المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : سيرة أبوبكر الصديق رضي الله عنه (مواضيع مدمجة)


بوارو
31/12/2006, 12:26 AM
من كان في هذا المقام يرى معي صديق هذا النور فوق الحاجب

كان رسول الله يقول: ما كلَّمت أحداً في الإسلام إلا أبى عليَّ وراجعني في الكلام إلا ابن أبي قحافة فإنَّي لم أكلِّمه بشيءٍ إلا قبله واستـقام عليه. وسبب مبادرته إى التصديق ما علمه من دلائل نبوَّته وبراهين صدقه، ولرؤيا رآها قبل ذلك، رأى القـمر نزل إلى مكَّة، فدخــل في كلِّ بيت منه شعبة ثمَّ كان جميعه في حجره، فقصّها على بعـض أهـل الكتاب فعبَّرها له بأنه يتبـع النـبي المنتظر الذي حان زمانه، وأنه يكـون أسعد الناس به.وكان لا يأتي أمراً ألا استشاره ، ولما أذن سول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه في الهجرة إلى المدينـة المنورة استأذنه الصديق رضي الله تعالى عنه فقال له صـلى الله علي وسلم: لا تعجل يا أبا بكـر لعل الله يجعل لك صاحبا فكان ذلك الصاحب رسول الله وقد جعل المولى عزَّ وجلَّ تلك الرحـلة الباقية بداية لظهور الدين وعزَّته ومنعته. وقد اخترنا هذه المواقف العظيمة للصـديق رضي الله عنه من الهجرة النبويَّة.

فرحته بالهجرة

لما أُذن لرسول الله في الهجرة دخل على أبي بكر الصديق رضي الله عنه فقال له: إنه قد أذِن لي في الخروج، فقالرضي الله عنه : أهي الصحبة بأبي أنت وأمِّي يا رسول الله. قال : نعم، فبكى أبو بكررضي الله عنه سروراً، قالت عائشة رضي الله عنها: فرأيت أبي يبكي، وما كنت أحسب أن أحداً يبكي من الفرح حتى رأيت أبا بكر. وقد قال الشاعر في هذا المعنى:

وردَ الكـتابُ من الحبيبِ بأنَّه سيزورُني فاستعبرتْ أجفاني

غلبَ السرورُ عليَّ حتـى أنني من فرطِ ما قد سرَّني أبـكاني

يا عينُ صارَ الدمعُ عندك عادة تبكين من فرحٍ ومـن أحزانِ

كرم بلا كمٍّ ولا كيفيَّةٍ

عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله تعالى عنها: أن أبا بكر أرسل ابنه عبد الله فحمل ماله وكان خمسة آلاف درهم، وكان حين أسلم أربعين ألف دينار فحمل إليه ذلك في الغار. قالت أسماء: فدخل علينا جدي أبو قحافة رضي الله عنه، وكان قد ذهب بصره، فقال: والله إني لأراه ـ يعني أبا بكر ـ قد فجعكم بماله مع نفسه، فقلت: كلا، إنه ترك لنا خيراً كثيرا، وأخذت أحجار ووضعتها في كوةٍ كان أبي يضع فيها ماله، ووضعت عليه ثوبا، ثم أخذت يده فقلت: ضع يدك على هذا المال، فوضع يده عليه وقال: لا بأس إن كان ترك لكم هذا، وفي هذا كفاية، ووالله ما ترك لنا شيئا، ولكن أردت أن أسكّن قلب الشيخ. وكانت السيدة أسماء ذات النطاقين رضي الله تعالى عنها تأتيهما بطعامهما في الغار من بيت أبي بكررضي الله عنه، وكان عامر بن فهيرة رضي الله عنه يروح عليهما في الغار بغنم أبي بكر فيسقيهما من لبنها، ومن ثم قال : ليس أحدٌ أمنَّ علي في أهل ومال من أبي بكر، وفي رواية: ما أحد أمنَّ عليَّ في صحبته وذات يده من أبي بكر، وما نفعني مال أحد مثل ما نفعني مال أبي بكر.، فبكى أبو بكر وقال: وهل أنا ومالي إلا لك يا رسول الله؟ ولقي أحد الفقهاء شيبان الراعي (فقال له: ما الزكاة في خمس من الإبل؟ قال شيبان: في الواجب شاة،أما عندنا فكلها لله . قال فما أصلك في هذا؟ قال: أبو بكر حين خرج عن ماله كلِّه لله.

إشفاقه على رسول الله
وعن أبي بكر الصديق رضي الله عنه أنه قال: سرنا ليلتنا كلَّها حتى قام قائم الظهيرة، وخلا الطريقُ فلا يُرى فيه أحد، رُفعت لنا صخرة طويلةٌ لها ظلٌّ فنزلنا عندها، فأتيتُ الصخرة فسويتُ بيدي مكاناً ينام فيه رسول الله في ظلِّها، ثمَّ بسطتُ له فروةً معي، ثمَّ قلت: يا رسول الله نم وأنا أتجسس وأتعرَّف من تخافه، فنام رسول الله وإذا براعٍ يقبل بغنمه إلى الصخرة فلقيته، فقلت: هل في غنمَك من لبن؟ قال: نعم، قلت: أفتحلبُ لي؟ قال: نعم، فحلب لي فاخذته فأتيت النبيَّ ، فكرهتُ أن أوقظه من نومه، فوقفت حتى استيقظ، فصببتُ على اللبن من الماء حتى برد أسفله، فشرب منه رسول الله .وهكذا كان الصديق في كلِّ موقف من مواقف الرسالة.ونحن نردِّد قول الشاعر:

جزى الله ربُّ الناس خيرَ جزائ رفيـقين حلا خيمتي أم مـعبـدِ

هما نزلا بالبـرِّ وارتحـلا بـه فقد فازَ من أضحى رفيـقَ محمد

ما ذكر أعلاه منقول
-------------------

لصاحب رسول الله ورفيقه وحبيبه أبو بكر الصديق مواقف عظيمة، فهو صاحب رسول الله ووزيره، وهو من اكرمه الله تعالى بصحبة الرسول في هجرته وفي ذلك تشريف واي تشريف.
لهذا الشيخ الجليل مواقف مشرفة كثيرة وهي تنم عن إيمانه الشديد بالله تعالى وحبه العميق لرسول الله، ومنها تصديقه لرسول الله في وقت حرج جدا، واهمها حادثة الإسراء والمعراج، ومن مواقفه تصدقه بجميع ماله في سبيل الله ومرضاته، وهو من وقف للمرتدين وقفة حزم وشدة، والحقيقة ان مآثر ابوبكر كثيرة وله مواقف إنسانية جميله سأتي على ذكرها إن شاء الله، .... لذا تعالوا إخوتي نستشعر سيرة أحد تلاميذ رسول الله وخير أصحابه الكرام، ومن له مشاركة إيجابية فليثرنا بها جزاكم الله خيرا.

نصر صلالة
31/12/2006, 04:55 AM
مشكور أخي على الموضوع
لأبوبكر الصديق رضي الله عنه مواقف كثيرة مع الرسول صلى الله عليه وسلم وفي خلافتة أيضا ً
حياتة كلها كانت للاسلام
فهو الصديق وهو صاحب الرسول في الهجرة وهو السباق للأنفاق في سبيل الله وهو اول الخلفاء الراشدين ...

الشمس الوهاجة
31/12/2006, 09:41 AM
بارك الله فيك اخيه وثبت على الحق خطاك

dana
31/12/2006, 10:57 AM
مشكور أخوي على هالموضوع الرائع

بوارو
31/12/2006, 07:11 PM
شكرا إخوتي على مروركم، ومهما ذكرنا من سيرة هذا الرجل العظيم فلن نوفيه حقه.


دور أبي بكر في نصرة الإسلام

كان إيمان أبي بكر قويًا عظيمًا، يتعدى كل الحدود، وتسليمه بصدق النبي (صلى الله عليه وسلم) يفوق كل وصف، ولعل أصدق ما يوصف به قول النبي (صلى الله عليه وسلم): "ما دعوت أحدا إلى الإسلام إلا كانت عنده فيه كبوة ونظر وتردد، إلا ما كان من أبي بكر بن أبي قحافة، ما عكم حين ذكرت له، وما تردد".

ولعل مرد العجب هنا يكمن في شخصية أبي كبر ذاتها؛ فهو مع حكمته ورجاحة عقله وجرأته تاجر تقتضي منه تجارته أن يضع حسابا لصِلاته بالناس، وعدم مواجهتهم بما يخالف مألوف آرائهم وعقائدهم؛ خشية ما يجره ذلك على تجارته، ومعاملاته، ولكنه ارتفع بنفسه فوق ماديات الحياة، وآثر العقيدة الصحيحة على زيف الحياة وبهرج متاعها.

وكان لإسلام أبي بكر دور كبير في تثبيت دعائم الدين الجديد، والتمكين له؛ فهو لم يقف من تأييد الإسلام ونصرته عند حدود الدعوة والإقناع لكسب مزيد من الأتباع، وتعزية الأرقاء والمستضعفين من المسلمين الذين يلاقون الكثير من العنت والاضطهاد والتعذيب من الكفار والمشركين، وإنما كان يبذل من نفسه وماله؛ فقد أعتق أبو بكر سبعة ممن كانوا يُعذّبون في الله، منهم بلال بن رباح وعامر بن فهيرة.

حتى إنه أنفق ثروته التي اكتسبها من تجارته، والتي كانت تقدر بنحو أربعين ألف درهم.. أنفقها كلها في سبيل الله، فلما هاجر إلى المدينة بعد نحو عشر سنوات لم يكن معه من ذلك كله غير خمسة آلاف درهم.

وقد ذكر له النبي (صلى الله عليه وسلم) ذلك وأثنى عليه فقال: "ما نفعني مال ما نفعني مال أبي بكر".

منقول
------

بوارو
31/12/2006, 07:13 PM
الهجرة إلى المدينة
ازداد تعرض المشركين للنبي (صلى الله عليه وسلم) وأصحابه، وهاجر كثير من المسلمين إلى الحبشة، ولكن أبا بكر بقي مع النبي (صلى الله عليه وسلم)، وعندما هاجر المسلمون إلى المدينة ظل أبو بكر إلى جوار النبي (صلى الله عليه وسلم) ينصره ويسانده في دعوته.

وظل أبو بكر في مكة ينتظر اليوم الذي يهاجر فيه مع النبي (صلى الله عليه وسلم) إلى المدينة، بعد أن سبقهما المسلمون إليها، حتى أذن الله لنبيه بالهجرة.

وكان أبو بكر قد أعد العدة لهذا اليوم، وجهَّز راحلتين للهجرة إلى المدينة، وفي الثلث الأخير من الليل خرج النبي (صلى الله عليه وسلم) من داره بعد أن أعمى الله عيون فتيان قريش المتربصين حول الدار يريدون الفتك به، وكان أبو بكر في انتظاره وهو يغالب قلقه وهواجسه، فخرجا إلى غار ثور ليختبئا فيه حتى تهدأ مطاردة قريش لهما.

ووصل المشركون إلى الغار، وصعد بعضهم أعلى الغار للبحث عنهما، ولم يدر بخلد أحد منهم أنه لا يفصلهم عن مطارديهما سوى ذلك النسيج الواهن الذي نسجته العنكبوت على فتحة الغار. ونظر أبو بكر الصديق إلى أقدام المشركين على باب الغار، فهمس إلى النبي (صلى الله عليه وسلم): لو أن أحدهم نظر إلى قدميه لأبصرنا، فرد النبي (صلى الله عليه وسلم) بإيمان وسكينة: "يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما؟".

حتى إذا ما يئس المشركون من العثور عليهما انصرفوا راجعين، فخرجا من مخبئهما يكملان الطريق إلى المدينة.

بوارو
31/12/2006, 07:23 PM
وفاة الرسول (الحبيب والصاحب والمعلم)

وكان لوفاة النبي (صلى الله عليه وسلم) وقع شديد القسوة على المسلمين؛ فقد أصابهم الذهول ودارت الدنيا من تحت أقدامهم غير مصدقين، أو أنهم لا يريدون أن يصدقوا ذلك الخبر، حتى إن عمر بن الخطاب ذهب به الغضب مذهبا كبيرا، وراح يتوعد الذين يرددون ذلك الخبر، ويأخذ به الجزع فيقول: ما مات رسول الله، وإنما واعده الله كما واعد موسى، وليرجعن رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ليقطعن أيدي ناس وأرجلهن.

ولكن أبا بكر برغم ما عُرف به من الرقة والوداعة والحلم، يقف قويا متماسكا يستشعر خطورة الموقف، ويستشرف الأخطار المحدقة بالإسلام والمسلمين، فيزداد تماسكا وقوة، يدفعه إيمانه الشديد بالله، وحبه وإخلاصه لنبيه إلى اتخاذ موقف إيجابي لإنقاذ المسلمين من هوة الخلف والاختلاف، والعمل على الحفاظ على وحدتهم وتماسكهم، وتتجلى قوته النفسية وبُعد نظره إلى المستقبل في تلك الساعة العصيبة التي أخذت بألباب المسلمين وعقولهم، حينما يقترب من جسد النبي (صلى الله عليه وسلم) المُسجّى، فيكشف عن وجهه، ويكب عليه يقبله، وهو يقول: "بأبي أنت وأمي يا رسول الله طبت حيا وميتا".

ثم أتى المسجد فصعد المنبر، فحمد الله، وأثنى عليه، ثم قال: "أما بعد أيها الناس، من كان يعبد محمدا فإن محمدا قد مات، ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت". ثم قرأ: "وما محمد إلا رسول قد خلت من قبله الرسل أفئن مات أو قُتل انقلبتم على أعقابكم ومن ينقلب على عقبيه فلن يضر الله شيئا وسيجزي الله الشاكرين" (آل عمران: 144). فخرج الناس يتلونها في سكك المدينة كأنها لم تنزل إلا ذلك اليوم.

منقول
------

لقد استشعر الصديق عظم الامانة الملقاة على المؤمنين، وأن ما هو آت اكبر إبتلاء للمسلمين، وكالعادة الصديق يصدق ويثبت ويترك الحلم والإناءة جانبا، فما هو آت يجب أن يقابل بكل حزم، فالإسلام أمانة، وقد حملها الصحابة الصادقون على ما يرضي الله.

محمد السيابي
31/12/2006, 07:31 PM
جزاك الله خيرا أخي العزيز
وأين نحن من ذلك الرجل الذي حاز صحبة لاخير منها صحبة في الدنيا والآخرة
وفقك الله على ماذكرت

عمر
31/12/2006, 07:49 PM
هذا ثاني اثنين ( تزكية من فوق سبع سماوات )

هذا الصديق ( لم يستطع رسول الله مكافأته، فترك مكافأته على الله )

هذا الصاحب في الهجرة ( شرف لم ولن يناله إلا كالصديق )

يا ناس ما ظنكم بإثنين الله ثالثهما


اولئك القوم انواري هديت بهم . . . . . . . عقبى محبتهم عفو وغفران

جزاك الله اخي كل خير

عمر
31/12/2006, 08:15 PM
أذكر قصة مؤثرة جدا لأبي بكر في أيام ولايته..أنه كان يقوم بخدمة إمرأة عمياء فقيرة ليس لها احد، فلم يكتفي الصديق بتوفير مؤونتها بل كان يغسل ثوبها ويصنع طعامها، وكانت إذا سئلت من هذا الذي يأتيك تجيب "لا أعلم، ولكني ادعوا له الله بالجزاء"، فكانت لا تعلم ان من يخدمها هو خليفة المسلمين وقائدهم، أين حكام اليوم من ابي بكر وعمر

اللهم إجز الصديق عن الاسلام وعنا خير الجزاء.

القشـعمان
31/12/2006, 11:32 PM
إذا تذكرت شجوا من اخي ثقة
***********************فأذكر سيدنا ابا بكر بما فعلا
خير البرية وارفعها
******************** بعد النبي وأوفاها بما حملا
والتالي التالي المحمود شيمته
************************وأول الناس طرا صدق الرسلا

مهند المرواني
01/01/2007, 07:37 AM
شكرا اخي على الموضوع

بوارو
01/01/2007, 08:46 PM
الصدق أساس التعامل بين الحاكم والمحكوم:

قال أبو بكر : الصدق أمانة والكذب خيانة أعلن الصديق مبدأ أساسياً تقوم عليه خطته في قيادة الأمة وهو: أن الصدق بين الحاكم والأمة هو أساس التعامل، وهذا المبدأ السياسي الحكيم له الأثر الهام في قوة الأمة حيث ترسيخ جسور الثقة بينها وبين حاكمها إنه خلق سياسي منطلق من دعوة الإسلام إلى الصدق قال تعالى: {يَاأَيُّهَا الَّذِينَ ءَامَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ} سورة التوبة، آية:119 ومن التحذير منه كقول رسول الله : ثلاثة لايكلمهم الله يوم القيامة ولايزكيهم ولاينظر إليهم ولهم عذاب أليم: شيخ زان وملك كذاب وعائل مستكبر .

