سبلة عمان

العودة   سبلة عمان » سبلة السياسة والاقتصاد

ملاحظات \ آخر الأخبار

 
 
أدوات الموضوع البحث في الموضوع أنماط العرض
  #1  
قديم 12/12/2010, 06:24 AM
جابر الرواحي جابر الرواحي غير متصل حالياً
كاتب وشاعر
 
تاريخ الانضمام: 28/01/2008
الإقامة: عمان.... وطني
الجنس: ذكر
المشاركات: 1,365
افتراضي التسويق الثقافي (قافلة سبلة عمان إنموذجا) لهدى الجهوري

هدي الجهوري
كثيرا ما تحدثنا في الصحف ووسائل الإعلام الأخرى بأن القطاع الخاص غائب عن تشجيع الفعاليات الثقافية، في الوقت الذي كنا نتساءل فيه: إلى متى سيحتمل كاهل الحكومة مطالبتنا بالمزيد من الاعتناء بتسويق المشهد الثقافي إلى الخارج؟ ولأن الاستثمار في الثقافة لا يشبه الاستثمار في المشاريع الكبيرة والضخمة التي تدر الأرباح على أصحابها، فإن الثقافة ظلت إلى وقت طويل في الظل، وبقي الأدب العماني بعيدا عن انتباه الآخرين».
لم يتعد تسويق الأفراد من الكتاب أنفسهم والمهتمين، أكثر من إرسال الكتب المهداة، وبالتالي حظي القليل منها بما يسمى المراجعات الصحفية، أي الكتابة عنها من قبل صحفيين مهتمين بالإصدارات الحديثة. ولا يبدو واضحا أيضا طموح الكاتب العماني بالترجمة، بينما تضخم الأمر عند الدول عربية ودول الجوار إلى درجة مريضة، فصار البعض لا يكتب إلا وعينه على الترجمة، وكلتا الحالتان للأسف غير صحية.. أعني اللهاث وراء الترجمة، وتجاهلها أيضا.
وجد البعض من الكتاب العمانيين وسيلته التسويقية في المشاركة في الأسابيع الثقافية والمؤتمرات، والأمسيات خارج عمان، إما بدعوة رسمية، أو استثمارا لعلاقات جيدة، وعلى ذكر العلاقات الجيدة، فقد أصبحت متاحة نظرا لما يخدمنا به الإنترنت، والمواقع الثقافية الالكترونية. و لكن لا يبدو أن كل هذه المحاولات التي وقف وراءها الأفراد بذات جدوى تسويقية مؤثرة، وإن كنّا لا ننكر أنها أحدثت تغييرا، وثمة أسماء عمانية بات لها حضور في الخارج، ومتابعة قرائية جيدة.
لكن عقلية الكاتب العماني لا تزال إلى الآن عقلية حالمة، تتعامل مع الكتاب على اعتبار أنه حالة شعورية فائقة، أكثر من كونه عملا يحتاج إلى ترويج وتسويق - وإن كنّا متأكدين أنّ هذه المهمة ليست مهمة الكاتب وحده - لمغادرة الكتاب حدوده الجغرافية الضيقة إلى مساحات رحبة، إلا انه أيضا من الضروري أن يفعّل الكاتب حضوره داخليا وخارجيا.
بطريقة مبتكرة كان ستة عشر شخصا من سلطنة عُمان يحتفلون بالعيد الوطني الأربعين في بريطانيا، أمام شريحة متنوعة من الجاليات العربية إضافة إلى عدد من الطلاب العمانيين. لم تكن أيام بريطانيا أياما عادية، وأنا لحسن حظي كنتُ معهم، أطالع مدينة الضباب التي وفرت لنا الكثير من الأحاديث، والنقاشات، وأجمل جملة حصلنا عليها من الحضور العربي: جئنا لنستمع للغة العربية..اشتقنا إليها». في حين أن البعض الآخر كان مندهشا من تقنيات السرد، ومستوى القصيدة.
أدهشتني تجربة قافلة سبلة عمان التي وزعت فعالياتها بين مدن مهمة في بريطانيا من مثل لندن، وكامبريدج، ومانشستر، وتكفلت بترجمة بعض النصوص من العربية إلى الانجليزية، كما أنها أشركت الفكر إلى جوار الشعر والقصة، والفن التشكيلي، وهذا التنوع أثرى المراقب لنشاط السلطنة الثقافي عن بعد.
من المهم جدا أن يبدأ دعم القطاع الخاص للفعاليات الثقافية على اختلافها، ولكن قبل ذلك نحتاج لأن يتوفر شخص أو أشخاص يستطيعون قيادة عملية الإقناع بجدوى ما نفعل. فمن حق الجهة الداعمة أن تعرف العائد لها من جرّاء الفعل الثقافي، وكما يعلم أغلبنا نتائج الفعل الثقافي لا تتضح بين ليلة وضحاها وإنما هي مشروع طويل الأمد يتحصل على نتائجه ببطء، ولكنه بالتالي يحدث تغييرا جذريا في عقلية المجتمع ومدنيته أيضا.
مشاريع سبلة عمان بدأت بالتبلور والظهور في دائرة أبعد من حيزها الالكتروني عندما تبنت فكرة صالون الثلاثاء، واستضافت ضيوفا في غاية الأهمية امتلأت لأجلها المقاعد. كما أن موقع مكتبة البوردرز في حد ذاته موقع محفز لإيجاد علاقات قرائية مهمة. جمهور السبلة كان أكثر تنوعا، إذ لا يقتصر على الكتاب وعلى الإعلاميين كما هو معتاد، وإنما على جمهور متابع للحراك الثقافي الكترونيا. كما أن نقل الحدث لمن لم يتسن لهم الذهاب إلى الفعالية إلكترونيا أحدث تواصلا ثقافيا غير مسبوق في السلطنة، وبغض النظر عن السلبيات التي أحدثتها الحرية غير المقننة، إلا أنه في المقابل هناك اشتغال لا يمكننا إنكاره، والقافلة استطاعت بجهد كبير أن تكسر فكرة انتظار المثقف الدائم لجيب الحكومة.

