لأجبت الداعي؟


الفتوى :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد قال السيوطي في شرح صحيح مسلم: نحن أحق بالشك من إبراهيم معناه أن الشك يستحيل في حق إبراهيم فإن الشك في إحياء الموتى لو كان متطرقاً إلى الأنبياء لكنت أنا أحق به من إبراهيم، وقد علمتم أني لم أشك فاعلموا أن إبراهيم لم يشك وإنما خص إبراهيم لكون الآية قد يسبق منها إلى بعض الأذهان الفاسدة احتمال الشك، وإنما رجح إبراهيم على نفسه تواضعاً وأدباً أو قبل أن يعلم أنه خير ولد آدم، وقال صاحب التحرير: يقع لي فيه معنيان أحدهما: أنه خرج مخرج العادة في الخطاب فإن من أراد المدافعة عن إنسان قال للمتكلم فيه ما كنت قائلا لفلان أو فاعلا فيه من مكروه فقله لي وافعله معي ومقصوده لا تقل ذلك، والثاني: أن معناه هذا الذي تظنونه شكا أنا أولى به فإنه ليس بشك وإنما طلب لمزيد اليقين، وقال: قوم لما نزل قوله تعالى أو لم تؤمن، قالت طائفة شك إبراهيم ولم يشك نبينا فقال ذلك.

ويرحم الله لوطا كان يأوي إلى ركن شديد، هو الله جل جلاله، فإنه أشد الأركان وأمنعها وأقواها، قال ذلك صلى الله عليه و سلم تعريضاً بقول لوط لو أن لي بكم قوة أو آوي إلى ركن شديد أي لمنعتكم، قال النووي: قصد لوط بذلك إظهار العذر عند أضيافه وأنه لو استطاع دفع المكروه عنهم بطريق ما لفعله، ولم يكن ذلك منه إعراضاً عن الاعتماد على الله تعالى، قال: ويجوز أن يكون نسي الالتجاء إلى الله في حمايتهم، ويجوز أن يكون التجأ فيما بينه وبين الله تعالى وأظهر للأضياف التألم وضيق الصدر.

ولو لبثت إلى آخره هو ثناء على يوسف وبيان لصبره وتأنيه إذ قال لرسول الملك لما جاءه ليخرجه ارجع إلى ربك فاسأله ما بال النسوة فلم يبادر بالخروج من السجن بعد طول لبثه فيه بل تثبت وأرسل الملك في كشف أمره الذي سجن بسببه لتظهر براءته مما نسب إليه، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: ما قال تواضعاً وإيثاراً للأبلغ في بيان كمال فضيلة يوسف.

والله أعلم.


المصدر
اسلام ويب
http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=51580&Option=FatwaId

أسد البلوش
17/08/2008, 10:50 PM
شرح حديث نحن أحق بالشك

أريد شرح هذا الحديث ملخصاً في نقاط وباختصار شديد (حدثنا أحمد بن صالح حدثنا ابن وهب قال: أخبرني يونس عن ابن شهاب عن أبي سلمة بن عبد الرحمن وسعيد بن المسيب عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: نحن أحق بالشك من إبراهيم إذ قال رب أرني كيف تحي الموتى قال أو لم تؤمن قال: بلى ولكن ليطمئن قلبي، ويرحم الله لوطا لقد كان يأوي إلى ركن شديد ولو لبثت في السجن طول ما لبث يوسف لأجبت الداعي؟


الفتوى :

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد قال السيوطي في شرح صحيح مسلم: نحن أحق بالشك من إبراهيم معناه أن الشك يستحيل في حق إبراهيم فإن الشك في إحياء الموتى لو كان متطرقاً إلى الأنبياء لكنت أنا أحق به من إبراهيم، وقد علمتم أني لم أشك فاعلموا أن إبراهيم لم يشك وإنما خص إبراهيم لكون الآية قد يسبق منها إلى بعض الأذهان الفاسدة احتمال الشك، وإنما رجح إبراهيم على نفسه تواضعاً وأدباً أو قبل أن يعلم أنه خير ولد آدم، وقال صاحب التحرير: يقع لي فيه معنيان أحدهما: أنه خرج مخرج العادة في الخطاب فإن من أراد المدافعة عن إنسان قال للمتكلم فيه ما كنت قائلا لفلان أو فاعلا فيه من مكروه فقله لي وافعله معي ومقصوده لا تقل ذلك، والثاني: أن معناه هذا الذي تظنونه شكا أنا أولى به فإنه ليس بشك وإنما طلب لمزيد اليقين، وقال: قوم لما نزل قوله تعالى أو لم تؤمن، قالت طائفة شك إبراهيم ولم يشك نبينا فقال ذلك.