فهذه الكلمات الصدق أمانة اكتست بالمعاني، فكأن لها روحاً تروح بها وتغدو بين الناس، تلهب الحماس، وتصنع الأمل، والكذب خيانة وهكذا يأبى أبو بكر إلا أن يمس المعاني، فيسمي الأشياء بأسمائها، فالحاكم الكذاب هو ذلك الوكيل الخائن الذي يأكل خبز الأمة ثم يخدعها، فما أتعس حاكم يتعاطى الكذب فيسميه بغير اسمه، لقد نعته الصديق بالخيانة، وأنه عدو أمته الأول .. وهل بعد الخيانة من عداوة؟ حقا لازال الصديق يطل على الدنيا من موقفه هذا فيرفع أقواماً ويسقط آخرين! .. وتظل صناعة الرجال أرقى فنون الحكم! إذ هم عدة الأمة ورصيدها الذي تدافع به عن نفسها ملمات الأيام، ولاشك أن من تأمل كلمات أبي بكر تلك أصدقته الخبر بأن الرجل كان رائداً في هذا الفن الرفيع، فقد كان يسير على النهج النبوي الكريم إن شعوب العالم اليوم تحتاج إلى هذا المنهج الرباني في التعامل بين الحاكم والمحكوم لكي تقاوم أساليب تزوير الانتخابات وتلفيق التهم، واستخدام الإعلام وسيلة لترويج اتهامات باطلة لمن يعارضون الحكام أو ينتقدونهم، ولابد من إشراف الأمة على التزام الحكام بالصدق والأمانة من خلال مؤسساتها التي تساعدها على تقويم ومحاسبة الحكام إذا انحرفوا ، فتمنعهم من سرقة إرادتها، وشرفها، وحريتها وأموالها.

منقول
------

الناقل
30/11/2008, 09:57 AM
لقي أبو بكر -رضي الله عنه- رسول الله -صلى الله عليه و سلم- فقال :( أحقّ ما تقول قريش يا محمد من تركِكَ آلهتنا ، وتسفيهك عقولنا وتكفيرك آباءَنا ؟!)000فقال الرسول -صلى الله عليه وسلم- :( إني رسول الله يا أبا بكر ، ونبّيه بعثني لأبلغ رسالته ، وأدعوك الى الله بالحق ، فوالله إنه للحق أدعوك الى الله يا أبا بكر ، وحده لا شريك له ، ولا نعبد غيره ، و الموالاة على طاعته أهل طاعته )000وقرأ عليه القرآن فلم ينكر ، فأسلم وكفر بالأصنام وخلع الأنداد ، و أقرّ بحقّ الإسلام ورجع أبو بكر وهو مؤمن مُصَدّق000يقول الرسول -صلى الله عليه وسلم- :( ما دعوت أحدا إلى الإسلام إلا كانت له عنه كَبْوَة وتردد ونظر إلا أبا بكر ما عَتّم عنه حين ذكرته له وما تردد فيه )000:)

الصـــ الحضرمي ـــقر
30/11/2008, 10:21 AM
رضي الله عنك يا أبا بكر.

مشاري 2009
22/12/2009, 08:46 AM
فى عهد الخلفاء الراشدين رضى الله عنهم كان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتابعين يتسابقون لفعل الخير ومساعدة المحتاج ونصرة المظلوم وكان أبو بكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهما من أشد المتنافسين على هذه الأعمال العظيمه التي يلقى صاحبها الخير الكبير والثواب الكثير في الدنيا والآخرة ..
وقعت أحداث هذه القصة فى عهد خلافة أبو بكر الصديق رضي الله عنه وعندها كان عمر بن الخطاب يراقب ما يفعله أبو بكر الصديق ويأتى بضعف ما يفعل حتى ينال الخير ويسبقه إلى أعلى مراتب الجنة ..

في أحد الأيام كان عمر يراقب أبو بكر الصديق في وقت الفجر وشد انتباهه أن أبا بكر يخرج الى أطراف المدينة بعد صلاة الفجر ويمر بكوخ صغير ويدخل به لساعات ثم ينصرف لبيته ... وهو لا يعلم ما بداخل البيت ولا يدري ما يفعلة أبو بكر الصديق داخل هذا البيت لأن عمر يعرف كل ما يفعله أبو بكر الصديق من خير إلا ما كان من أمر هذا البيت الذى لا يعلم عمر سره !!

مرت الايام ومازال خليفة المؤمنين أبابكر الصديق يزور هذا البيت ومازال عمر لا يعرف ماذا يفعل الصديق داخله إلى أن قرر عمر بن الخطاب دخول البيت بعد خروج أبو بكر منه ليشاهد بعينه ما بداخله وليعرف ماذا يفعل فيه الصديق رضي الله عنه بعد صلاة الفجر !!

حينما دخل عمر في هذا الكوخ الصغير وجد سيدة عجوز لا تقوى على الحراك كما أنها عمياء العينين ولم يجد شيئاً آخر في هذا البيت فاستغرب ابن الخطاب مما شاهد؟؟!! وأراد أن يعرف ما سر علاقة الصديق بهذه العجوز العمياء ؟!؟

سأل عمر العجوز : ماذا يفعل هذا الرجل عندكم ؟ (يقصد أبو بكر الصديق)

فأجابت العجوز وقالت : والله لا أعلم يا بنى فهذا الرجل يأتى كل صباح وينظف لي البيت ويكنسه ومن ثم يعد لى الطعام وينصرف دون أن يكلمنى !!؟؟

جثم عمر ابن الخطاب على ركبتيه واجهشت عيناه بالدموع وقال عبارته المشهورة :

(لقد أتعبت الخلفاء من بعدك يا أبا بكر)

مشارق الانوار
22/12/2009, 10:04 AM
بوركت

الملك المحترم
22/12/2009, 10:16 AM
مشكور اخي على هذه الكلمات الطيبة

Hellow
22/12/2009, 02:42 PM
هؤلاء هم تلاميذ رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم .. بارك الله فيك أخي الكريم لقد أثلجت صدورنا بهذا الكلام ..

غدير الحياة
22/12/2009, 03:29 PM
شكرا جزيلا
جزاك الله خيرا

Lord Muscat
22/12/2009, 03:35 PM
اتوقع ان هاي الراويه ..كانت للامام علي بن طالب عليه السلام..
بس يمكن بعد صارت للخليفه الاول

شراع الحياة
22/12/2009, 03:36 PM
مين أبو بكر قصدك في الموضوع ؟؟

فراشة صمت
22/12/2009, 04:04 PM
اللهم صلى على محمد وعلى آله محمد وعلى أصحابة أبوبكر وعمر وعثمان وعلي وعلى التابعين وعنا معهم برحمتك يا أرحم الراحمين
أبوبكر الصديق والد عائشة ( من أحب نساء النبي صلى الله وعليه وسلم أليه بعد خديجة ) وأسماء ( ذات النطاقين )
صاحب الرسول صلى الله عليه وسلم
وذكر بالقرءان ثاني أثنين إذ هما بالغار إذ يقول لصاحبة لا تحزن إن الله معنا

لا تحزن أيها المسلمون الصابرون بل قل أن الله معنا

new life
23/12/2009, 07:35 AM
اتوقع ان هاي الراويه ..كانت للامام علي بن طالب عليه السلام..
بس يمكن بعد صارت للخليفه الاول


موت حقد وغم

ابا حسين
19/01/2010, 11:25 PM
أبوبكر الصديق رضي الله عنه

هو عبدالله بن عثمان بن عامر بن كعب، ويجتمع مع النبي في مرة بن كعب، وكنيته أبوبكر، وعثمان هو إسم أبي قحافة، ولد أبو بكر بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر. وكان تاجراً جمع الأموال العظيمة التي نفع بها الإسلام حين أنفقها، وهو أول من أسلم من الرجال. وقد وصفة الرسول بالصديق، فعن أنس بن مالك قال: صعد رسول الله أُحداً ومعه أبوبكر وعمر وعثمان فرجف بهم فقال: { اثبت أحداً، فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان } [رواه مسلم].

وأبوبكر أول من دعا إلى الله من الصحابة فأسلم على يديه أكابر الصحابة، ومنهم: عثمان بن عفان، وطلحة، والزبير، وعبدالرحمن بن عوف، وأبو عبيدة، رضي الله عنهم أجمعين.

وقد قال عنه الرسول : { إن من أمنِّ الناس عليَّ في صحبته وذات يده أبوبكر } [رواه الترمذي]. وكان رسول الله يقضي في مال أبي بكر كما يقضي في مال نفسه. وعن أبي هريرة قال: قال رسول الله : { ما نفعني مال قط ما نفعني مال أبي بكر } [رواه أحمد]. فبكى أبوبكر وقال: ( وهل أنا ومالي إلا لك يارسول الله ). وإنفاق أبي بكر هذا كان لإقامة الدين والقيام بالدعوة فقد أعتق بلالاً وعامر بن فهيرة وغيرهما كثير.

وفي الترمذي وسنن أبي داود عن عمر قال: ( أمرنا رسول الله أن نتصدق، فوافق ذلك في مالاً، فقال النبي : { ما أبقيت لأهلك؟ } فقلت: مثله، وأتى أبوبكر بكل ما عنده، فقال: { يا أبا بكر، ما أبقيت لأهلك؟ } قال: أبقيت لهم الله ورسوله، قلت: لا أسابقه إلى شيء أبداً ).

وكانت أحب نساء الرسول إليه عائشة ابنة الصديق رضي الله عنهما.

ولأبي بكر ذروة سنام الصحبة، وأعلاها مرتبة، فإنه صحب الرسول من حين بعثه الله إلى أن مات، فقد صحبه في أشد أوقات الصحبة، ولم يسبقه أحد فيها، فقد هاجر معه واختبأ معه في الغار قال الله تعالى: إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا [التوبة:40]، والصديق أتقى الأمة بدلالة الكتاب والسنة، قال تعالى: وَسَيُجَنَّبُهَا الْأَتْقَى (17) الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى (18) وَمَا لِأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَى (19) إِلَّا ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَى [الليل:17-20].

وقد ذكر غير واحد من أهل العلم أنها نزلت في أبي بكر.

ولأبي بكر من الفضائل والخصائص التي ميّزه الله بها عن غيره كثير، منها: أنه أزهد الصحابة، وأشجع الناس بعد رسول الله صلى عليه وسلم، وأنه أحب الخلق إلى رسول الله ، ولم يَسُؤهُ قط، وهو أفضل الأمة بعد النبي عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم، وهو أول من يدخل الجنة، كما روى أبوداود في سننه أن النبي قال لأبي بكر: { أما إنك يا أبا بكر أول من يدخل الجنة من أمتي } [رواه الحاكم]. وهو أحق الناس بالخلافة بعد رسول الله .. وتأمل في خصال اجتمعت فيه في يوم واحد: قال رسول الله لأصحابه: { من أصبح منكم اليوم صائماً؟ فقال: أبوبكر: أنا، قال: فمن تبع منكم اليوم جنازة؟ فقال أبوبكر: أنا، قال: هل فيكم من عاد مريضاً؟ قال أبوبكر: أنا، قال: هل فيكم من تصدق بصدقة؟ فقال أبوبكر: أنا، قال: ما اجتمعن في امرىءٍ إلا دخل الجنة } [رواه مسلم].

وكما كتب الله لأبي بكر أن يكون مع الرسول ثاني اثنين في الإسلام، فقد كتب له أن يكون ثاني اثنين في غار ثور، وأن يكون ثاني اثنين في العريش الذي نُصب للرسول في يوم بدر.

ولعلم الصحابة بمكانه وقربه من الرسول وفضله وسابقة إسلامه، فقد بايعوه بعد وفاة الرسول بالخلافة، وقد كان أمر وفاة الرسول ذا حزن وفزع وصدمة عنيفة، وقف لها أبوبكر ليعلن للناس في إيمان عميق قائلاً: ( أيها الناس، من كان يعبد محمداً فإن محمداً قد مات، ومن كان يعبد الله فإن الله حيٌّ لا يموت )، ثم تلا على الناس قول الله عز وجل لرسوله إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ [الزمر:30].

وتمت البيعة بإجماع من المهاجرين والأنصار. وقد كانت سياسته العامة والخاصة خيرٌ للإسلام والمسلمين و الناس كافة، أوجزها في كلمة قالها خطيباً في مسجد رسول الله بعد أخذ البيعة قال: ( أيها الناس، إني قد وُلِّيت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوِّموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، والضعيف فيكم قويٌ عندي حتى آخذ الحق له إن شاء الله، والقوي فيكم ضعيفٌ عندي حتى آخذ الحق منه إن شاء الله، لا يدع قوم الجهاد في سبيل اللّه إلا ضربهم الله بالذل، ولا تشيع الفاحشة في قوم قط إلا عمهم الله بالبلاء، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيتُ الله ورسوله فلا طاعة لي عليكم ).

وهي خطبة شاملة جامعة أتبعها بالعمل لخدمة هذا الدين ونشره، فأنفذ جيش أسامة بن زيد، وبلغ من تكريم أبي بكر لهذا الجيش الذي جهزه الرسول أن سار في توديعه ماشياً على قدميه، وأسامة راكب، وقد أوصى الجيش بوصية عظيمة فيها تعاليم الإسلام ومبادئه السمحة.

ثم قام أبوبكر بعمل عظيم لا ينهض له إلا الرجال الموفقون، فقد وقف للردة التي وقعت بعد وفاة الرسول موقفاً لا هوادة فيه ولا ليونة، وقال كلمته المشهورة: ( والله لأقاتلن من فرّق بين الصلاة والزكاة، فإن الزكاة حق المال، والله لو منعوني عقالاً كانوا يؤدونها إلى رسول الله لقاتلتهم على منعها ). ولما يسر الله عز وجل القضاء على المرتدين انطلقت عينا أبي بكر خارج الجزيرة العربية؛ رغبة في نشر هذا الدين وإخراج الناس من الظلمات إلى النور، فوجَّه الجيوش إلى الجهاد في أرض فارس والروم، وجعل على قائد جبهة الفرس خالد بن الوليد رضي الله عنه، وعلى قائد جبهة الروم أبوعبيدة عامر بن الجراح رضي الله عنه. وكانت أولى المواقع العظيمة موقعة اليرموك التي فتح الله فيها للمسلمين أرض الروم وما وراءها.

ومن أجلِّ أعمال أبي بكر جمع القرآن الكريم، وقد عهد بذلك إلى زيد بن ثابت رضي الله عنه، فقام بالأمر حتى كتب المصحف في صحف جُمعت كلها ووضعت عند أبي بكر، حتى انتقلت من بعده إلى عمر، ثم إلى عثمان رضي الله عنهم أجمعين.

مرض أبوبكر وتوفي في جمادى الآخر سنة 13هـ ودفن بجوار الرسول ، وكانت مدة خلافته سنتين وثلاثة أشهر، وعهد للخلافة من بعده إلى عمر بن الخطاب رضي الله عنه.

اللهم ارض عن أبي بكر، واجزه الجزاء الأوفى؛ جزاء ما قدم للإسلام والمسلمين

نسائم الإيمان
19/01/2010, 11:33 PM
رضي الله عن صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم في الغار .