http://main.omandaily.om/node/38394
__________________
القصيدة: هي الحبل السري الذي يمد الحقيقة بالخيال
  مادة إعلانية
  #2  
قديم 12/12/2010, 12:15 PM
صورة عضوية غربة أسير
غربة أسير غربة أسير غير متصل حالياً
عضو مميز
 
تاريخ الانضمام: 09/12/2009
الإقامة: لا وطـــــن!!!
الجنس: أنثى
المشاركات: 2,439
افتراضي

أعتقد أن قافلة سبلة عُمان الثقافية كانت المشروع الثقافي الأبرز ،وهو يُحسب في ميزان حسنات سبلة عُمان ..

لذا وجب تقديم الشكر لكل من ساهم وتعب من أجل حمل لواء الثقافة والأدب ليوصله لكل من يهتم في أرجاءٍ شتى ..
__________________

لا تهدهد قلب ينزف/يرتجف من نزع روح

ــــــــــــــــــــــــــــ كل ما غمّض عيونه ينهشه ناب الوداع



أكثر ما يبعثُ الألم .. كسرُ القلم
  #3  
قديم 15/12/2010, 12:28 PM
لست هنا لست هنا غير متصل حالياً
خاطر
 
تاريخ الانضمام: 31/07/2010
الإقامة: مسقط
الجنس: أنثى
المشاركات: 25
افتراضي

ما أجمل هذا المشروع
المشرف على سبلة عمان يستحق كل التقدير لأنه قدر الثقافة وأهميتها في حين ان المؤسسات الثقافية التي يصرف لها موازنة ضخمة للفعل الثقافي مازالت تتحجج ب ( لا توجد ميزانية) ..
ماأجملك يا موسى!!
  #4  
قديم 15/12/2010, 05:03 PM
جابر الرواحي جابر الرواحي غير متصل حالياً
كاتب وشاعر
 
تاريخ الانضمام: 28/01/2008
الإقامة: عمان.... وطني
الجنس: ذكر
المشاركات: 1,365
افتراضي

ربما يظن الكثير أن ما قامت به سبلة عمان هو ضرب من الخيال
ولكن الحق يقال أن هذه الخطوة هي مفتاح وبادئة طريق لمشاريع وقوافل ثقافية أخرى
وكل ما في الأمر أنه بحاجة إلى تسويق فعال وإدارة تتميز بالسلاسة والمرونة كهذه التي نسير عليها في سبلة عمان
__________________
القصيدة: هي الحبل السري الذي يمد الحقيقة بالخيال
 

أدوات الموضوع البحث في الموضوع
البحث في الموضوع:

بحث متقدم
أنماط العرض

قواعد المشاركة
ليس بإمكانك إضافة مواضيع جديدة
ليس بإمكانك إضافة ردود
ليس بإمكانك رفع مرفقات
ليس بإمكانك تحرير مشاركاتك

رموز لغة HTML لا تعمل

الانتقال إلى

مواضيع مشابهه
الموضوع كاتب الموضوع القسم الردود آخر مشاركة
التسويق الثقافي (قافلة سبلة عمان إنموذجا) لهدى الجهوري جابر الرواحي سبلة الفكر والحوار الثقافي 2 15/12/2010 12:28 PM
قافلة سبلة عمان متعايش معHIV السبلة العامة 12 25/11/2010 01:32 AM
قافلة سبلة عمان احمر ابيض اخضر السبلة العامة 27 24/11/2010 07:43 AM
برعاية سبلة عمان ... حفل توقيع الأشياء ليست في أماكنها لهدى الجهوري جابر الرواحي سبلة الثقافة والفكر 9 31/05/2010 11:01 PM
كاتبة عمانية تقع في الحرام ... ( مراس لهدى الجهوري ) يعرب بن قحطان السبلة العامة 79 11/05/2010 12:31 PM



جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 12:29 AM.

سبلة عمان :: السنة 13، اليوم 149

لا تمثل المواضيع المطروحة في سبلة عُمان رأيها، إنما تحمل وجهة نظر كاتبها