ويرحم الله لوطا كان يأوي إلى ركن شديد، هو الله جل جلاله، فإنه أشد الأركان وأمنعها وأقواها، قال ذلك صلى الله عليه و سلم تعريضاً بقول لوط لو أن لي بكم قوة أو آوي إلى ركن شديد أي لمنعتكم، قال النووي: قصد لوط بذلك إظهار العذر عند أضيافه وأنه لو استطاع دفع المكروه عنهم بطريق ما لفعله، ولم يكن ذلك منه إعراضاً عن الاعتماد على الله تعالى، قال: ويجوز أن يكون نسي الالتجاء إلى الله في حمايتهم، ويجوز أن يكون التجأ فيما بينه وبين الله تعالى وأظهر للأضياف التألم وضيق الصدر.

ولو لبثت إلى آخره هو ثناء على يوسف وبيان لصبره وتأنيه إذ قال لرسول الملك لما جاءه ليخرجه ارجع إلى ربك فاسأله ما بال النسوة فلم يبادر بالخروج من السجن بعد طول لبثه فيه بل تثبت وأرسل الملك في كشف أمره الذي سجن بسببه لتظهر براءته مما نسب إليه، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: ما قال تواضعاً وإيثاراً للأبلغ في بيان كمال فضيلة يوسف.

والله أعلم.


المصدر
اسلام ويب
http://www.islamweb.net/ver2/Fatwa/ShowFatwa.php?lang=A&Id=51580&Option=FatwaId
بارك الله عليك وفي ما اوردته رد على ما اورد اعلاه ولن ادخل في نقاش عن صحيح البخاري فاني ارى ولله الحمد ويرى علمائي انه اصح كتب الحديث بلا منازع واما كلام الالباني رحمه الله فلاهل الحديث الذين هم اخبر منه كلام غيره مع انني لا اجد وقتا للتاكد منه الان والله المستعان عندما لا ندرك معنى اللفظ فنقول بضعفه ونشكك به

المجاهد لله
17/08/2008, 10:57 PM
فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏قوله صلى الله عليه وسلم : ( ولو لبثت في السجن طول ما لبث , يوسف لأجبت الداعي ) ‏

‏أي أسرعت الإجابة في الخروج من السجن ولما قدمت طلب البراءة , فوصفه بشدة الصبر حيث لم يبادر بالخروج وإنما قاله صلى الله عليه وسلم تواضعا , والتواضع لا يحط مرتبة الكبير بل يزيده رفعة وجلالا , وقيل هو من جنس قوله " لا تفضلوني على يونس " وقد قيل إنه قاله قبل أن يعلم أنه أفضل من الجميع , وسيأتي تكملة لهذا الحديث في قصة يوسف . ‏


المصدر:
فتح الباري بشرح صحيح البخاري
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5206

أسد البلوش
17/08/2008, 10:58 PM
لدي رد بسيط اتمنى ان لا يثير ثائرتك اخي ...لإاني أعلم انك تثار بسرعة

اخي ....ان كان مثلما تفضلت ان صحيح البخاري اصح كتاب بعد القران الكريم اي ان نسبة صحته عالية جدااااااااااااااااا ...

فمثل ما تعرف ان نسبة صحة القران الكريم هي 100% بلا شك
فنسبة صحة البخاري ... يجب ان تكون عالية كذلك ...أي قريبة جدا من 100%

ولكن وجود احاديث مثل ما اوردها الاخ الكريم في موضوعه يدحض القول بان الصحيح هو اصح كتاب بعد كتاب الله

فهنا ياتي دوركم اخي الحبيب ان تثبت لنا بالادلة المدعومه ان هذه "مجرد" مغالطات في الصحيح وليس الا .

وذلك حتى يتسنى لنا كمسلمون ان نتفق معكم بانه بالفعل " أصح " كتاب بعد كتاب الله


نشكركم على رحابة صدركم واتمنى ان لا يؤخذ ردي على محمل شخصي ...

هذا وبارك الله فكيم

اخي وفقك الله وهدانا واياك الى الحق الذي لا لبس فيه اقولها باختصار في الجملة صحيح البخاري عندنا هو اصح كتاب بعد كتاب الله وطبعا كتاب الله لا ياتيه الباطل بين يديه و لا من خلفه وصحيح البخاري فيه السنة والتي هي مصدر ثان للتشريع وكون ان هناك احاديث تضعف من فلان واخر لانها تخالف مذاهبهم او انها والعياذ بالله ترفض لانها تخالف فهم فلان واخر فهذا ما لا نقبله وكذلك لا نقبل الحديث عن كتاب الصحيح بهذا الاسلوب ومن كان منكم عنده استفسار فليطلقه الى عالم من علماء الحديث وسيجيبه بما يريد اما ان ياتي غير المختص ويتندر بذكر روايات صحيحة لم توافق فهمه او التبس عليه الاطلاع على مقصودها فهذا ما لا نقبله وحتى على قولكم ان الصحيح فيه بعض الاحاديث المشتبهة ففي كتب اخرى لديكم طوام لا يقبلها عقل فهل نتناقش بها هنا ايضا !!!وهلم جرا ...عموما نسال الله ان يهدينا جميعا سبيل الرشد ، واتمنى ان يكف عنا الفرقة و التشتت وان يجمعنا على الحق انه ولي ذلك والقادر عليه