الملك المحترم
19/01/2010, 11:45 PM
رضي الله عنك يا ابي بكر الصديق صاحب الرسول عليه الصلاة و السلام

القفير
19/01/2010, 11:47 PM
رضي الله عن الصديق ثاني اثنين اذا هما في الغار.... وخليفة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم

برمنجنات البوتاسيوم
20/01/2010, 12:08 AM
اللهم ارضى عن صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم في الغار وصاحبه في حياته وصاحبه في مماته وصاحبه في الجنه

برج السياسة
20/01/2010, 12:13 AM
رضي الله عن الصديق .... وخليفة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم

مفيد الوحش
20/01/2010, 12:13 AM
الصديق هذا الصحابي الجليل الذى خدم الاسلام بكل ما يملكـ
صاحب رسول صلى الله عليه وسلم وشاركـ في نشر الاسلام
اللهم احشرنا مع صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم

الصقر الوادي
20/01/2010, 12:18 AM
وَيشْهَدُ الغارُ والخيْط ُالذي نَسَجَتْ :: منْـه العناكِبُ سِتْراً ليس يَنْكَشِفُ

بأنّهُ الصاحبُ المأمونُ جانِبُــهُ :: مهْما وَصَفْتُ سَيَبْدو فوقَ ما أصِفُ

رضي الله عنك يا ابا بكر الصديق

قابض على الجمر
20/01/2010, 03:34 AM
رضي الله عن أبو بكر صاحب الغار

juvent
20/01/2010, 03:34 AM
رضي الله عن الصديق ثاني اثنين اذا هما في الغار.... وخليفة رسول الله صلى الله عليه واله وسلم

mohd3
20/01/2010, 09:09 AM
اللهم احشرني مع هذا الرجل رضي الله عنه

روح الجنة
20/01/2010, 09:17 AM
جزاك الله الف خير

البدر2020
20/01/2010, 09:18 AM
جزاك الله خير

juvent
23/01/2010, 09:38 PM
هذا ثاني اثنين ( تزكية من فوق سبع سماوات )

هذا الصديق ( لم يستطع رسول الله مكافأته، فترك مكافأته على الله )

هذا الصاحب في الهجرة ( شرف لم ولن يناله إلا كالصديق )

يا ناس ما ظنكم بإثنين الله ثالثهما


اولئك القوم انواري هديت بهم . . . . . . . عقبى محبتهم عفو وغفران

جزاك الله اخي كل خير
خير ما قلت

صقر البلوش
23/01/2010, 10:01 PM
رضي الله عنك يا أبي بكر

الملا محمد عمر
23/01/2010, 10:07 PM
اللهم أحشرني مع ابي بكر وعمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم اجمعين .

نور البتول
23/01/2010, 10:18 PM
شكرا صاحب الموضوع على سرد سيرة الصحابي أبي بكر الصديق رضي الله عنه

احب احباب الرسول
23/01/2010, 11:04 PM
اللهم اجمعنا بصاحب رسول الله واول من امن به من الرجال ...

اللهم اجمعنا بمحمد وخلفاءه الاربعه ابا بكر وعمر وعثمان وعلي .. ومع ريحانتي رسول الله ومع البتول ومع ال بيته الاطهار وصحبه الاخيار ...

اللهم انك مدحتهم ورضيت عنهم بكتابك فاكتب رضاك عنا والحقنا بهم يا رب واجمعنا بهم في عليين يا اكرم الاكرمين..امين


بوركت اخي عن موضوعك القيم عن خليفه رسول الله واقرب اصحابه ...

boss_911
13/03/2010, 04:30 PM
اسمه – على الصحيح - :
عبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي القرشي التيمي .

كنيته :
أبو بكر

لقبه :
عتيق ، والصدِّيق .
قيل لُقّب بـ " عتيق " لأنه :
= كان جميلاً
= لعتاقة وجهه
= قديم في الخير
= وقيل : كانت أم أبي بكر لا يعيش لها ولد ، فلما ولدته استقبلت به البيت ، فقالت : اللهم إن هذا عتيقك من الموت ، فهبه لي .
وقيل غير ذلك

ولُقّب بـ " الصدّيق " لأنه صدّق النبي صلى الله عليه وسلم ، وبالغ في تصديقه كما في صبيحة الإسراء وقد قيل له : إن صاحبك يزعم أنه أُسري به ، فقال : إن كان قال فقد صدق !
وقد سماه الله صديقا فقال سبحانه : ( وَالَّذِي جَاء بِالصِّدْقِ وَصَدَّقَ بِهِ أُوْلَئِكَ هُمُ الْمُتَّقُونَ )
جاء في تفسيرها : الذي جاء بالصدق هو النبي صلى الله عليه وسلم ، والذي صدّق به هو أبو بكر رضي الله عنه .
ولُقّب بـ " الصدِّيق " لأنه أول من صدّق وآمن بالنبي صلى الله عليه وسلم من الرجال .

وسماه النبي صلى الله عليه وسلم " الصدّيق "
روى البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد أُحداً وأبو بكر وعمر وعثمان ، فرجف بهم فقال : اثبت أُحد ، فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان .

وكان أبو بكر رضي الله عنه يُسمى " الأوّاه " لرأفته

مولده :
ولد بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر

صفته :
كان أبو بكر رضي الله عنه أبيض نحيفاً ، خفيف العارضين ، معروق الوجه ، ناتئ الجبهة ، وكان يخضب بالحناء والكَتَم .
وكان رجلاً اسيفاً أي رقيق القلب رحيماً .

فضائله :
ما حاز الفضائل رجل كما حازها أبو بكر رضي الله عنه

فهو أفضل هذه الأمة بعد نبيها صلى الله عليه وسلم
قال ابن عمر رضي الله عنهما : كنا نخيّر بين الناس في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، فنخيّر أبا بكر ، ثم عمر بن الخطاب ، ثم عثمان بن عفان رضي الله عنهم . رواه البخاري .

وروى البخاري عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ أقبل أبو بكر آخذا بطرف ثوبه حتى أبدى عن ركبته فقال النبي صلى الله عليه وسلم : أما صاحبكم فقد غامر . وقال : إني كان بيني وبين ابن الخطاب شيء ، فأسرعت إليه ثم ندمت فسألته أن يغفر لي فأبى عليّ ، فأقبلت إليك فقال : يغفر الله لك يا أبا بكر - ثلاثا - ثم إن عمر ندم فأتى منزل أبي بكر فسأل : أثَـمّ أبو بكر ؟ فقالوا : لا ، فأتى إلى النبي فجعل وجه النبي صلى الله عليه وسلم يتمعّر ، حتى أشفق أبو بكر فجثا على ركبتيه فقال : يا رسول الله والله أنا كنت أظلم - مرتين - فقال النبي صلى الله عليه وسلم : إن الله بعثني إليكم فقلتم : كذبت ، وقال أبو بكر : صَدَق ، وواساني بنفسه وماله ، فهل أنتم تاركو لي صاحبي – مرتين - فما أوذي بعدها .

فقد سبق إلى الإيمان ، وصحب النبي صلى الله عليه وسلم وصدّقه ، واستمر معه في مكة طول إقامته رغم ما تعرّض له من الأذى ، ورافقه في الهجرة .

وهو ثاني اثنين في الغار مع نبي الله صلى الله عليه وسلم
قال سبحانه وتعالى : ( ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا )
قال السهيلي : ألا ترى كيف قال : لا تحزن ولم يقل لا تخف ؟ لأن حزنه على رسول الله صلى الله عليه وسلم شغله عن خوفه على نفسه .
وفي الصحيحين من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه أن أبا بكر الصديق رضي الله عنه حدّثه قال : نظرت إلى أقدام المشركين على رؤوسنا ونحن في الغار فقلت : يا رسول الله لو أن أحدهم نظر إلى قدميه أبصرنا تحت قدميه . فقال : يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما .

ولما أراد النبي صلى الله عليه وسلم أن يدخل الغار دخل قبله لينظر في الغار لئلا يُصيب النبي صلى الله عليه وسلم شيء .
ولما سارا في طريق الهجرة كان يمشي حينا أمام النبي صلى الله عليه وسلم وحينا خلفه وحينا عن يمينه وحينا عن شماله .

ولذا لما ذكر رجال على عهد عمر رضي الله عنه فكأنهم فضّـلوا عمر على أبي بكر رضي الله عنهما ، فبلغ ذلك عمر رضي الله عنه فقال : والله لليلة من أبي بكر خير من آل عمر ، وليوم من أبي بكر خير من آل عمر ، لقد خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم لينطلق إلى الغار ومعه أبو بكر ، فجعل يمشي ساعة بين يديه وساعة خلفه ، حتى فطن له رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا أبا بكر مالك تمشي ساعة بين يدي وساعة خلفي ؟ فقال : يا رسول الله أذكر الطلب فأمشي خلفك ، ثم أذكر الرصد فأمشي بين يديك . فقال :يا أبا بكر لو كان شيء أحببت أن يكون بك دوني ؟ قال : نعم والذي بعثك بالحق ما كانت لتكون من مُلمّة إلا أن تكون بي دونك ، فلما انتهيا إلى الغار قال أبو بكر : مكانك يا رسول الله حتى استبرئ الجحرة ، فدخل واستبرأ ، قم قال : انزل يا رسول الله ، فنزل . فقال عمر : والذي نفسي بيده لتلك الليلة خير من آل عمر . رواه الحاكم والبيهقي في دلائل النبوة .

ولما هاجر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ ماله كله في سبيل الله .

وهو أول الخلفاء الراشدين

وقد أُمِرنا أن نقتدي بهم ، كما في قوله عليه الصلاة والسلام : عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ . رواه الإمام أحمد والترمذي وغيرهما ، وهو حديث صحيح بمجموع طرقه .

واستقر خليفة للمسلمين دون مُنازع ، ولقبه المسلمون بـ " خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم "

وخلافته رضي الله عنه منصوص عليها
فقد أمره النبي صلى الله عليه وسلم وهو في مرضه أن يُصلي بالناس
في الصحيحين عن عائشةَ رضي اللّهُ عنها قالت : لما مَرِضَ النبيّ صلى الله عليه وسلم مرَضَهُ الذي ماتَ فيه أَتاهُ بلالٌ يُؤْذِنهُ بالصلاةِ فقال : مُروا أَبا بكرٍ فلْيُصَلّ . قلتُ : إنّ أبا بكرٍ رجلٌ أَسِيفٌ [ وفي رواية : رجل رقيق ] إن يَقُمْ مَقامَكَ يبكي فلا يقدِرُ عَلَى القِراءَةِ . قال : مُروا أَبا بكرٍ فلْيُصلّ . فقلتُ مثلَهُ : فقال في الثالثةِ - أَوِ الرابعةِ - : إِنّكنّ صَواحبُ يوسفَ ! مُروا أَبا بكرٍ فلْيُصلّ ، فصلّى .
ولذا قال عمر رضي الله عنه : أفلا نرضى لدنيانا من رضيه رسول الله صلى الله عليه وسلم لديننا ؟!

وروى البخاري ومسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم في مرضه : ادعي لي أبا بكر وأخاك حتى اكتب كتابا ، فإني أخاف أن يتمنى متمنٍّ ويقول قائل : أنا أولى ، ويأبى الله والمؤمنون إلا أبا بكر .

وجاءت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فكلمته في شيء فأمرها بأمر ، فقالت : أرأيت يا رسول الله إن لم أجدك ؟ قال : إن لم تجديني فأتي أبا بكر . رواه البخاري ومسلم .

وقد أُمرنا أن نقتدي به رضي الله عنه
قال عليه الصلاة والسلام : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر وعمر . رواه الإمام أحمد والترمذي وابن ماجه ، وهو حديث صحيح .

وكان أبو بكر ممن يُـفتي على عهد النبي صلى الله عليه وسلم
ولذا بعثه النبي صلى الله عليه وسلم أميراً على الحج في الحجّة التي قبل حجة الوداع
روى البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : بعثني أبو بكر الصديق في الحجة التي أمره عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل حجة الوداع في رهط يؤذنون في الناس يوم النحر : لا يحج بعد العام مشرك ، ولا يطوف بالبيت عريان .

وأبو بكر رضي الله عنه حامل راية النبي صلى الله عليه وسلم يوم تبوك .

وأنفق ماله كله لما حث النبي صلى الله عليه وسلم على النفقة
قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نتصدق ، فوافق ذلك مالاً فقلت : اليوم أسبق أبا بكر إن سبقته يوما . قال : فجئت بنصف مالي ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما أبقيت لأهلك ؟ قلت : مثله ، وأتى أبو بكر بكل ما عنده فقال : يا أبا بكر ما أبقيت لأهلك ؟ فقال : أبقيت لهم الله ورسوله ! قال عمر قلت : والله لا أسبقه إلى شيء أبدا . رواه الترمذي .

ومن فضائله أنه أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال عمرو بن العاص لرسول الله صلى الله عليه وسلم : أي الناس أحب إليك ؟ قال : عائشة . قال : قلت : من الرجال ؟ قال : أبوها . رواه مسلم .



ومن فضائله رضي الله عنه أن الله زكّـاه
قال سبحانه وبحمده : ( وَسَيُجَنَّبُهَا الأَتْقَى * الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى * وَمَا لأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَى * إِلا ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِ الأَعْلَى * وَلَسَوْفَ يَرْضَى )
وهذه الآيات نزلت في ابي بكر رضي الله عنه .
وهو من السابقين الأولين بل هو أول السابقين
قال سبحانه : ( وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ )

وقد زكّـاه النبي صلى الله عليه وسلم
فلما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من جرّ ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة . قال أبو بكر : إن أحد شقي ثوبي يسترخي إلا أن أتعاهد ذلك منه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنك لست تصنع ذلك خيلاء . رواه البخاري في فضائل أبي بكر رضي الله عنه .

.

قال بكر بن عبد الله المزني رحمه الله :
ما سبقهم أبو بكر بكثرة صلاة ولا صيام ، ولكن بشيء وَقَـرَ في قلبه .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
يا سَائِلي عَنْ مَذْهَبِي وعَقيدَتِي = رُزِقَ الهُدى مَنْ لِلْهِدايةِ يَسأَلُ
اسمَعْ كَلامَ مُحَقِّقٍ في قَولِه = لا يَنْثَني عَنهُ ولا يَتَبَدَّل
حُبُّ الصَّحابَةِ كُلُّهُمْ لي مَذْهَبٌ = وَمَوَدَّةُ القُرْبى بِها أَتَوَسّل
وَلِكُلِّهِمْ قَدْرٌ وَفَضْلٌ ساطِعٌ = لكِنَّما الصِّديقُ مِنْهُمْ أَفْضَل

وجمع بيت أبي بكر وآل أبي بكر من الفضائل الجمة الشيء الكثير الذي لم يجمعه بيت في الإسلام
فقد كان بيت أبي بكر رضي الله عنه في خدمة النبي صلى الله عليه وسلم ، كما في الاستعداد للهجرة ، وما فعله عبد الله بن أبي بكر وأخته أسماء في نقل الطعام والأخبار لرسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبه في الغار
وعائشة زوج النبي صلى الله عليه وسلم هي بنت أبي بكر رضي الله عنه وعنها

قال ابن الجوزي رحمه الله :
أربعة تناسلوا رأوا رسول الله صلى الله عليه وسلم :
أبو قحافة
وابنه أبو بكر
وابنه عبد الرحمن
وابنه محمد

أعماله :
من أعظم أعماله سبقه إلى الإسلام وهجرته مع النبي صلى الله عليه وسلم ، وثباته يوم موت النبي صلى الله عليه وسلم .
ومن أعماله قبل الهجرة أنه أعتق سبعة كلهم يُعذّب في الله ، وهم : بلال بن أبي رباح ، وعامر بن فهيرة ، وزنيرة ، والنهدية وابنتها ، وجارية بني المؤمل ، وأم عُبيس .
ومن أعظم أعماله التي قام بها بعد تولّيه الخلافة حرب المرتدين
فقد كان رجلا رحيما رقيقاً ولكنه في ذلك الموقف ، في موقف حرب المرتدين كان أصلب وأشدّ من عمر رضي الله عنه الذي عُرِف بالصلابة في الرأي والشدّة في ذات الله
روى البخاري ومسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه قال : لما توفى النبي صلى الله عليه وسلم واستُخلف أبو بكر وكفر من كفر من العرب قال عمر : يا أبا بكر كيف تقاتل الناس وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أمِرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله ، فمن قال لا إله إلا الله عصم مني ماله ونفسه إلا بحقه وحسابه على الله ؟ قال أبو بكر : والله لأقاتلن من فرق بين الصلاة والزكاة ، فإن الزكاة حق المال ، والله لو منعوني عناقا كانوا يؤدونها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعها . قال عمر : فو الله ما هو إلا أن رأيت أن قد شرح الله صدر أبي بكر للقتال فعرفت أنه الحق .

لقد سُجِّل هذا الموقف الصلب القوي لأبي بكر رضي الله عنه حتى قيل : نصر الله الإسلام بأبي بكر يوم الردّة ، وبأحمد يوم الفتنة .
فحارب رضي الله عنه المرتدين ومانعي الزكاة ، وقتل الله مسيلمة الكذاب في زمانه .
ومع ذلك الموقف إلا أنه أنفذ جيش أسامة الذي كان النبي صلى الله عليه وسلم أراد إنفاذه نحو الشام .

وفي عهده فُتِحت فتوحات الشام ، وفتوحات العراق

وفي عهده جُمع القرآن ، حيث أمر رضي الله عنه زيد بن ثابت أن يجمع القرآن

وكان عارفاً بالرجال ، ولذا لم يرضَ بعزل خالد بن الوليد ، وقال : والله لا أشيم سيفا سله الله على عدوه حتى يكون الله هو يشيمه . رواه الإمام أحمد وغيره .

