سبلة عمان

العودة   سبلة عمان

ملاحظات \ آخر الأخبار

عبدالله الرباش عبدالله الرباش غير متصل حالياً

عضو فوق العادة

نبذه عني

  • نبذه عن عبدالله الرباش
    الإقامة
    مسقط
    الجنس
    ذكر
  • التوقيع
    َفإِنَّ لِلَّذِينَ ظَلَمُوا ذَنُوباً مِّثْلَ ذَنُوبِ أَصْحَابِهِمْ فَلَا يَسْتَعْجِلُونِ
    جريمة في حق ألأنسانية .. قضية مصورة تؤكد التجاوزات القانونية الخطيرة ))) .. الرباش وتفاصيل حقيقية
    (( السبلة القانونية .. وحقائق واقعية ))

إحصاءات

إجمالي المشاركات
مدونة - (( دولة تسير في الظلام وتتعثر في النهار )) يوميات واقعية .. معاناة وضيق .. فساد وتلاعب .. مؤامرات وخطط
المشاريع
معلومات عامة
  • آخر الأنشطة: 27/03/2014 11:17 AM
  • تاريخ الانضمام: 23/12/2007

مدونة

آخر إضافة

تمت الإضافة بتاريخ 17/06/2010 الساعة 11:23 PM بواسطة عبدالله الرباش التعقيبات 0
مضافة في غير مصنف
إكمال القصة رقم (2)


(في قاعة المحكمة )

طلب رئيس المحكمة معرفة الأدلة التي تثبت ضلوع علي في القضية فما كان من ضابط التحقيق سوى إخفاء كافة الوثائق الحقيقية وأستبدالها بأخرى من أجل أثبات إتهام باطل وجعل المتهمين الحقيقيون والذين ثبت في حقهم الجرم بتغيير أقوالهم الحقيقية إلى أخرى وليس هذا فحسب وإنما بسؤال القاضي عن المستندات الحقيقية المزورة أفاد ضابط التحقيقات بأنه نسيها في مكتبه .. وعند سؤال القاضي له عن كشف الأتصالات الذي يؤكد ضلوع ( علي ) في القضية أفاد أنه...

تمت الإضافة بتاريخ 17/06/2010 الساعة 11:19 PM بواسطة عبدالله الرباش التعقيبات 0
مضافة في غير مصنف
((( دولة تسير في الظلام وتتعثر في النهار )))
الجزء الأول
الفصة2


اسرد لكم هذه القصة الواقعية .. حدثت في أحدى الدول التي تعاني من الفساد الذي أستأصل في جذورها .. وهذه القصة تحاكي معاناة مواطن من قبل أبطال القصة وهم ضباط يعملون في النيابة العامة يستغلوا مناصبهم وسلطتهم لظلم ألبرياء وذلك بتلفيق التهم عبثاً على عاتقهم ليحظوا برضى المسؤلين والرفعة والشهرة والمناصب العليا متجاوزين ألأنظمة والقوانين في تلك الدولة التي شرعت أنظمة وقوانين للحفاظ على كرامة ابناءها وقد تجاوزا...

تمت الإضافة بتاريخ 17/06/2010 الساعة 11:11 PM بواسطة عبدالله الرباش التعقيبات 0
مضافة في غير مصنف
((( دولة تسير في الظلام وتتعثر في النهار )))
الجزء الأول
القصة 1

اسرد لكم هذه القصة الواقعية .. حدثت في أحدى الدول التي تعاني من الفساد الذي أستأصل في جذورها .. وهذه القصة تحاكي معاناة مواطن من قبل أصحاب النفوذ الذين استطاعوا أن يستغلوا مناصبهم لظلم الأنسان والأحتيال عليه واضاعة حقوقه .. والهم الكبير هو المال وجمعه ... لن أطيل عليكم وأنظروا في المجريات ....


لصوص النيابة العامة المتمرسين

في أحد الأيام وبينما ( أحمد ) يجلس في مكتبه التجاري...


جميع الأوقات بتوقيت مسقط. الساعة الآن 05:30 AM.

سبلة عمان :: السنة 13، اليوم 176

لا تمثل المواضيع المطروحة في سبلة عُمان رأيها، إنما تحمل وجهة نظر كاتبها