متأمل
17/08/2008, 11:06 PM
شكراً للجميع ...
إن شاء الله تعالى ...
سأضع تفسير الأخ في أول الموضوع ...
تأكيداً لحسن النوايا ...

المجاهد لله
17/08/2008, 11:16 PM
شكراً للجميع ...
إن شاء الله تعالى ...
سأضع تفسير الأخ في أول الموضوع ...
تأكيداً لحسن النوايا ...


شكرا اخي المتأمل :نطوط:

عمرو بن الجموح
17/08/2008, 11:51 PM
شكرا اخي المتأمل :نطوط:
أحسنت والشكر الجزيل على الحوار الهاديء

Sanfooor
18/08/2008, 12:42 AM
اخي وفقك الله وهدانا واياك الى الحق الذي لا لبس فيه اقولها باختصار في الجملة صحيح البخاري عندنا هو اصح كتاب بعد كتاب الله وطبعا كتاب الله لا ياتيه الباطل بين يديه و لا من خلفه وصحيح البخاري فيه السنة والتي هي مصدر ثان للتشريع وكون ان هناك احاديث تضعف من فلان واخر لانها تخالف مذاهبهم او انها والعياذ بالله ترفض لانها تخالف فهم فلان واخر فهذا ما لا نقبله وكذلك لا نقبل الحديث عن كتاب الصحيح بهذا الاسلوب ومن كان منكم عنده استفسار فليطلقه الى عالم من علماء الحديث وسيجيبه بما يريد اما ان ياتي غير المختص ويتندر بذكر روايات صحيحة لم توافق فهمه او التبس عليه الاطلاع على مقصودها فهذا ما لا نقبله وحتى على قولكم ان الصحيح فيه بعض الاحاديث المشتبهة ففي كتب اخرى لديكم طوام لا يقبلها عقل فهل نتناقش بها هنا ايضا !!!وهلم جرا ...عموما نسال الله ان يهدينا جميعا سبيل الرشد ، واتمنى ان يكف عنا الفرقة و التشتت وان يجمعنا على الحق انه ولي ذلك والقادر عليه


امين...مشكور على الرد الطيب

بس حبيت ابين لك شي اخي اننا نحن اتباع الامامية لا يوجد عندنا كتاب او صحيح نقول عنه بانه اصح كتاب بعد كتاب الله ...

مجرد توضيح واضافة لمعلوماتك


اتمنى اننا لم نخرج الموضوع عن مساره

بارك الله فيك

محب للصحابة
18/08/2008, 09:05 AM
بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسوله الكريم وأصحابه اجمعين

لا أدري كثر الرويبضة في زماننا هذا ولا ادري لماذا

صحيح بخاري ومسلم من أصح الكتب عند أهل السنة
ويعتمد عليها ويستبط منها الأحكام جميع المذاهب الأخر غير أهل السنة

وتأتي أنت ليس لديك أي فكرة عن علم الحديث وتتكلم في حديث من أحاديث البخاري
ويأتي آخر ويطعن في حديث من صحيح مسلم

ما هي الشهادة التي حصلتم عليها في علم الحديث

دعو عنكم ما لا تطيقون

هدنا الله وإياكم

روح الجوري
18/08/2008, 09:52 AM
فتح الباري بشرح صحيح البخاري

‏قوله صلى الله عليه وسلم : ( ولو لبثت في السجن طول ما لبث , يوسف لأجبت الداعي ) ‏

‏أي أسرعت الإجابة في الخروج من السجن ولما قدمت طلب البراءة , فوصفه بشدة الصبر حيث لم يبادر بالخروج وإنما قاله صلى الله عليه وسلم تواضعا , والتواضع لا يحط مرتبة الكبير بل يزيده رفعة وجلالا , وقيل هو من جنس قوله " لا تفضلوني على يونس " وقد قيل إنه قاله قبل أن يعلم أنه أفضل من الجميع , وسيأتي تكملة لهذا الحديث في قصة يوسف . ‏


المصدر:
فتح الباري بشرح صحيح البخاري
http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?Doc=0&Rec=5206