وفي عهده وقعت وقعة ذي القَصّة ، وعزم على المسير بنفسه حتى أخذ عليّ بن أبي طالب رضي الله عنه بزمام راحلته وقال له : إلى أين يا خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ أقول لك ما قال لك رسول الله صلى الله عليه وسلم يوم أُحد : شِـمْ سيفك ولا تفجعنا بنفسك . وارجع إلى المدينة ، فو الله لئن فُجعنا بك لا يكون للإسلام نظام أبدا ، فرجع أبو بكر رضي الله عنه وأمضى الجيش .

وكان أبو بكر رضي الله عنه أنسب العرب ، أي أعرف العرب بالأنساب .






الموضوع مكرر

bcs.oman
13/03/2010, 04:46 PM
رضي الله عن الصديق صاحب الرسول صلى الله عليه وسلم ..
بارك الله فيك اخوي boss_911

احمد المغيري
13/03/2010, 04:55 PM
ما شاء الله .. بارك الله فيك

الحب الضائع
13/03/2010, 07:24 PM
قال ابن عمر رضي الله عنهما : كنا نخيّر بين الناس في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، فنخيّر أبا بكر ، ثم عمر بن الخطاب ، ثم عثمان بن عفان رضي الله عنهم . رواه البخاري

و اين ذهب اسم الامام علي عليه السلام ام انكم عددتموه من الكفار في مثل هذا الحديث المردود على صاحبه
أليس هذا تزويرا في الصحيح:معصب:

اللاجيء الى ربه
13/03/2010, 07:34 PM
رضي الله عن أبي بكر الصديق وأرضاه

بورك فيك .

Madline
13/03/2010, 07:40 PM
قال ابن عمر رضي الله عنهما : كنا نخيّر بين الناس في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، فنخيّر أبا بكر ، ثم عمر بن الخطاب ، ثم عثمان بن عفان رضي الله عنهم . رواه البخاري

و اين ذهب اسم الامام علي عليه السلام ام انكم عددتموه من الكفار في مثل هذا الحديث المردود على صاحبه
أليس هذا تزويرا في الصحيح:معصب:

نواياك معروفه
سمومك مرئية

استعيذي من الشيطان لأن كل كلمة مكتوبه عليك و ما راح ينفعك بعدين لما تهوين في قعر جهنم بسبب كلماتك

انتي اليوم سبيتي السيده عائشه

و الحين جاي تسبي الصحابة

ترانا ما بنصبر اكثر من كذا و قد اعذر من انذر

اعقل المجانين
13/03/2010, 08:28 PM
شكرا لك ع المعلومات الطيبة

alblushi72
13/03/2010, 10:15 PM
اللهم اجعلنا نمشي في روضك..
وندرج على حبك.. وحيا على ذكرك..
ونستقيم على قرانك.. ونموت على شهادتك..
اللهم بارك لنا ولوالدينا
برحمتك يا ارحم الراحمين

امين يارب العالمين ..

الجلايكوجين
13/03/2010, 10:22 PM
وما أجملها من سيرة رجال البشرية وأفضلهم ...
يسلموا ع الطرح ...
بارك الله فيك

برج السياسة
13/03/2010, 10:39 PM
رضي الله عن أبي بكر الصديق وأرضاه

أبوهاجر
21/04/2010, 10:16 PM
http://img505.imageshack.us/img505/8053/8qi92266mj1.gif








قصة مؤثرة
( دارت بين أبي بكر الصديق وربيعة بن كعب الأسلمي رضي الله عنهما )






الأمة دائماً ماتحتاج إلى تدبر سير العظام منها ، وهل أعظم قدراً وأعلى مكاناً من أصحاب رسول الله ،

لقد سطرت كتب التاريخ والسنة صفحات خالدة لأولئك الرجال رضي الله عنهم وأرضاهم ،( وَالسَّابِقُونَ

الْأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالْأَنْصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُمْ بِإِحْسَانٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ

تَجْرِي تَحْتَهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ) (التوبة:100) واليوم سنعطر هذا المجلس

بقصة فيها كثير من العظات العبر، قصة حفظتها لنا كتب السنة ، أما أطراف القصة فصحابيين فاضلين

أولهما الصديق أبو بكر رضي الله عنه ، أفضل رجل بعد الرسل والأنبياء عليهم الصلاة والسلام ،

الخليفة الراشد الأول رضي الله عنه ، والثاني خادم رسول الله صلى الله عليه وسلم ، الذي سأله

مرافقته في الجنة فقال له النبي إذن أفعل فأعني على نفسك بكثرة السجود ، ريبعة بن كعب الأسلمي

رضي الله عنه ، فإليكم القصة أولاً كما رواها أحد أطرافها ثم نقف معها بإذن الله وقفات فقد روى الإمام

الحاكم في مستدركه وقال هذا حديث صحيح على شرط مسلم ولم يخرجاه عن ربيعة بن كعب الأسلمي

رضي الله عنه قوله (وأعطاني رسول الله صلى الله عليه وسلم أرضاً وأعطى أبا بكر أرضاً فاختلفنا في

عذق نخلة قال وجاءت الدنيا فقال أبو بكر هذه في حدي فقلت لا بل هي في حدي قال فقال لي أبو بكر

كلمة كرهتها وندم عليها قال فقال لي يا ربيعة قل لي مثل ما قلت لك حتى تكون قصاصا قال فقلت لا والله

ما أنا بقائل لك إلا خيرا قال والله لتقولن لي كما قلت لك حتى تكون قصاصا وإلا استعديت عليك برسول

الله صلى الله عليه وسلم قال فقلت لا والله ما أنا بقائل لك إلا خير قال فرفض أبو بكر الأرض وأتى

النبي صلى الله عليه وسلم جعلت أتلوه فقال أناس من أسلم يرحم الله أبا بكر هو الذي قال ما قال

ويستعدي عليك قال فقلت أتدرون من هذا هذا أبو بكر هذا ثاني اثنين هذا ذو شيبة المسلمين إياكم لا

يلتفت فيراكم تنصروني عليه فيغضب فيأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم فيغضب لغضبه فيغضب الله

لغضبهما فيهلك ربيعة قال فرجعوا عني وانطلقت أتلوه حتى أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقص عليه

الذي كان قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم يا ربيعة ما لك والصديق قال فقلت مثل ما قال كان

كذا وكذا فقال لي قل مثل ما قال لك فأبيت أن أقول له فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أجل فلا تقل

له مثل ما قال لك ولكن قل يغفر الله لك يا أبا بكر قال فولى أبو بكر الصديق رضي الله عنه وهو يبكي ) .
إن هذه القصة العجيبة التي نقلتها لنا كتب السنة تحمل في طياتها جملة من الدروس والعبر ، ولاأدري

بأيها أبدأ ، هل أبدأ برسول وكيف سمع من أبي بكر وربيعة رضي الله عنهما وكيف جعلهما يتجاوزا هذه

المرحلة ، أم بالنفس الكبيرة للصديق رضي الله عنه ، أم أتحدث عن ربيعة رضي الله عنه وتوقيره للصديق رضي الله عنه .

إن المحور الذي تدور عليه هذه القصة هو مادار بين الصحابيين الكريمين ونظرتهما لذلك العذق الذي

سبب اختلافاً يسيراً بينهما ، لقد قال ربيعة رضي الله عنه أن السبب في حدوث هذا الأمر

( وجاءت الدنيا ) يعني أن السبب الرئيس كان الإلتفات لهذه الدنيا وزهرتها ، وكأنه رضي الله عنه يقول

لنا إن حقيقة الدنيا وزخرفها لاتدع لمثل هذا الخلاف والنزاع ، كأنه يقول لنا لماذا الاختلاف والتنازع

والتقاطع بين الخلان والإخوان من أجل مال أو أرض أو ميراث ، كأنه يقول لنا إلى متى تشغلنا هذه

الدنيا عن أهدافنا السامية .. عن علاقاتنا فيما بيننا ، اسمعوا إلى ربنا سبحانه وتعالى يصف لنا هذه

الدنيا (وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلَ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا كَمَاءٍ أَنْزَلْنَاهُ مِنَ السَّمَاءِ فَاخْتَلَطَ بِهِ نَبَاتُ الْأَرْضِ فَأَصْبَحَ هَشِيماً

تَذْرُوهُ الرِّيَاحُ وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ مُقْتَدِراً) (الكهف:45)

ثم يلفت رضي الله عنه لفتة أخرى توجها رضي الله عنه بعدل مطلق حينما قال عن أبي بكر رضي الله

عنه ( فقال لي أبو بكر كلمة كرهتها وندم ) ، حاولت أن أعرف هذه الكلمة التي قالها أبو بكر رضي الله

عنه فيما ورد من روايات لهذا الحديث لكنني لم أتوصل إليها مع يقيني الكبير أن هذه الكلمة لاتعدوا أن

تكون سبق لسان تداركه الصديق رضي الله عنه بندمه على ماقال – وفي هذا عبرة وأي عبرة فحتى لو

أخطأ الأكابر فالعودة إلى الحق تكاد أن تكون أسرع من الوقوع في الخطأ – ثم إن خفاء هذه الكلمة

يثبت أن ربيعة رضي الله عنه لايحمل شيئاً يريد أن تنسى هذه الكلمة وتمحى .

طلب أبو بكر رضي الله عنه من ربيعة رضي الله عنه أن يرد له تلك الكلمة ليقتص الصديق رضي الله

عنه من نفسه ، لم تمنعه مكانته من رسول الله ولا مكانته في الإسلام أن يحقر أحداً من المسلمين

ولاأن يتعدى عليه حتى بلفظ يسير – يقرر لنا الصديق رضي الله عنه بهذا الموقف العظيم مبدأ العدل

والتواضع - وفي موقف كبير آخر مقابل لموقف الصديق رضي الله عنه ونفس سامية للمتربي في

مدرسة النبوة على صحابها أفضل الصلاة والسلام تسمو عن مبدالة الكلمة المكروهة بمثلها ليقول

ربيعة رضي الله عنه (لا والله ما أنا بقائل لك إلا خيراً ) وكأن ربيعة رضي الله عنه مرة أخرى يذكرنا

بحقيقة أخرى فكأنه يقول بادل السيئة بالحسنة وكأنه يقول لاتدع للشيطان مدخلاً عليك في تعاملك مع

إخوانك وخلانك ، وكأنه يقول لاتقل بلسانك إلا خيراً ، وكأنه يهمس في أذن من اتخذ من لسانه أداة

للسب أو الشتم أو السخرية أو الغيبة أو الكذب لاتفعل .. لاتفعل ... فهذا ليس من الخير في شيء ، ثم

هو رضي الله عنه يذكرنا بخلق آخر خلق فاضل ألا وهو خلق الحلم لم يرد رضي الله عنه على أبي بكر

رضي الله عنه الكلمة بمثلها أو تجاوز ذلك – حاشاه – رضي الله عنه ، أليس في ذلك عبرة لنا أن

نضبط أنفسنا ، ومشاعرنا ، يؤسفني أن بعض المسلمين يرد الكلمة بمثليها والجملة بأضعافها ،

يستثيره أدنى أمر .. فتجده يزبد ويرعد .. يشتم ويلعن .. وينسى وصية حبيبه حينما أوصى صاحبه رضي

الله عنه ( لاتغضب ) .

ثم إن أبا بكر رضي الله عنه وقد أثرت عليه الكلمة التي قالها ، عندما لم يلبي ربيعة رضي الله عنه

طلبه ذهب إلى النبي ليرشده في أمره – وفي هذا فائدة جليلة بالعودة إلى المرجعية التي تتمثل في رسول

الله في هذه القصة - وتبعه ربيعة رضي الله عنه وفي الطريق أراد قوم ربيعة رضي الله عنه أن يردوه

عن إتباع أبي بكر رضي الله عنه وكأنهم يقولون له أنك أنت المخطأ عليك ومعك الحق فلماذا تذهب

خلفه ، وتأتي الإجابة الكبيرة في مبناها ومعناها من ربيعة رضي الله عنه ( أتدرون من هذا هذا أبو

بكر .. هذا ثاني اثنين هذا ذو شيبة المسلمين .. إياكم لا يلتفت فيراكم تنصروني عليه فيغضب فيأتي

رسول الله صلى الله عليه وسلم فيغضب لغضبه فيغضب الله لغضبهما فيهلك ربيعة ) إنه سمو في القول

والفعل ... سمو في الأخلاق والتعامل .. سمو في الإحترام والتوقير .. فلله درك ورضي الله عنك حين

تعطي للأمة درساً في إنزال الناس منازلهم ، لله درك ورضي الله عنك حين تعرف لأهل الفضل فضلهم ،

لله درك ورضي الله عنك حين توقر الصديق رضي الله عنه وتحترمه ..

لله درك ورضي الله عنك حين تضبط الأمور بميزان الشرع للعقل ، انظروا رضي الله عنها علم مكانة

أبي بكر رضي الله عنه من رسول الله خشي من غضبه لإنه سيترتب على ذلك غضب رسول الله ثم

يترتب على ذلك غضب الله تعالى إنه ميزان الشرع الذي الذي وزن فيه الأمر الذي غاب عن قومه

رضي الله عنهم حينما وزنوا الأمر بعاطفتهم المجردة ، وفي هذا درس للأمة عظيم أن العاطفة التي

لاتنضبط بضوابط الشرع تؤدي إلى نتائج لاتحمد عقباها ، أترون ماتمر به بلادنا حرسها الله في هذه

الأيام من ظهور الأفكار التي حركتها العاطفة الغير منضبطة بضوابط الشرع ، فعاثت في الأرض فساداً

تفجر وتدمر وتخرب وتكفر ، أيها المسلمون .. إن العلم الشرعي المبني على الأصول الصحيحة هو

السبيل الأوحد إلى سلامة الأمة ونصرها ، نحن أمة منهجنا واضح وأساسه واضح ، ومبناه واضح ،

لايحركنا هوىً متبع أو عاطفة غير منضبطة أو حماس غير محسوب .

هذا مادار بين الصحابيين رضي الله عنهما قبل وصولهما إلى رسول الله ، أما ماكان بينهما عند رسول

الله . فقد التقى الصحابيان رضي الله عنهما أبو بكر الصديق وربيعة الأسلمي رضي الله عنهما عند

رسول الله واستمع لهما ، هكذا رسولنا مع أصحابه رضي الله عنهم يستمع إليهم ويجلس معهم يشاوره

فيشير عليهم يسألوه فيجيبهم ، سمع كلا الطرفين ولم يغفل طرفاً دون الآخر وفي هذا مضرب مثل لعدله

، وبعد أن استمع إليهما واتضح له الأمر أرشد ربيعة لما هو خير من رد الكلمة التي قال أبو بكر رضي

الله عنه ، وأيده على عدم الرد بالمثل وقال له قل يغفر الله لك ياأبا بكر ) .

قالها ربيعة رضي الله عنه فأبت تلك النفس الكبيرة نفس أبي بكر رضي الله عنه التي تخشى الله وتتقه

فسبقت عبراته عبارته وولى وهو يبكي رضي الله عنه وأرضاه .

يالله .. ماأجملها من قصة تختم بهذا الأدب الجم والخلق خلق العفو والتسامح ، ( فَمَنْ عَفَا وَأَصْلَحَ

فَأَجْرُهُ عَلَى اللَّهِ)(الشورى: من الآية40) .


بقلم
محمد السمان
خطيب جامع الجهيمي بالرياض




لست أبكي نفسي إذا ماتت ! إنما أبكي على الجنة إن فاتت , هي حقيقة فماذا أعددنا لها؟!...

