الموضوع: منقول
عرض المشاركة وحيدة
  #27  
قديم 30/06/2008, 11:36 AM
صورة عضوية ابوخالدالعشري
ابوخالدالعشري ابوخالدالعشري غير متصل حالياً
عضو مميز
 
تاريخ الانضمام: 18/03/2008
الإقامة: مسقط
الجنس: ذكر
المشاركات: 1,697
افتراضي مهرجان مسقط

الاسم:  46837.gif
المشاهدات: 1309
الحجم:  13.3 كيلوبايت
وهذا ما استطاع المهرجان أن يحققه على مدى الدورات الماضية منذ انطلاقته الأولى في فبراير من عام 1998م فقد تمكن من أن يرسخ مكانـتـه ويؤكـد حضوره الفاعل بين المهرجانات الأخرى بفضل الإعداد والتنظيم المدروس والفعاليات العديدة المتنوعة والمتجددة وما يقدمه من فائدة ومتعـة على مختلف الأصعدة ولكافة شرائح المجتمع وهذا ما يؤكده الحضور الجماهيري اللافت والإقبال المتزايد في كل دورة للمهرجان من قبل الزوار والسياح من داخل السلطنة وخارجها على الفعاليات والمواقع المختلفة للمهرجان .

ولقد اصبح مهرجان مسقط مثار اهتمام وترقب من قبل المواطن العماني ومثار اعتزازه وتقديره والذي ينظر اليه على انه ليس مجرد وسيلة ترفيه وانما وسيلة لتحقيق الانتعاش السياحي وفرصة لترويج السلطنة سياحيا اضافة الى تنشيط الحركة التجارية والاقتصادية في البلد وبهذا يحقق مهرجان مسقط الهدف المنشود والراسخ الذي وضع له.
الاسم:  2960_179611_1201899982.jpg
المشاهدات: 1371
الحجم:  28.0 كيلوبايت
وتعمل بلدية مسقط منذ وقت مبكر وباشراف مباشر من قبل سعادة المهندس عبدالله بن عباس بن احمد رئيس بلدية مسقط ورئيس اللجنة المنظمة العليا للمهرجان على التحضير الجيد لهذا المهرجان من خلال مراجعة كافة الايجابيات والسلبيات وذلك من خلال اللجان الرئيسية والفرعية التي قامت بلدية مسقط بتشكيلها لوضع الدراسات والبيانات والمعلومات حيز التنفيذ ورفع التوصيات والافكار والاراء الخاصة بالمهرجان للجنة الرئيسية والتي تعتبر في حالة انعقاد مستمر وعلى مدار الساعة لمتابعة ومناقشة كل صغيرة وكبيرة وحرصا منها على ان يكون كل شيء جاهزا مع بدء انطلاق فعاليات هذا الحدث الكبير لمهرجان مسقط وبما يليق بهذه المناسبة الفريدة.
الجميع صغير وكبير وكل من يقيم على ارض السلطنة الطيبة في انتظار ما هو جديد ورائع من مهرجان مسقط حيث تعمل بلدية مسقط على ان يخرج مهرجان مسقط في كل عام بثوب وحلة جديدة تليق بهذا الحدث الكبير والذي بدأ يعرفه القاصي والداني من العالم من خلال وسائل الاعلام المحلية والعربية والعالمية المقروءة منها والمرئية وهذا ما تهدف اليه السلطنة ممثلة ببلدية مسقط وتنشده من خلال تنظيمها لمهرجان مسقط بعد دخوله المنافسة العالمية ونحن جميعا نترقب بشغف وشوق توهجات واشراقات مهرجان مسقط القادم ولتعود الليالي المنيرة والسماء المضيئة والفرحة على كل وجه والسعادة تملأ كل القلوب ومازلنا ننصت متلهفين لما ستبادر به بلدية مسقط من القول الفصل واماطة اللثام عن جميع فعاليات مهرجان مسقط القادم.


مهرجان مسقط..ملتقى الثقافة والفنون
ملتقى الثقافة والفنون هو الشعار الذي يحمله مهرجان مسقط ، وهو شعار عميق الدلالات في سعي المهرجان المتواصل لتنويع فعالياته وبرامجه ، بحيث تغطي اهتمامات كل شرائح الجمهور وقطاعاته، ويشي بحرص ادارة المهرجان على التوازن بين هذه الفعاليات ، بحيث تتناغم الفنون والثقافة والترفيه في منظومة واحدة متكاملة هدفها النهائي تأكيد حضور مسقط التاريخ والحضارة والنهضة المعاصرة الموصولة بتراث الاسلاف ، في وجدان زوار المهرجان من الداخل والخارج.
، بل يمكن اعتبار فعالياته الفنية والثقافية جزءا من الاحتفاء بالمدينة الجميلة عاصمة لثقافة العرب طيلة عام كامل ، وهذا يعني حضورا قويا للانشطة والفعاليات الثقافية العمانية والعربية طيلة فترة المهرجان ، كما انه يضمن عدم طغيان الحفلات الغنائية على فعاليات المهرجان الفنية ، واتاحة الفرصة لمعارض الكتاب والفن التشكيلي وعروض الفنون الشعبية والسينما وغيرها من الانشطة الثقافية والفنية.