وهذا الكلام هو الذي اورده المتامل في المصدر

ان قوله صلى الله عليه وسلم ان دل على شىء فهو التواضع اوليس هو من امراصحابه بعدم تعظيمهم له كما تفعل النصارى؟؟

اوليس هو من كان يستغفر ليلا ونهارا؟؟

اولم يكن بشرا رسولا؟؟

فلماذا الاستغراب من هذا الحديث الذي يوضح الرسول عليه الصلاة والسلام فيه مدحه لقوة وصبر يوسف عليه السلام ويبين مدى تواضعه الشديد مع انه افضل خلق الله
بل على العكس هذا الحديث يبين مدى تواضعه ومدى محبته لاخوته الانبياء ويعلم من بعده من المسلمين انه يجب عدم رؤيه الانا ومدح الذات لماذا تنكرون هذا الحديث وتضعفونه وفيه مافيه من العبر؟؟
لكن القصد هو الطعن في السنه النبويه فوالله لقد سمعت هذا الحديث وغيره من النصارى الحاقدين على ديننا الاسلامي لكي يجعلونا في احد الامرين اما ان نعظم محمد صلى الله عليه وسلم فوق مستوى بشريته وبالتالي ننسف كل ما لايعجبنا من الكتب الصحاح وهكذا نكون مثلهم
او اننا نفهم الاحاديث فهما مغلوطاوبالتالي نحقق ايضا ما يريده النصارى وغيرهم في التشكيك في ديننا ورسالة نبينا

المستظل بالشمس
18/08/2008, 01:20 PM
وهذا الكلام هو الذي اورده المتامل في المصدر

ان قوله صلى الله عليه وسلم ان دل على شىء فهو التواضع اوليس هو من امراصحابه بعدم تعظيمهم له كما تفعل النصارى؟؟

اوليس هو من كان يستغفر ليلا ونهارا؟؟

اولم يكن بشرا رسولا؟؟

فلماذا الاستغراب من هذا الحديث الذي يوضح الرسول عليه الصلاة والسلام فيه مدحه لقوة وصبر يوسف عليه السلام ويبين مدى تواضعه الشديد مع انه افضل خلق الله
بل على العكس هذا الحديث يبين مدى تواضعه ومدى محبته لاخوته الانبياء ويعلم من بعده من المسلمين انه يجب عدم رؤيه الانا ومدح الذات لماذا تنكرون هذا الحديث وتضعفونه وفيه مافيه من العبر؟؟
لكن القصد هو الطعن في السنه النبويه فوالله لقد سمعت هذا الحديث وغيره من النصارى الحاقدين على ديننا الاسلامي لكي يجعلونا في احد الامرين اما ان نعظم محمد صلى الله عليه وسلم فوق مستوى بشريته وبالتالي ننسف كل ما لايعجبنا من الكتب الصحاح وهكذا نكون مثلهم
او اننا نفهم الاحاديث فهما مغلوطاوبالتالي نحقق ايضا ما يريده النصارى وغيرهم في التشكيك في ديننا ورسالة نبينا


بل أراه طرح الموضوع دون أن يبدي رأيه ،،
وطلبت أنا منه أن يوضح ،،
و قال أنه يريد أن يفهم ،،

وكدليل على طيب نواياه ،،
لم يقابل الشروح التي أتى بها الإخوة إلا بصدر رحب وواسع
بل قام بإضافة أحد الردود الشارحة إلى رأس الموضوع
حتى يطرد كل إساءة فهم لمقصده من الطرح

هدانا الله وإياكم !.
لنتبادل حسن الظن.:)

روح الجوري
18/08/2008, 01:49 PM
بل أراه طرح الموضوع دون أن يبدي رأيه ،،
وطلبت أنا منه أن يوضح ،،
و قال أنه يريد أن يفهم ،،

وكدليل على طيب نواياه ،،
لم يقابل الشروح التي أتى بها الإخوة إلا بصدر رحب وواسع
بل قام بإضافة أحد الردود الشارحة إلى رأس الموضوع
حتى يطرد كل إساءة فهم لمقصده من الطرح

هدانا الله وإياكم !.
لنتبادل حسن الظن.:)

ولا ارى في ما كتبته انا سوء ظن لان عنوان الموضوع واضح:)

المستظل بالشمس
18/08/2008, 02:20 PM
ولا ارى في ما كتبته انا سوء ظن لان عنوان الموضوع واضح:)

شكرا ..:)

متأمل
18/08/2008, 02:29 PM
هناك من يتلفظ بألفاظ يضعها مثل الشماعة ...
مجرد ما يسمع من يخالفه ... لا يأتي بدليل ... وإنما يلقي بالكلمة التي عنده ...

أخلاقنا أرفع من أن نخاطب غيرنا بأوصاف لا نرضاها لأنفسنا ...