لوضاقت بكِ الدنيا لاتقولي يارب عندي هم كبير...ولكن قولي ياهم عندي رب كبير


ياربي هذي ايدي وهذي دموع العين ,,, وش حيلة الغلطان بس يرفع اليدين

يستغفر ذنوبه ويعلن لها التوبة ... ومايرجع دروبه ويمشي بدرب الزين

ياربنا ببابك خايف من حسابك ,,, ياربي غفرانك وارحم في يوم الدين

قلب الندم فيني نادم على سنيني ,,, نادم على كل شئ وقد مافعل من شين

الله ياكثر اللي سويته في نفسي ’’’ أخطي ولا ولا احصي ومدري طريقي لوين

شوف اش كثر ساهي وماهمني سواتي ,,, ذنبي وهو ذنبي وتوني احسه الحين

ماكان في ظني وماجالي في بالي ’’’ ان اللي سويته شين وفوق الشين

ياربي سامحني اغفرلي وارحمني ,,, لا لا تعذبني وأذوق الأمرين

بس العمر ماراح وبعد الوعد مالاح ’’’ وربي كريم العفو يمدي يشيل الدين

ياربي سامحني اغفرلي وارحمني ,,, لا لا تعذبني وأذوق الأمرين


http://saaid.net/twage3/014.gif

ودالمسيب
21/04/2010, 10:50 PM
جزاك الله خيرا

أبوهاجر
22/04/2010, 08:12 PM
جزاك الله خيرا

بارك الله فيك أخي

الزعيم الحر
22/04/2010, 08:37 PM
جزاك الله خيرا

أبوهاجر
23/04/2010, 09:22 PM
جزاك الله خيرا

بارك الله فيك أخي

محمد بن عبد الوهاب
17/05/2010, 10:34 AM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0788.gif




إخواني وأحبابي في الله :


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0777.gif

هذه سلسة فيها وقفات مؤثرة من حياة الصديق ( رضي الله عنه ) نسأل الله أن يفع بها :

( الموقف الأول )

ابتلاؤه



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2026.gif
عن عائشة قالت: لما اجتمع أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وكانوا ثمانية وثلاثين رجلا ألح أبو بكر على رسول الله صلى الله عليه وسلم في الظهور، فقال: " يا أبا بكر إنا قليل ". فلم يزل أبو بكر يلح حتى ظهر رسول الله صلى الله عليه وسلم، وتفرق المسلمون في نواحي المسجد كل رجل في عشيرته، وقام أبو بكر في الناس خطيبا، ورسول الله صلى الله عليه وسلم جالس، فكان أول خطيب دعا إلى الله وإلى رسوله صلى الله عليه وسلم .

وثار المشركون على أبي بكر وعلى المسلمين فضربوه في نواحي المسجد ضرباً شديداً، وَوُطئَ أبو بكر وضرب ضربا شديدا، ودنا منه الفاسق عتبة بن ربيعة فجعل يضربه بنعلين مخصوفتين ويحرفهما لوجهه، ونزا على بطن أبى بكر حتى ما يعرف وجهه من أنفه.

وجاء بنو تيم يتعادون فأجلت المشركين عن أبى بكر، وحملت بنو تيم أبا بكر في ثوب حتى أدخلوه منزله ولا يشكون في موته، ثم رجعت بنو تيم فدخلوا المسجد وقالوا: والله لئن مات أبو بكر لنقتلن عتبة بن ربيعة.

فرجعوا إلى أبى بكر، فجعل أبو قحافة وبنو تيم يكلمون أبا بكر حتى أجاب، فتكلم آخر النهار فقال: ما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فمسوا منه بألسنتهم وعذلوه، ثم قاموا وقالوا للأمه أم الخير: انظري أن تطعميه شيئا أو تسقيه إياه ؟.

فلما خلت به ألحت عليه وجعل يقول: ما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فقالت: والله مالي علم بصاحبك. فقال: اذهبي إلى أم جميل بنت الخطاب فاسأليها عنه. فخرجت حتى جاءت أم جميل فقالت: إن أبا بكر يسألك عن محمد بن عبد الله ؟ فقالت: ما أعرف أبا بكر ولا محمد بن عبد الله، وإن كنت تحبين أن أذهب معك إلى ابنك.

قالت: نعم. فمضت معها حتى وجدت أبا بكر صريعا دنفاً، فدنت أم جميل وأعلنت بالصياح وقالت والله إن قوما نالوا هذا منك لأهل فسق وكفر، و إني لأرجو أن ينتقم الله لك منهم.

قال: فما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قالت: هذه أمك تسمع. قال: فلا شيء عليك منها. قالت: سالم صالح. قال: أين هو ؟ قالت: في دار ابن الأرقم. قال: فإن لله على أن لا أذوق طعاما ولا أشرب شرابا أو آتى رسول الله صلى الله عليه وسلم.

فأمهلتا حتى إذا هدأت الرجل وسكن الناس، خرجتا به يتكئ عليهما حتى أدخلتاه على رسول الله صلى الله عليه وسلم، قال فأكب عليه رسول الله صلى الله عليه وسلم فقبله . وأكب عليه المسلمون، ورق له رسول الله صلى الله عليه وسلم رقة شديدة.

فقال أبو بكر: بأبي وأمي يا رسول الله، ليس بي بأس إلا ما نال الفاسق من وجهي، وهذه أمي برة بولدها، وأنت مبارك فادعها إلى الله، وادع الله لها عسى الله أن يستنقذها بك من النار. قال: فدعا لها رسول الله صلى الله عليه وسلم ودعاها إلى الله فأسلمت.


السيرة النبوية لابن كثير (1/439-441)؛ البداية والنهاية (3/30).

محمد بن عبد الوهاب
17/05/2010, 10:38 AM
الدروس والعبر:

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2982.gif

إن هذا الحدث العظيم في طياته دروس وعبر لكل مسلم حريص على الاقتداء بهؤلاء الصحب الكرام ونحاول أن نستخرج بعض هذه الدروس التي منها:



1- حرص الصديق وإصراره على إعلان الإسلام وإظهاره أمام الكفار :



وهذا يدل على قوة إيمانه وشجاعته وقد تحمل الأذى العظيم حتى أن قومه كانوا لا يشكون في موته، لقد أشرب قلبه حب الله ورسوله أكثر من نفسه، ولم يعد يهمه -بعد إسلامه- إلا أن تعلوا راية التوحيد، ويرتفع النداء لا إله إلا الله محمد رسول الله في أرجاء مكة حتى لو كان الثمن حياته، وكاد أبو بكر فعلاً أن يدفع حياته ثمناً لعقيدته وإسلامه.



2- تغلغل حب الله ورسوله في قلب أبي بكر على حبه لنفسه :



بدليل أنه رغم ما ألم به، كان أول ما سأل عنه : ما فعل رسول الله صلى الله عليه وسلم ، قبل أن يطعم أو يشرب، وأقسم أنه لن يفعل حتى يأتي رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهكذا يجب أن يكون حب الله ورسوله صلى الله عليه وسلم عند كل مسلم أحب إليه مما سواهما حتى لو كلفه ذلك نفسه وماله .



3 – مواقف أم جميل رضي الله عنها في حب الدعوة والحرص عليها :



تظهر مواقف رائعة لأم جميل بنت الخطاب، توضح لنا كيف تربت على حُبَّ الدعوة والحرص عليها، وعلى الحركة لهذا الدين، فحينما سألتها أم أبي بكر عن رسول الله قالت: ما أعرف أبا بكر ولا محمد بن عبدالله ، فهذا تصرف حذر سليم، لأن أم الخير لم تكن ساعتئذ مسلمة وأم جميل كانت تخفي إسلامها، ولا تود أن تعلم به أم الخير، وفي ذات الوقت أخفت عنها مكان الرسول صلى الله عليه وسلم مخافة أن تكون عيناً لقريش ، وفي نفس الوقت حرصت أم جميل أن تطمئن على سلامة الصديق ولذلك عرضت على أم الخير أن تصحبها إلى ابنها وعندما وصلت للصديق كانت أم جميل في غاية الحيطة والحذر من أن تتسرب منها أي معلومة عن مكان رسول الله وأبلغت الصديق بأن رسول الله سالم صالح .



4 - بر الصديق بأمه وحرصه على هدايتها :



يظهر بر الصديق بأمه وحرصه على هدايتها في قوله لرسول الله صلى الله عليه وسلم: هذه أمي برة بولدها وأنت مبارك فادعها إلى الله وادع الله لها عسى أن يستنقذها بك من النار. إنه الخوف من عذاب الله والرغبة في رضاه وجنته، ولقد دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم لأم أبي بكر بالهداية فاستجاب الله له، وأسلمت أم أبي بكر وأصبحت من ضمن الجماعة المؤمنة المباركة التي تسعى لنشر دين الله تعالى، ونلمس رحمة الله بعباده ونلحظ من خلال الحدث قانون المنحة بعد المحنة.



5- ابتلاء الصديق رضي الله عنه :



إن من أكثر الصحابة الذين تعرضوا لمحنة الأذى والفتنة بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا بكر الصديق صلى الله عليه وسلم نظراً لصحبته الخاصة له ، والتصاقه به في المواطن التي كان يتعرض فيها للأذى من قومه فينبري الصديق مدافعاً عنه وفادياً إياه بنفسه، فيصيبه من أذى القوم وسفههم، هذا مع أن الصديق يعتبر من كبار رجال قريش المعروفين بالعقل والإحسان .



فرضي الله عن أبي بكر الصديق ، فقد بذل ماله ودمه في سبيل الله ، وكان لا يهاب أحداً في الحق ، وكانت مواقفه مع النبي صلى الله عليه وسلم ودعوته صورة من صور الإيمان بهذا الدين .



منقول بتصرف من كتاب ( سيرة أمير المؤمنين أبي بكر الصديق رضي الله عنه - شخصيته - وعصره ) للدكتور علي الصلابي



وهذا رابط الكتاب :



http://www.saaid.net/book/open.php?cat=7&book=2146 (http://www.saaid.net/book/open.php?cat=7&book=2146)

صائد السمك
17/05/2010, 10:44 AM
رضى الله عنه وارضاه
بذل ماله ودمه في سبيل الله
وكان لا يهاب أحداً في الحق
وكانت مواقفه مع النبي صلى الله عليه وسلم ودعوته صورة من صور الإيمان بهذا الدين .

القائد خطاب
17/05/2010, 11:43 AM
رضي الله عن الصديق

لقد اتعبت من بعدك من الحكام

مملكة قريش
17/05/2010, 11:54 AM
رضي الله عن الصديق وأرضاه صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم

جزاك الله خيراً أخي طارح الموضوع

ابو الحارث الوهيبي
17/05/2010, 11:54 AM
رضي الله عن الصديق وأرضاه صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم

جزاك الله خيراً أخي طارح الموضوع

محمد بن عبد الوهاب
17/05/2010, 10:43 PM
شكرا للإخوان على مرورهم العطر

وبارك الله لكم ويسر لكم أموركم

الملا محمد عمر
17/05/2010, 11:54 PM
رضي الله عن الصديق

لقد اتعبت من بعدك من الحكام
خطاب حقا قد جفوت ديارنا
كالصقر يسمو عالي الطيران
يا أيها الاسد الذي تبكي له
كل الخنادق في ربا الشجاع
ألم الم بخاطري وجناني
فطغى على الاوزان والتبيان
يا لائمي عذرا لتكرار البكاء
فاسمع مقالي واقتسم احزاني .
وسلامتك .

طالب سياسي
18/05/2010, 01:33 AM
الله يجعلنا ممن يحشرون مع رسولنا الكريم وأبو بكر وعمر وعثمان وعلي

آمين

شكراً لك أخي الكريم

محمد بن عبد الوهاب
18/05/2010, 11:07 AM
الأخوين

الملا عمر
طالب سياسي

أشكركما على المرور

adhamino
18/05/2010, 01:07 PM
لله درك سيدي ابا بكر


الصديق و ما ادراك ما الصديق
آمن يوم كفر الناس ......و صدق برسول الله يوم كذبه الناس....... اعانه بماله ونفسه واهله.... فاستحق بذلك مصاحبته وقربه في الدنيا ...وقربه في الدفن..... و في الجنه.

الصديق.... القائل حين تهكم الناس إن كان قال فقد صدق ....... صهر رسول الله وصاحبه في الغار وخليفته على امته

ثبت على الحق يوم اهتز العالم..... و قال قولته المشهورة (من كان يعبد محمد فإنه قد مات ومن كان يعبد الله فإن الله حي لا يموت)

رضي الله عن صاحب رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)
رضي الله عن خليفة رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم)
رحم الله ورضي عن ابي بكرٍ خير الناس بعد الانبياء والرسل... شيخ ام محمد قاطبة
-------------------------
والله لا قول بعد قول رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم):

عن أنس بن مالك أن أبا بكر الصديق حدثه قال
نظرت إلى أقدام المشركين على رءوسنا ونحن في الغار فقلت يا رسول الله لو أن أحدهم
نظر إلى قدميه أبصرنا تحت قدميه فقال يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما...
رواه مسلم

ولذا لما ذكر رجال على عهد عمر رضي الله عنه فكأنهم فضّـلوا عمر على أبي بكر رضي الله عنهما ، فبلغ ذلك عمر رضي الله عنه فقال : والله لليلة من أبي بكر خير من آل عمر ، وليوم من أبي بكر خير من آل عمر ، لقد خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم لينطلق إلى الغار ومعه أبو بكر ، فجعل يمشي ساعة بين يديه وساعة خلفه ، حتى فطن له رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : يا أبا بكر مالك تمشي ساعة بين يدي وساعة خلفي ؟ فقال : يا رسول الله أذكر الطلب فأمشي خلفك ، ثم أذكر الرصد فأمشي بين يديك . فقال : يا أبا بكر لو كان شيء أحببت أن يكون بك دوني ؟ قال : نعم والذي بعثك بالحق ما كانت لتكون من مُلمّة إلا أن تكون بي دونك ، فلما انتهيا إلى الغار قال أبو بكر : مكانك يا رسول الله حتى استبرئ الجحرة ، فدخل واستبرأ ، قم قال : انزل يا رسول الله ، فنزل . فقال عمر : والذي نفسي بيده لتلك الليلة خير من آل عمر .
رواه الحاكم والبيهقي في دلائل النبوة

روى البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد أُحداً وأبو بكر وعمر وعثمان ، فرجف بهم فقال : اثبت أُحد ، فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان

وعن عمرو بن العاص أن رسول الله صلى الله عليه وسلم بعثه على جيش ذات السلاسل
فأتيته فقلت أي الناس أحب إليك قال عائشة قلت من الرجال قال أبوها قلت ثم من قال
عمر فعد رجالا...رواه مسلم

عن أبي هريرة قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
من أصبح منكم اليوم صائما قال أبو بكر أنا قال فمن تبع منكم اليوم جنازة قال أبو بكر أنا
قال فمن أطعم منكم اليوم مسكينا قال أبو بكر أنا قال فمن عاد منكم اليوم مريضا
قال أبو بكر أنا فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ما اجتمعن في امرئ إلا دخل الجنة رواه مسلم

وعن محمد بن جبير بن مطعم عن أبيه
أن امرأة سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم شيئا فأمرها أن ترجع إليه فقالت يا رسول
الله أرأيت إن جئت فلم أجدك قال أبي كأنها تعني الموت قال فإن لم تجديني فأتي أبا بكر ...
رواه مسلم

في الصحيحين
عن عائشةَ رضي اللّهُ عنها قالت : لما مَرِضَ النبيّ صلى الله عليه وسلم مرَضَهُ الذي ماتَ فيه أَتاهُ بلالٌ يُؤْذِنهُ بالصلاةِ فقال : مُروا أَبا بكرٍ فلْيُصَلّ . قلتُ : إنّ أبا بكرٍ رجلٌ أَسِيفٌ [ وفي رواية : رجل رقيق ] إن يَقُمْ مَقامَكَ يبكي فلا يقدِرُ عَلَى القِراءَةِ . قال : مُروا أَبا بكرٍ فلْيُصلّ . فقلتُ مثلَهُ : فقال في الثالثةِ - أَوِ الرابعةِ - : إِنّكنّ صَواحبُ يوسفَ ! مُروا أَبا بكرٍ فلْيُصلّ ، فصلّى .
ولذا قال عمر رضي الله عنه : أفلا نرضى لدنيانا من رضيه رسول الله صلى الله عليه وسلم لديننا ؟!


وهذا قول آل بيت النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) الاشراف عنه -رضي الله عنه-:

قال محمد بن الحنفية : قلت لأبي – علي بن أبي طالب رضي الله عنه - : أي الناس خير بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : أبو بكر . قلت : ثم من ؟ قال : ثم عمر ، وخشيت أن يقول عثمان قلت : ثم أنت ؟ قال : ما أنا إلا رجل من المسلمين .
رواه البخاري .

قال الإمام جعفر لصادق : أولدني أبو بكر مرتين .
وسبب قوله : أولدني أبو بكر مرتين ، أن أمَّه هي فاطمة بنت القاسم بن محمد بن أبي بكر ، وجدته هي أسماء بنت عبد الرحمن بن أبي بكر .
فهو يفتخر في جّـدِّه ...

ومن لا يفتخر ......وكيف لا يفتخر من كان النبي والصديق اجداده.

قال جعفر الصادق لسالم بن أبي حفصة وقد سأله عن أبي بكر وعمر ، فقال : يا سالم تولَّهُما ، وابرأ من عدوهما ، فإنهما كانا إمامي هدى ، ثم قال جعفر : يا سالم أيسُبُّ الرجل جده ؟ أبو بكر جدي ، لا نالتني شفاعة محمد صلى الله عليه وسلم يوم القيامة إن لم أكن أتولاهما وأبرأ من عدوهما .