ورغم حداثته عمريا ، فقد استطاع مهرجان مسقط ان يؤكد تواجده الاقليمي القوي ، الذي يستقطب اليه زوارا تتزايد اعدادهم عاما بعد عام من الاشقاء مواطني دول مجلس التعاون ، ومن الوافدين الذين يعملون ويقيمون في هذه الدول وغيرهم، فضلا عن قيمته المحلية كرئة ترويحية تقدم مختلف الوان الانشطة والفعاليات التي تلبي رغبات الجمهور العماني ، وتبرز ملامح موروثنا الثقافي والحضاري ، لاسيما في الصناعات التقليدية اليدوية التي تحمل بصمات الحرفي العماني الماهر ، ويتهافت على اقتنائها الزوار الاجانب ، كأعمال ابداعية ذات طابع محلي تذكرهم بأيام عاشوها بمسقط ، وتبقى جماليات المدينة في ماضيها وحاضرها محفورة في افئدتهم
.


والتوقيت الذي يقام فيه المهرجان سنويا ، يؤكد الاستثمار الجيد لطقس مسقط الشتوي الدافئ ، الذي يستهوي الزوار من اوروبا والمناطق المعرضة للثلج والصقيع خلال هذا الوقت من العام ، بما يمثل قيمة اضافية بالنسبة للزوار الاجانب ، ويعزز من مزايا مسقط في استقرارها السياسي والامني والاقتصادي ، ويقدم نموذجا تطبيقيا واقعيا للحياة في مدينة لها تاريخ عريق وحاضر مشرق ، يطمئن فيها المواطن والمقيم والزائر على نفسه وماله وينعم بالحفاوة وكرم الضيافة التي يبديها العمانيون لكل من يطرق ابوابهم زائر.
وللمهرجان كثير من المنافع الاقتصادية ويكفي القول انه يوفر مزيدا من فرص العمل امام المواطنين طيلة فترة انعقاده ، كما انه يحقق رواجا تجاريا كبيرا يتمثل في تنشيط حركة البيع وتداول السلع بالاسواق ، وارتفاع نسبة الاشغال في الفنادق والشقق الفندقية ، وفي رحلات الناقل الوطني (الطيران العماني) الذي يقدم سلة من المزايا والتخفيضات بالتعاون مع الفنادق ، وغير ذلك من اوجه الرواج التجاري ، اضافة الى العائد المالي الذي يحققه المهرجان ، ويوظفه لتطوير فعالياته في دوراته اللاحقة.
على ان الكسب الاكبر الذي يحققه المهرجان ، انه يقدم صورة تنبض بالحياة لمسقط النهضة المعاصرة الموصولة بحضارة الاسلاف ، بما يؤكد مكانتها التي تستحقها ، ويعزز دورها كمحطة فاعلة في مسيرة الأمن والسلام الدوليين. وشعار دورة المهرجان الجديدة يأتي تأكيدا لهذه المعاني ويضيف اليها جديدا يتمثل في عقل المدينة المنفتح على ثقافة الغير دون عصبية وطنية، في تفاعل حر بناء يثري التواصل الانساني ولا يضع امامه قيودا.


المهرجان والسياحة
لعب ويلعب مهرجان مسقط دورا محوريا في عملية تنشيط الحركة السياحية سواء كانت سياحة داخلية أم خارجية فعلى صعيد السياحة الداخلية يقدم مهرجان مسقط الكثير من الفعاليات والأنشطة والبرامج التي لها شأن وأمثال ومتابعة جماهيرية وبالتالي ينعكس هذا الجانب على الحضور والمتابعة من قبل جميع المواطنين والذين يقضون أياما وليالي بين هذه الفعاليات وكذلك تزامن والمهرجان سنويا مع اجازة نصف العام الدراسي للطلبة يعطي الاسر والعائلات دافعا في اعطاء ابنائهم واطفالهم فرحة المتابعة مما ينعكس ايجابا على الحركة الاقتصادية الداخلية.
اما السياحة الخارجية فتشهد السلطنة وخاصة خلال فترة اقامة فعاليات مهرجان مسقط اقبالا كبيرا من قبل الافواج السياحية العربية والاجنبية والذين يفدون الى البلاد جماعات وفرادى هذا بالاضافة الى عامل المناخ حيث يلعب المناخ البارد جدا والمثلج دورا في هروب الافواج السياحية الاجنبية من موجة البرد القارس الى السلطنة ذات المناخ الدافئ جدا والمعتدل في هذا الوقت من كل عام كل هذه العوامل وغيرها تلعب دورا في نجاح المهرجان ولعبه دورا ايجابيا ومحوريا في الجذب السياحي الى السلطنة وتكريس جهوده مع الجهود التي تبذلها وزارة السياحة في هذا الجانب وكلاهما يكمل الآخر في هذا الجانب كون أن الهدف وحد ومشترك.عموما المهرجان نجح في وضع السلطنة على الخريطة السياحية العالمية ومنحها فرصة الاكثر جذبا واقبالا نظرا للمقومات السياحية التاريخية والثقافية بالمنطقة وخير دليل على ذلك هو الحضور الجماهيري الكبير الذي يتابع فعاليات المهرجان محليا وعربيا ودوليا فشكرا للقائمين عليه ومرحبا بكل زائر وضيف.
الاسم:  46838.gif
المشاهدات: 1311
الحجم:  34.6 كيلوبايت
__________________

مادام ثوبك في متونك يغـــــــــطيــك ......... لاجــــيت يـمي ألتهي عن صـــــــــــلاتي ياكـــيف!!! خلها راح بكره ألاقيــــــك ........ دامك تـــدور ف المحبه رضـــــــــــــــاتي

http://www.alkass.net/dev/zee/default.aspx