وروى جعفر بن محمد – وهو جعفر الصادق - عن أبيه – وهو محمد بن علي بن الحسين بن علي – رضي الله عنهم أجمعين ، قال : جاء رجل إلى أبي – يعني علي بن الحسين ، المعروف والمشهور بزين العابدين - فقال : أخبرني عن أبي بكر ؟ قال : عن الصديق تسأل ؟ قال : وتسميه الصديق ؟! قال : ثكلتك أمك ، قد سماه صديقا من هو خير مني ؛ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم والمهاجرون والأنصار ، فمن لم يُسمه صدِّيقا ، فلا صدّق الله قوله ، اذهب فأحب أبا بكر وعمر وتولهما ، فما كان من أمـر ففي عنقي .


لله درك ابا بكر..... من مثلك يا صديق الأمة
ربي احشرنا معه ومع النبيين والصديقين والشهداء

محمد بن عبد الوهاب
18/05/2010, 09:44 PM
أخي في الله adhamino (http://www.s-oman.net/avb/member.php?u=5745)

شكرا على مرورك العطر

وفقك الله لكل خير

شرار الليف
18/05/2010, 09:57 PM
جزاك الله خير

سيف علي
18/05/2010, 10:45 PM
افضل الخلق بعد الانبياء هم صحابة رسول الله

محمد بن عبد الوهاب
19/05/2010, 09:15 AM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0788.gif



إخواني وأحبابي في الله :


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0777.gif



نتابع سلسلتنا مع وقفات مؤثرة من حياةالصديق ( رضي الله عنه ) نسأل الله أن يفع بها :




( الموقف الثاني )


هجرته مع رسول صلى الله عليه وسلم

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2026.gif
لا تعجل لعل الله يجعل لك صاحباً

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2982.gif

لما اشتدت قريش في أذى المسلمين، والنيل منهم فمنهم من هاجر الى الحبشة مرة أو مرتين فراراً بدينه...ثم كانت الهجرة الى المدينة فاستأذن أبو بكر النبي صلى الله عليه وسلم في الهجرة فقال له: (لا تعجل لعل الله يجعل لك صاحباً) .

نعم ------ يا أبا بكر لا تعجل فرسول الله صلى الله عليه وسلم يدخرك لحدث ومنزلة لا تتكرر عبر تاريخ الحياة كلها .

نعم ------ يا أبا بكر لا تعجل فإن الله جل وعلا كتب أن تكون صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم في هجرته إلى المدينة .




بكاء الفرح بالصحبة

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2995.gif

قالت عائشة: وبينما نحن جلوس يومًا في حرّ الظهيرة وإذ برسول الله متقنعًا في ساعة لم يكن يأتينا فيها أبدًا، فيقول أبو بكر: فداء له أبي وأمي ما جاء إلا لأمر، فدخل رسول الله فجلس على سرير أبي بكر وقال: ((أخرج من عندك يا أبا بكر))، قال: إنما هم أهلك بأبي أنت وأمي يا رسول الله، قال: ((فإن الله قد أذن لي في الهجرة))، قال أبو بكر وهو يبكي من الفرح: الصحبة يا رسول الله، قال: ((الصحبة يا أبا بكر)). قالت عائشة: فوالله، ما شعرت قط قبل ذلك اليوم أن أحدًا يبكي من الفرح حتى رأيت أبي يومئذ يبكي من الفرح. أخرجه البخاري.

يا الله، هل يبكي فرحًا بمنصب ؟!

هل يبكي فرحًا بمال، بجاه، بوظيفة؟!

لا والله الذي لا إله إلا هو، إنه ليعلم أن السيوف تنتظره، وأن القلوب الحاقدة تتلهف للقبض عليه، وأن الجوائز العظيمة تعلن للقبض عليه وعلى صاحبه، لكن فما لجرح إذا أرضاكم ألم .

القلم الرفيع
19/05/2010, 09:23 AM
جزاك الله خيرا أخي الفاضل

محمد بن عبد الوهاب
19/05/2010, 09:26 AM
استنفر الصديق جميع أفراد أسرته لخدمة الرسالة والرسول

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2993.gif


قام الصديق بتوظيف أسرته لخدمة الإسلام ونجاح هجرة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فوزع بين أولاده المهام الخطيرة في مجال التنفيذ العملي لخطة الهجرة المباركة:


1- عبدالله بن أبي بكر-رضي الله عنهما-:


قام بدور صاحب المخابرات الصادق وكشف تحركات العدو فقام به خير قيام، وكان يمتثل في التنقل بين مجالس أهل مكة يستمع أخبارهم، ومايقولونه في نهارهم ثم يأتي الغار إذا أمسى فيحكي للنبي صلى الله عليه وسلم ولأبيه الصديق مايدور بعقول أهل مكة ومايدبرونه.



2- عائشة بنت أبي بكر رضي الله عنها:


3- أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنها:



كان لأسماء وعائشة دور عظيم أظهر فوائد التربية الصحيحة حيث قامتا عند قدوم النبي صلى الله عليه وسلم إلى بيت أبي بكر ليلة الهجرة بتجهيز طعام للنبي صلى الله عليه وسلم ولأبيهما: تقول أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها، فجهزناهما -تقصد رسول الله صلى الله عليه وسلم وأباها- أحسن الجهاز فصنعنا لهما سفرة في جراب، فقطعت أسماء قطعة من نطاقها فربطت به على فم الجراب فلذلك سميت ذات النطاقين .



ولقد أظهرت أسماء رضي الله عنها دور المسلمة الفاهمة لدينها، المحافظة على أسرار الدعوة المتحملة لتوابع ذلك من الأذى والتعنت فهذه أسماء تحدثنا بنفسها حيث تقول: لما خرج رسول الله صلى الله عليه وسلم وأبو بكر أتانا نفر من قريش، فيهم أبو جهل بن هشام، فوقفوا على باب أبي بكر، فخرجت إليهم، فقالوا: أين أبوك يابنت أبي بكر؟ قلت: لا أدري والله أين أبي؟ قالت: فرفع أبو جهل يده -وكان فاحشاً خبيثاً- فلطم خدِّي لطمة طرح منها قرطي قالت: ثم انصرفوا...) .



فهذا درس من أسماء رضي الله عنها تعلمه لنساء المسلمين جيلاً بعد جيل كيف تخفي أسرار المسلمين عن الأعداء وكيف تقف صامدة شامخة أمام قوى البغي والظلم؟



4- عامر بن فهيرة مولى أبي بكر رضي الله عنه - :


من العادة عند كثير من الناس إهمال الخادم، وقلة الاكتراث بأمره، لكن الدعاة الربانيين لايفعلون ذلك، إنهم يبذلون جهدهم لهداية من يلاقوه لذا أدب الصديق رضي الله عنهعامر بن فهيرة مولاه وعلمه، فأضحى عامر جاهزاً لفداء الإسلام وخدمة الدين.



وقد رسم له سيدنا أبو بكر رضي الله عنه دوراً هاماً في الهجرة، فكان يرعى الغنم مع رعيان مكة لكن لايلفت الأنظار لشيء، حتى إذا أمسى أراح بغنم سيدنا أبي بكر على النبي صلى الله عليه وسلم فاحتلبا وذبحا ثم يكمل عامر دور عبدالله بن أبي بكر حين يغدو من عند رسول الله صلى الله عليه وسلم وصاحبه عائداً إلى مكة فيتتبع آثار عبدالله ليعض عليها مما يعد ذكاء، وفطنة في الإعداد لنجاح الهجرة .




لا تحزن إن الله معنا

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2982.gif

خرج النبي صلى الله عليه وسلم هو وصاحبه أبو بكر رضي الله عنه إلى غار جبل ثور بأسفل مكة، وبقيا به ثلاث ليال يبيت عندهما عبد الله بن أبي بكر وكان غلاما شابا ذكيا واعيا فينطلق في آخر الليل إلى مكة فيصبح مع قريش فلا يسمع بخبر حول النبي وصاحبه إلا وعاه حتى يأتي به إليهما حين يختلط الظلام .



انطلق المشركون في البحث عنه ووصلوا بالقرب من الغار ويسمع أبو بكر رضي الله عنه وقع أقدامهم فيضطرب خوفاً على رسول الله لا خوفاً على نفسه ويقول : يا رسول الله لو نظر أحدهم تحت قدميه لرآنا ، لكن الرسول يبقى ثابتاً متصلاً بربه عز وجل واثقاً بنصره ومعيته .

ولقد سجل الحق عز وجل هذه الحادثة في قوله تعالى: {إِلاَّ تَنْصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللَّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُوا ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لا تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُوا السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللَّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ} (سورة التوبة، الآية:40).


مراجع الموضوع :

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2986.gif



1 - سيرة أمير المؤمنين أبي بكر الصديق رضي الله عنه - شخصيته - وعصره = الدكتور علي الصلابي .



2 - الهجرة = قضيلة الشيخ العلامة محمد بن صالح العثيمين .



3 - مشاهد من حياة الصديق = الشيخ حسين بن غنام الفريدي .

محمد بن عبد الوهاب
19/05/2010, 09:39 AM
جزاك الله خيرا أخي الفاضل

أخي الأحب القلم الرفيع

شكر لك على مرورك ودعواتك الطيبة

وفقك الله ويسر أمورك وغفر لك ولوالديك ومن تحب

برج السياسة
19/05/2010, 09:42 AM
بارك الله فيك على الموضوع

اشكرك على الافاده الرائعه اللى ربنا اكرمنى بيها من خلالكم ...

جعله الله في ميزان حسناتك

محمد بن عبد الوهاب
19/05/2010, 09:43 AM
الأخوين / شرار الليف وسيف علي

شكرا لكما على مروركما

وأسأل الله أن يعينكم على طاعته

القلم الرفيع
19/05/2010, 09:52 AM
أبو بكر الصديق رضي الله عنه صدق الرسول صلى الله عليه وسلم حينما كذبه آخرون
لم يكن الرسول صلوات الله عليه يحدثهم بأمر إلا كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه أول المصدقين له
إستخلفه الرسول صلى الله عليه وسلم للصلاة بأصحابه حينما اشتد عليه المرض
كانت ابنته عائشة رضي الله عنها أحب زوجاته صلى الله عليه وسلم
كان خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم
وهناك قبره قرب رسول الله صلى الله عليه وسلم
فنال شرف القرب والصحبة من رسول الله صلى الله عليه وسلم في الدنيا وبعد الموت وفي الآخرة
فأي فضل وأي تكريم وتشريف من الله سبحانه لهذا الصحابي الجليل
نسأل الله سبحانه أن يهبنا إيمانا وصدقا كصدق أبي بكر الصديق رضي الله عنه

بارك الله لك أخي الفاضل وجزاك خيرا على هذه الإفادة الطيبة,وجعلنا إخوانا في الله تحاببنا

رجل من زمن المستحيل
19/05/2010, 11:10 AM
غفر الله لك ولوالديك
وأسال الله تعالى لك التوفيق والسداد في الدنيا
والفوز بالجنة في الآخرة
زدنا جزيت خيرا :)

::
:

من حديث أنس رضى الله عنه قال :
" كنت جالسا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ مر رجل ، فقال رجل من القوم :
يا رسول الله إني لأحب هذا الرجل ، قال : هل أعلمته ذلك ؟ قال : لا ، فقال :
قم فأعلمه ، قال : فقام إليه فقال : يا هذا و الله إني لأحبك في الله ، قال :
أحبك الذي أحببتني له " رواه الامام أحمد


وأقول تآسياً بحبينا صلوات الله عليه
أحبك في الله أخي محمد بن عبد الوهاب :)

محمد بن عبد الوهاب
19/05/2010, 02:46 PM
غفر الله لك ولوالديك

وأسال الله تعالى لك التوفيق والسداد في الدنيا
والفوز بالجنة في الآخرة
زدنا جزيت خيرا :)

::
:

من حديث أنس رضى الله عنه قال :
" كنت جالسا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم إذ مر رجل ، فقال رجل من القوم :
يا رسول الله إني لأحب هذا الرجل ، قال : هل أعلمته ذلك ؟ قال : لا ، فقال :
قم فأعلمه ، قال : فقام إليه فقال : يا هذا و الله إني لأحبك في الله ، قال :
أحبك الذي أحببتني له " رواه الامام أحمد


وأقول تآسياً بحبينا صلوات الله عليه

أحبك في الله أخي محمد بن عبد الوهاب :)


جزاكم الله خيراً

مرور عطر ودعوات كريمة من أخ كريم

غفر الله لكم ولوالديكم

ورزقكم ربي الفردوس الأعلى ومرافقة الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم

محمد بن عبد الوهاب
20/05/2010, 12:01 AM
أبو بكر الصديق رضي الله عنه صدق الرسول صلى الله عليه وسلم حينما كذبه آخرون
لم يكن الرسول صلوات الله عليه يحدثهم بأمر إلا كان أبو بكر الصديق رضي الله عنه أول المصدقين له
إستخلفه الرسول صلى الله عليه وسلم للصلاة بأصحابه حينما اشتد عليه المرض
كانت ابنته عائشة رضي الله عنها أحب زوجاته صلى الله عليه وسلم
كان خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم
وهناك قبره قرب رسول الله صلى الله عليه وسلم
فنال شرف القرب والصحبة من رسول الله صلى الله عليه وسلم في الدنيا وبعد الموت وفي الآخرة
فأي فضل وأي تكريم وتشريف من الله سبحانه لهذا الصحابي الجليل
نسأل الله سبحانه أن يهبنا إيمانا وصدقا كصدق أبي بكر الصديق رضي الله عنه

بارك الله لك أخي الفاضل وجزاك خيرا على هذه الإفادة الطيبة,وجعلنا إخوانا في الله تحاببنا

آمين آمين آمين

شكرا لك أخي في الله القلم الرفيع على المرور العطر

وفقك الله وغفر لك ويسر أمورك وأعانك على الخير والإصلاح

المتألقة للأزياء
20/05/2010, 01:58 AM
الله يجعلنا ممن يحشرون مع رسولنا الكريم وأبو بكر وعمر وعثمان وعلي

آمين

شكراً لك أخي الكريم

سيف علي
20/05/2010, 07:32 AM
صديق هذه الامه رضي الله عنه

روح وقلم
20/05/2010, 08:17 AM
شهادتنا فيه مجروحــــــــــــــة ذلك البطــــــــــــــــل

للــــــــــــــــــــــه دره من رجل

قهرمان
20/05/2010, 10:57 AM
يكفيه فخرا أن النبي صلى الله عليه وسلم قال فيه:

[ إن أمن الناس علي في ماله وصحبته أبو بكر . ولو كنت متخذا خليلا لاتخذت أبا بكر خليلا . ولكن أخوة الإسلام . لا تبقين في المسجد خوخة إلا خوخة أبي بكر ]

رواه البخاري ومسلم، واللفظ لمسلم

بارك الله فيك أخي محمد ونفع بك
لك مواضيع طيبة أسأل الله أن ينفع بها

محمد بن عبد الوهاب
20/05/2010, 09:12 PM
أخواني في الله

يبتهج من يقرأ ردودكم وقلوبكم الصافية تجاه صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم

جعلنا الله وإياكم ممن يتأسى بسنة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على منهج الكتاب والسنة بفهم السلف الصالح

سيف السنة
20/05/2010, 09:12 PM
أحسنت اخي مكرم ..

محمد بن عبد الوهاب
21/05/2010, 09:28 AM
أحسنت اخي مكرم ..

أخي في الله موسى البلوچي

شكرا على مرورك العطر وجمعة مباركة

وفقك الله لكل خير

محمد بن عبد الوهاب
21/05/2010, 05:06 PM
http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0788.gif




إخواني وأحبابي في الله :



http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0777.gif


http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=760536

http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=762479


ما زال الحديث مع الصديق ، وما زال الحب مع الأسيف التقي ، وما زال الإبحار مع صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، واليوم نلقي الضوء على جانب مهم وموقف عظيم من مواقف الصديق رضي الله عنه، ألا وهو جانب خلافته الراشدة رضي لله عنه ، فجدير بكل من ولي من أمر المسلمين شيئا أن يتأمل سيرته وحاله في ولايته .




( الموقف الثالث )



خلافته الراشدة


http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2026.gif



خطبة الخلافة :

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2993.gif



لما تولى الصديق رضي الله عنه الخلافة ، قام خطيباً فحمد الله وأثنى عليه ، ثم قال : (أيها الناس إني قد وليت عليكم، ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوِّموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، الضعيف فيكم قوي حتى آخذ الحق له، والقوي فيكم ضعيف حتى آخذ الحق منه، لا يدع قوم الجهاد إلا خذلهم الله بالذل، ولا تشيع الفاحشة في قوم إلا عمهم الله بالبلاء، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيتهما فلا طاعة لي عليكم) سيرة ابن هشام (4/661).



هذا هو دستور أبي بكر رضي الله عنه في خلافته وولايته .



فهل كانت هذه خطبة رنانة ؟وأقوالا فضفاضة ؟ كالتي تنشر على شعوب الإسلام اليوم ولا يطبق حرف؟



هل كان قوله هذا غشا أو تجارة أو دعوة لانتخابه فقط؟



الجواب : لا . بل كانت قولاً وفعلاً ، فإنه أبو بكر، إنه الصديق رضي الله عنه .






الاهتمام بأمر المسلمين

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2982.gif


روي في السير عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال: كنت أفتقد أبا بكر أيام خلافته ما بين فترة وأخرى، فلحقته يوما فإذا هو بظاهر المدينة - أي خارجها - قد خرج متسللا، فأدركته وقد دخل بيتا حقيرا في ضواحي المدينة، فمكث هناك مدة، ثم خرج وعاد إلى المدينة، فقلت لأدخلن هذا البيت فدخلت فإذا امرأة عجوز عمياء، وحولها صبية صغار، فقلت: يرحمك الله يا أمة الله من هذا الرجل الذي خرج منكم الآن؟ فقالت: إنه ليتردد علينا حينا، والله إني لا أعرفه .

فقلت: فما يفعل ؟ فقالت: إنه يأتي إلينا فيكنس دارنا، ويطبخ عشاءنا، وينظف قدورنا، ويجلب لنا الماء، ثم يذهب.

فبكى عمر حينذاك

وقال: الله أكبر والله لقد أتعبت من بعدك يا أبكر) .




قتال المرتدين

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2994.gif


عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: لما توفى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان أبوبكر، وكفر من كفر من العرب، قال عمر بن الخطاب لأبي بكر: كيف تقاتل الناس، وقد قال صلى الله عليه وسلم: أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله، فمن قالها فقد عصم مني ماله، ونفسه إلا بحقه ، وحسابه على الله، فقال أبوبكر: والله لأقاتلن من فرَّق بين الصلاة والزكاة، فإن الزكاة حق المال، والله لو منعوني عناقاً كانوا يؤدونها إلى رسول الله لقاتلتهم على منعها وفي رواية: والله لو منعوني عقالاً ، كانوا يؤدونه إلى رسول الله لقاتلتهم على منعه. قال عمر فوالله ماهو إلا أن قد شرح الله صدر أبي بكر، فعرفت أنه الحق " .



وفي رواية قال أبو بكر : ( قد انقطع الوحي، وتم الدين أينقص وأنا حي ).



فعلاً ------ كان رأي أبو بكر في حرب المرتدين رأياً ملهماً، وهو الرأي الذي تمليه طبيعة الموقف لمصلحة الإسلام والمسلمين، وأي موقف غيره سيكون فيه الفشل والضياع والهزيمة والرجوع إلى الجاهلية.



ومن هنا أتى قول سعيد بن المسيب رحمه الله: وكان أفقهم، يعني الصحابة، وأمثلهم رأياً .

محمد بن عبد الوهاب
21/05/2010, 05:07 PM
ميراث أمير المؤمنين

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/40/www.hh50.com-Photos-Images-Lines-2995.gif


لما حان وقت الرحيل أوصى الصديق رضي الله عنه أن تغسله زوجه أسماء بنت عميس، وأن يدفن بجانب رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وكان آخر ما تكلم به الصديق في هذه الدنيا قول الله تعالى:{ تَوَفَّنِي مُسْلِمًا وَأَلْحِقْنِي بِالصَّالِحِينَ} (سورة يوسف، آية:101).



وارتجّت المدينة لوفاة أبي بكر الصديق، ولم تر المدينة منذ وفاة الرسول يوماً، أكثر باكياً، وباكية من ذلك المساء الحزين .



وأقبل علي بن أبي طالب مسرعاً، باكياً، مسترجعاً ووقف على البيت الذي فيه أبو بكر فقال: رحمك الله يا أبا بكر.. كنت إلف رسول الله وأنيسه ومستراحه وثقته وموضع سره ومشاورته، وكنت أول القوم إسلاماً، وأخلصهم يقيناً، وأشدهم لله يقيناً، وأخوفهم لله، وأعظمهم غناء في دين الله عزوجل، وأحوطهم على رسول الله صلى الله عليه وسلم وأحدبهم على الإسلام، وأحسنهم صحبة، وأكثرهم مناقب، وأفضلهم سوابق، وأرفعهم درجة وأقربهم وسيلة، وأشبههم برسول الله هدياً وسمتاً، وأشرفهم منزلة، وأرفعهم عنده، وأكرمهم عليه، فجزاك الله عن رسول الله وعن الإسلام أفضل الجزاء ... " .



رحل أمير المؤمنين



رحل صديق هذه الأمة



رحل صاحب رسول الله صلى الله عليه وسلم



يا ترى ؟



ما هو ميراث خليفة المسلمين ؟


ما تركة من كانت ميزانية الأمة تحت يديه ؟


لقد خلف عبدا حبشيا وبعيرا كان يسقي عليه وعباءة لا تساوي خمسة دراهم !


نعم ---- هذه تركت الصديق رضي الله عنه ، قالت عائشة رضي الله عنها: أول مابُدئ مرض أبي بكر أنه اغتسل، وكان يوماً بارداً فحُمّ خمسة عشرة يوماً لايخرج إلى صلاة، وكان يأمر عمر بالصلاة، وكانوا يعودونه، وكان عثمان ألزمهم له في مرضه ، ولما اشتد به المرض قيل له: ألا تدعو لك الطبيب؟ فقال: قد رآني فقال إني فعال لما أريد ، وقالت عائشة رضي الله عنها قال أبو بكر: انظروا ماذا زاد في مالي منذ دخلت في الإمارة فابعثوا به إلى الخليفة بعدي. فنظرنا فإذا عبد نوبي كان يحمل صبيانه، وإذا ناضح كان يسقي بستاناً له. فبعثنا بهما إلى عمر، فبكى عمر وقال: رحمة الله على أبي بكر لقد أتعب من بعده تعباً شديداً . ( صفة الصفوة (1/265)) .



ختاما

http://www.redcodevb.com/smiles/smiles/37/www.hh50.com-Photos-Images-Topics-Large-2026.gif


إخواني في الله : لقد عشنا لحظات ووقفات مؤثرة مع أبي بكر الصديق وإيمانه بالله، فلنتخذ من هذا الإيمان مشعلاً، ولنستفد من مناقبه دروسًا في حب الله ورسوله وكيف يكون هذا الحب والإيمان، ودروسًا في الزهد والورع وترك الحرام والبعد عن الشبهات، ودروسًا في الاهتمام بأمر المسلمين وخدمة الدين ، وليكن الفرد منا مقتديًا بالصحابة الكرام قدر وسعه وطاقته .



فيا أحفاد أبي بكر، ويا أحفاد عمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم أجمعين .


سيروا كما ساروا لتجنوا ما جنَوا … لا يحصد الحبّ سوى الزراع .



اللهمّ ارض عن الصديق، اللهم اجمعنا به في دار كرامتك، اللهم إنا نسألك بحبِّنا إياه الذي نتقرّب به إليك أن تجمعنا به في جناتك جنات النعيم يا رب العالمين.



وhttp://www.redcodevb.com/smiles/smiles/45/www.hh50.com-Images-Islam-0777.gif

سيف السنة
21/05/2010, 06:24 PM
احسنت اخي

حاملة الدعوة
21/05/2010, 07:28 PM
بارك الله فيك اخي الكريم ونفع الاسلام وجعل هذا الطرح الطيب في ميزان حسناتك وجزاك الجنان
أسال الله ان يجمعك مع الحبيب المصطفى صلىالله عليه وسلم واصحابه رضى الله عنهم في فراديس الجنان

الزعيم الحر
22/05/2010, 12:20 AM
بارك الله فيك أخي

صائد السمك
22/05/2010, 09:12 AM
احسنت احسن الله اليك فالدنيا والآخرة
ورضى الله عن ابي بكر وارضاه

محمد بن عبد الوهاب
22/05/2010, 11:00 AM
أحبتي في الله

شكرا ً لكم على مروركم

ونسأل الله أن يجعلنا على سلفنا سايرون

جاسم القرطوبي
22/07/2010, 09:16 AM
سيدنا أبوبكر الصديق ،ثاني اثنين ،والخليفة الأول الراشد،مدحه الله في سورة الليل بقوله : الاتقى،الذي يؤتي ماله يتزكى،وهو خير من طلعت عليه الشمس بعد رسول الله صلى الله عليه وآله سلم،السّبَّاق لكل خير ويدل عليه حديث : من حضر اليوم منكم جناة،من .. من..من.. يجيب : أنا يا رسول الله. القاضي على فتيل الفتنة والأعداء يريدون للحق ردّا ويأبى الله إلا أن يتم نوره بعد رسول الله بأبي بكر ثم عمر ثم عثمان ثم علي رضوان ربي عليهم فأئمة الاسلام بعدهم تباعا كما اختارهم ربنا فكل شئ بإرادته سبحانه.فيسرني أن أكتب هذه الابيات فيه رضي الله عنه وستليها في الايام التالية بإذنه تعالى قصيدة أرجو أن تكون مباركة فيه وفي سيدنا عمر وفي سيدنا عثمان وفي سيدنا علي ولتسمع الدنيا أني وأنكم رضوا ما رضى سبحانه لنبيه.قال تعالى : وما كنت ُ متخذ المضلين عضدا، وفي قراءة : وما كنت َ.

لأبي بكر أصوغ الشعر حبـا = فعسى يُجْـعَـل ُ بعدي فيه قربى

وعسى أقطف مـــــن خوختـه = للحشا فاكهة نخلا وحبّـــا

وعسى في حرم ِالمختار إنْ = زُرْتـُه ُ صيفا يصب العفو صبا

زعمــوني أنني أرغب عن = ذكرِ شيخ في حمى المختارشبَّ

شـــــــاءه ربي رفيقا للنبـي = يوم غاروارتضاه ثم َّ تـُرْبا

حصد المُرْتـَـدَّ غَضَّا ً سيـْفـُه ُ= ويل ُ مـَـن ْ يرضى بغير الله ربَّا

قل لمن أنكرَ أطيـاف َ السَّنا = تَقـْلِب الشمشُ ظلامَ الجهل قلبا

في كتـــــــاب الله نبراس ٌ لنا = ولقد حـــرَّك من جسمي َ قلبا

حــاك أعــــداء ُ إلـــهي سَفـَها ً= وعليه ِ حرَّضوا من تاه سبا

فاهــد ِ يــــــا ألله جيلا مسلما = لعب الغربُ بهم شرقا وغربا

نحنُ أتباع النبي خير الورى = ونحب الآل جمعا ثم صحبـــا

وصلاتي للنبي علّمَنا = حُب ُّ بعض ٍ سيَّمـــــــا من كان لبى

( لجاسم القرطوبي )[/SIZE][/CENTER]
اسمه – على الصحيح - :
عبد الله بن عثمان بن عامر بن عمرو بن كعب بن سعد بن تيم بن مرة بن كعب بن لؤي القرشي التيمي .

كنيته :
أبو بكر

لقبه :
عتيق ، والصدِّيق .
قيل لُقّب بـ " عتيق " لأنه :
= كان جميلاً
= لعتاقة وجهه
= قديم في الخير
= وقيل : كانت أم أبي بكر لا يعيش لها ولد ، فلما ولدته استقبلت به البيت ، فقالت : اللهم إن هذا عتيقك من الموت ، فهبه لي .
وقيل غير ذلك
وسماه النبي صلى الله عليه وسلم " الصدّيق "
روى البخاري عن أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد أُحداً وأبو بكر وعمر وعثمان ، فرجف بهم فقال : اثبت أُحد ، فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان .

وكان أبو بكر رضي الله عنه يُسمى " الأوّاه " لرأفته

مولده :
ولد بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر

صفته :
كان أبو بكر رضي الله عنه أبيض نحيفاً ، خفيف العارضين ، معروق الوجه ، ناتئ الجبهة ، وكان يخضب بالحناء والكَتَم .
وكان رجلاً اسيفاً أي رقيق القلب رحيماً .

فضائله :
ما حاز الفضائل رجل كما حازها أبو بكر رضي الله عنه

قال ابن عمر رضي الله عنهما : كنا نخيّر بين الناس في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، فنخيّر أبا بكر ، ثم عمر بن الخطاب ، ثم عثمان بن عفان رضي الله عنهم . رواه البخاري .

وروى البخاري عن أبي الدرداء رضي الله عنه قال : كنت جالسا عند النبي صلى الله عليه وسلم إذ أقبل أبو بكر آخذا بطرف ثوبه حتى أبدى عن ركبته فقال النبي صلى الله عليه وسلم : أما صاحبكم فقد غامر . وقال : إني كان بيني وبين ابن الخطاب شيء ، فأسرعت إليه ثم ندمت فسألته أن يغفر لي فأبى عليّ ، فأقبلت إليك فقال : يغفر الله لك يا أبا بكر - ثلاثا - ثم إن عمر ندم فأتى منزل أبي بكر فسأل : أثَـمّ أبو بكر ؟ فقالوا : لا ، فأتى إلى النبي فجعل وجه النبي صلى الله عليه وسلم يتمعّر ، حتى أشفق أبو بكر فجثا على ركبتيه فقال : يا رسول الله والله أنا كنت أظلم - مرتين - فقال النبي صلى الله عليه وسلم : إن الله بعثني إليكم فقلتم : كذبت ، وقال أبو بكر : صَدَق ، وواساني بنفسه وماله ، فهل أنتم تاركو لي صاحبي – مرتين - فما أوذي بعدها .

فقد سبق إلى الإيمان ، وصحب النبي صلى الله عليه وسلم وصدّقه ، واستمر معه في مكة طول إقامته رغم ما تعرّض له من الأذى ، ورافقه في الهجرة .

ولما هاجر مع رسول الله صلى الله عليه وسلم أخذ ماله كله في سبيل الله .

وهو أول الخلفاء الراشدين
وجاءت امرأة إلى النبي صلى الله عليه وسلم فكلمته في شيء فأمرها بأمر ، فقالت : أرأيت يا رسول الله إن لم أجدك ؟ قال : إن لم تجديني فأتي أبا بكر . رواه البخاري ومسلم .

وقد أُمرنا أن نقتدي به رضي الله عنه
قال عليه الصلاة والسلام : اقتدوا باللذين من بعدي أبي بكر وعمر . رواه الإمام أحمد والترمذي وابن ماجه ، وهو حديث صحيح .

وكان أبو بكر ممن يُـفتي على عهد النبي صلى الله عليه وسلم
ولذا بعثه النبي صلى الله عليه وسلم أميراً على الحج في الحجّة التي قبل حجة الوداع
روى البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : بعثني أبو بكر الصديق في الحجة التي أمره عليها رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل حجة الوداع في رهط يؤذنون في الناس يوم النحر : لا يحج بعد العام مشرك ، ولا يطوف بالبيت عريان .

وأبو بكر رضي الله عنه حامل راية النبي صلى الله عليه وسلم يوم تبوك .

وأنفق ماله كله لما حث النبي صلى الله عليه وسلم على النفقة
قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه : أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن نتصدق ، فوافق ذلك مالاً فقلت : اليوم أسبق أبا بكر إن سبقته يوما . قال : فجئت بنصف مالي ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما أبقيت لأهلك ؟ قلت : مثله ، وأتى أبو بكر بكل ما عنده فقال : يا أبا بكر ما أبقيت لأهلك ؟ فقال : أبقيت لهم الله ورسوله ! قال عمر قلت : والله لا أسبقه إلى شيء أبدا . رواه الترمذي .

ومن فضائله رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم اتخذه أخـاً له .
روى البخاري ومسلم عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال : خطب رسول الله صلى الله عليه وسلم الناس وقال : إن الله خير عبدا بين الدنيا وبين ما عنده فاختار ذلك العبد ما عند الله . قال : فبكى أبو بكر ، فعجبنا لبكائه أن يخبر رسول الله صلى الله عليه وسلم عن عبد خير ، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم هو المخير ، وكان أبو بكر أعلمنا . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن مِن أمَنّ الناس عليّ في صحبته وماله أبا بكر ، ولو كنت متخذاً خليلاً غير ربي لاتخذت أبا بكر ، ولكن أخوة الإسلام ومودته ، لا يبقين في المسجد باب إلا سُـدّ إلا باب أبي بكر .

ومن فضائله رضي الله عنه أن الله زكّـاه
قال سبحانه وبحمده : ( وَسَيُجَنَّبُهَا الأَتْقَى * الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى * وَمَا لأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَى * إِلا ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِ الأَعْلَى * وَلَسَوْفَ يَرْضَى )
وهذه الآيات نزلت في ابي بكر رضي الله عنه .
وهو من السابقين الأولين بل هو أول السابقين
قال سبحانه : ( وَالسَّابِقُونَ الأَوَّلُونَ مِنَ الْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ وَالَّذِينَ اتَّبَعُوهُم بِإِحْسَانٍ رَّضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي تَحْتَهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ )

وقد زكّـاه النبي صلى الله عليه وسلم
فلما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من جرّ ثوبه خيلاء لم ينظر الله إليه يوم القيامة . قال أبو بكر : إن أحد شقي ثوبي يسترخي إلا أن أتعاهد ذلك منه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنك لست تصنع ذلك خيلاء . رواه البخاري في فضائل أبي بكر رضي الله عنه .
ومن فضائله أنه جمع خصال الخير في يوم واحد
روى مسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من أصبح منكم اليوم صائما ؟
قال أبو بكر رضي الله عنه : أنا .
قال : فمن تبع منكم اليوم جنازة ؟
قال أبو بكر رضي الله عنه : أنا .
قال : فمن أطعم منكم اليوم مسكينا ؟
قال أبو بكر رضي الله عنه : أنا .
قال : فمن عاد منكم اليوم مريضا ؟
قال أبو بكر رضي الله عنه : أنا .
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما اجتمعن في امرىء إلا دخل الجنة .



وكان عليّ رضي الله عنه يعرف لأبي بكر فضله
قال محمد بن الحنفية : قلت لأبي – علي بن أبي طالب رضي الله عنه - : أي الناس خير بعد رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ قال : أبو بكر . قلت : ثم من ؟ قال : ثم عمر ، وخشيت أن يقول عثمان قلت : ثم أنت ؟ قال : ما أنا إلا رجل من المسلمين . رواه البخاري .

وقال عليّ رضي الله عنه : كنت إذا سمعت من رسول الله صلى الله عليه وسلم حديثا نفعني الله به بما شاء أن ينفعني منه ، وإذا حدثني غيره استحلفته ، فإذا حلف لي صدقته ، وحدثني أبو بكر وصدق أبو بكر . قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما من عبد مؤمن يذنب ذنبا فيتوضأ فيحسن الطهور ثم يصلي ركعتين فيستغفر الله تعالى إلا غفر الله له ثم تلا : ( والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ) الآية . رواه أحمد وأبو داود .

ولم يكن هذا الأمر خاص بعلي رضي الله عنه بل كان هذا هو شأن بنِيـه
قال الإمام جعفر لصادق : أولدني أبو بكر مرتين .
وسبب قوله : أولدني أبو بكر مرتين ، أن أمَّه هي فاطمة بنت القاسم بن محمد بن أبي بكر ، وجدته هي أسماء بنت عبد الرحمن بن أبي بكر .
فهو يفتخر في جّـدِّه ثم يأتي من يدّعي اتِّباعه ويلعن جدَّ إمامه ؟
قال جعفر الصادق لسالم بن أبي حفصة وقد سأله عن أبي بكر وعمر ، فقال : يا سالم تولَّهُما ، وابرأ من عدوهما ، فإنهما كانا إمامي هدى ، ثم قال جعفر : يا سالم أيسُبُّ الرجل جده ؟ أبو بكر جدي ، لا نالتني شفاعة محمد صلى الله عليه وسلم يوم القيامة إن لم أكن أتولاهما وأبرأ من عدوهما .
وروى جعفر بن محمد – وهو جعفر الصادق - عن أبيه – وهو محمد بن علي بن الحسين بن علي – رضي الله عنهم أجمعين ، قال : جاء رجل إلى أبي – يعني علي بن الحسين ، المعروف والمشهور بزين العابدين - فقال : أخبرني عن أبي بكر ؟ قال : عن الصديق تسأل ؟ قال : وتسميه الصديق ؟! قال : ثكلتك أمك ، قد سماه صديقا من هو خير مني ؛ رسولُ الله صلى الله عليه وسلم والمهاجرون والأنصار ، فمن لم يُسمه صدِّيقا ، فلا صدّق الله قوله ، اذهب فأحب أبا بكر وعمر وتولهما ، فما كان من أمـر ففي عنقي .

ولما قدم قوم من العراق فجلسوا إلى زين العابدين ، فذكروا أبا بكر وعمر فسبوهما ، ثم ابتـركوا في عثمان ابتـراكا ، فشتمهم .
وابتركوا : يعني وقعوا فيه وقوعاً شديداً .
وما ذلك إلا لعلمهم بمكانة وزيري رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وبمكانة صاحبه في الغار ، ولذا لما جاء رجل فسأل زين العابدين : كيف كانت منزلة أبي بكر وعمر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فأشار بيده إلى القبر ثم قال : لمنزلتهما منه الساعة .

قال بكر بن عبد الله المزني رحمه الله :
ما سبقهم أبو بكر بكثرة صلاة ولا صيام ، ولكن بشيء وَقَـرَ في قلبه .

وقال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
يا سَائِلي عَنْ مَذْهَبِي وعَقيدَتِي = رُزِقَ الهُدى مَنْ لِلْهِدايةِ يَسأَلُ
اسمَعْ كَلامَ مُحَقِّقٍ في قَولِه = لا يَنْثَني عَنهُ ولا يَتَبَدَّل
حُبُّ الصَّحابَةِ كُلُّهُمْ لي مَذْهَبٌ = وَمَوَدَّةُ القُرْبى بِها أَتَوَسّل
وَلِكُلِّهِمْ قَدْرٌ وَفَضْلٌ ساطِعٌ = لكِنَّما الصِّديقُ مِنْهُمْ أَفْضَل
زهـده :
مات أبو بكر رضي الله عنه وما ترك درهما ولا دينارا

عن الحسن بن علي رضي الله عنه قال : لما احتضر أبو بكر رضي الله عنه قال : يا عائشة أنظري اللقحة التي كنا نشرب من لبنها والجفنة التي كنا نصطبح فيها والقطيفة التي كنا نلبسها فإنا كنا ننتفع بذلك حين كنا في أمر المسلمين ، فإذا مت فاردديه إلى عمر ، فلما مات أبو بكر رضي الله عنه أرسلت به إلى عمر رضي الله عنه فقال عمر رضي الله عنه : رضي الله عنك يا أبا بكر لقد أتعبت من جاء بعدك .

ورعـه :
كان أبو بكر رضي الله عنه ورعاً زاهداً في الدنيا حتى لما تولى الخلافة خرج في طلب الرزق فردّه عمر واتفقوا على أن يُجروا له رزقا من بيت المال نظير ما يقوم به من أعباء الخلافة

قالت عائشة رضي الله عنها : كان لأبي بكر غلام يخرج له الخراج ، وكان أبو بكر يأكل من خراجه ، فجاء يوماً بشيء ، فأكل منه أبو بكر ، فقال له الغلام : تدري ما هذا ؟ فقال أبو بكر : وما هو ؟ قال : كنت تكهّنت لإنسان في الجاهلية وما أحسن الكهانة إلا أني خدعته ، فلقيني فأعطاني بذلك فهذا الذي أكلت منه ، فأدخل أبو بكر يده فقاء كل شيء في بطنه . رواه البخاري .

وفاته :
توفي في يوم الاثنين في جمادى الأولى سنة ثلاث عشرة من الهجرة ، وه ابن ثلاث وستين سنة .

فرضي الله عنه وأرضاه
وجمعنا به في دار كرامته

أعلم بأنني لم أوفِّ أبا بكر حقّـه

فقد أتعب من بعده حتى من ترجموا له ، فكيف بمن يقتطف مقتطفات من سيرته ؟

دموع قوية
22/07/2010, 09:36 AM
بارك الله فيك

رضي الله عنه :مرتاح::مرتاح:

:نطوط::نطوط::نطوط:

فتى الشاطئ
22/07/2010, 09:37 AM
485223

السلام 31
22/07/2010, 10:08 AM
مشكور عزيزي
جيد بان يكون التعريف عن الصحابه ممتابع

جاسم القرطوبي
22/07/2010, 01:17 PM
اللهم صل على سينا محمد


وآله


وصحبه أجمعين



دمتمـــ بارك الله فيكم

adhamino
22/07/2010, 02:09 PM
قلت فكفيّت .....وقصدت فوصلت...... ورسمت فأبدعت

جزاك الله خير الجزاء,,,,,, واسكنك الفردوس الاعلى مع النبيين والصديّقين والشهداء

انت من القِلة في زمنٍ اعيتنا فيه والله عقول الكثرة

سلمت , ولا فض فوك يا جاسم......

chess master
22/07/2010, 02:12 PM
بارك الله فيك

رضي الله عنه

الذاكر لربه
22/07/2010, 02:13 PM
جزاك الله الف خير وبارك الله فيك

جاسم القرطوبي
22/07/2010, 06:41 PM
شاااكر مروركم هنا

وأشكر على وجه الخصوص (أدهمينو ) على حسن ظنه بي

الطامه الكبرى
22/07/2010, 10:19 PM
السلام عليك يا خليفة رسول الله

Lovely princess
23/07/2010, 12:08 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد..

أمير الشباب
23/07/2010, 12:14 AM
تَشْكُر أَخِي جَاسِم وَإِسمحلّي عَلَى الْمَوْضُوْع
أُضِيْف هُالمُقْطّع لِلمرْجّع مُحَمَّد حُسَيْن فَضْل الْلَّه رَحِمَه الْلَّه عَلَيْه وَاسْكِنْه فَسِيْح جَنَّاتِه
وَتُرْضِيه عَن الْخَلِيْفَة الْاوَّل وَالْمِقْطَع عَلَى هَذَا الْرَابِط
http://www.youtube.com/watch?v=dXLg4Bdjtqk

الْلَّهُم صَل عَلَى مُحَمَّد وَآَل مُحَمَّد

جاسم القرطوبي
23/07/2010, 12:30 AM
أحسنت أخي وجميل أن نجتمع لنتفق لا نفترق هذا ولي قصائد القيتها في حب سيدنا علي وآل النبي عليهم السلام


دمتم

أمير الشباب
23/07/2010, 12:39 AM
أحسنت أخي وجميل أن نجتمع لنتفق لا نفترق هذا ولي قصائد القيتها في حب سيدنا علي وآل النبي عليهم السلام


دمتم

أَتَمَنَّى أَن يَسْتَقِي الْعَالَم مِن نَبِيع هَذَا الْمَرْجِع الْكَرِيْم
الَّذِي كَان يُكَرِّس حَيَاتِه لِتَوْحِيْد الْامِّه الاسْلَامِيِّه وَلَنَا بِمَفُتِّي
الْسَّلْطَنَة بَدْر الْدِّيْن الْشَّيْخ أَحْمَد الْخَلِيْلِي نَهْج ذَالِك الَخط
وَارْجُو أَن يَسْلُك عُلَمَاء الْامِّه مِن جَمِيْع الْمَذَاهِب لِتَقْرِيْب
وُجَهَات الْنَّظَر بَدَل الْنَّظَر الَى الاخْتِلَافَات لِانَّهُا لَم تُفِد الْامَّة
الَا تُفَرِّق وَبُعْدَا اخِي جَاسِم مُتَابِع لتَحَرَكاتِك وَقَصَائِدُك وَمُشِارَكاتِك
لِاخْوَانِك الْشِّيْعَة فِي إِحْتَفَالْتِهُم فَانَّمَا يَدُل عَلَى صَفَاء قَلْبِك وَحُبُّك لِاخْوَتِك بِالْدِّيْن
رَحِم الْلَّه وَالِدَيْك وَغَفَر لَهُمَا أَنَّهُمَا أَنْجَبَا شَخْص مِثْلُك تَشْكُر يَا شَاعِر مُقاعسَه
شُكْرَا لَك ايُّهَا الْشَّافِعِي الْمُسْلِم


أَخِي جَاسِم أَحَبَّك فِي الْلَّه وَأَسْئَل الْلَّه ان يَجْمَعَنَا تَحْت ظِلِّه:)

قلب الحدث
23/07/2010, 12:45 AM
بارك الله فيك يا أخي الفااضل،،،

جاسم القرطوبي
23/07/2010, 12:51 AM
أَتَمَنَّى أَن يَسْتَقِي الْعَالَم مِن نَبِيع هَذَا الْمَرْجِع الْكَرِيْم
الَّذِي كَان يُكَرِّس حَيَاتِه لِتَوْحِيْد الْامِّه الاسْلَامِيِّه وَلَنَا بِمَفُتِّي
الْسَّلْطَنَة بَدْر الْدِّيْن الْشَّيْخ أَحْمَد الْخَلِيْلِي نَهْج ذَالِك الَخط
وَارْجُو أَن يَسْلُك عُلَمَاء الْامِّه مِن جَمِيْع الْمَذَاهِب لِتَقْرِيْب
وُجَهَات الْنَّظَر بَدَل الْنَّظَر الَى الاخْتِلَافَات لِانَّهُا لَم تُفِد الْامَّة
الَا تُفَرِّق وَبُعْدَا اخِي جَاسِم مُتَابِع لتَحَرَكاتِك وَقَصَائِدُك وَمُشِارَكاتِك
لِاخْوَانِك الْشِّيْعَة فِي إِحْتَفَالْتِهُم فَانَّمَا يَدُل عَلَى صَفَاء قَلْبِك وَحُبُّك لِاخْوَتِك بِالْدِّيْن
رَحِم الْلَّه وَالِدَيْك وَغَفَر لَهُمَا أَنَّهُمَا أَنْجَبَا شَخْص مِثْلُك تَشْكُر يَا شَاعِر مُقاعسَه
شُكْرَا لَك ايُّهَا الْشَّافِعِي الْمُسْلِم


أَخِي جَاسِم أَحَبَّك فِي الْلَّه وَأَسْئَل الْلَّه ان يَجْمَعَنَا تَحْت ظِلِّه:)


احبك الذي أحببتني فيه وجمعنا تحت ظله



واهديك

http://www.youtube.com/watch?v=YFWQc8U99Qk

ابو الحارث الوهيبي
23/07/2010, 01:46 AM
بارك الله فيك
ما حاز الفضائل رجل كما حازها أبو بكر رضي الله عنه
فهو أفضل هذه الأمة بعد نبيها صلى الله عليه وسلم
قال ابن عمر رضي الله عنهما : كنا نخيّر بين الناس في زمن النبي صلى الله عليه وسلم ، فنخيّر أبا بكر ، ثم عمر بن الخطاب ، ثم عثمان ثم علي رضي الله عنهم . رواه البخاري .

ترجمة وافية كافية وشافية لصديق هذه الأمة رضي الله عنه وأرضاه .

مفيد الوحش
23/07/2010, 03:07 AM
رضى الله عن شيخنا الجليل ابو بكر الصديق

صاحب حبيبه محمد صلى الله عليه وسلم وعلى اهل البيت وزجاته امهات المؤمنين

ابو بكر خير البشر بعد الانبياء والرسل

صاحب الرسول في كل ايامه وكان خليله في انتشار الاسلام

وشارك في جميع المعارك

moosa33
23/07/2010, 03:24 AM
http://www.s-oman.net/avb/attachment.php?attachmentid=485223&d=1279777026

اشكثر احبك
23/07/2010, 03:46 AM
اللهم ارضى عن الخليفه ابو بكر الصديق وجميع الخلفاء الراشدين وام المؤمنين وزوجات حبيبنا ورسولنا محمد صلى الله عليه وسلم

اللهم اجمعنى معهم في الجنه


تشكر اخوي جاسم القرطوبي

جاسم القرطوبي
24/07/2010, 02:38 AM
بارك الله فيكم أخوتي على المرور

sweety90
24/07/2010, 03:50 AM
السلام عليك يا خليفة رسول الله

THE DARK NIGHT
24/07/2010, 04:18 AM
اللهم صل على محمد وآل محمد

النواخذه
24/07/2010, 04:19 AM
السلام عليك يا خليفة رسول الله

جاسم القرطوبي
24/07/2010, 04:21 AM
بارك الله فيكما ورزقنا جميعا محبة الصحابة أجمعين وفرج الله عنا وقضى ديوننا وكشف غمومنا وأنالنا مطلوبنا آمين

sweety90
25/07/2010, 01:04 AM
بارك الله فيك
ما حاز الفضائل رجل كما حازها أبو بكر رضي الله عنه

smaart74
25/07/2010, 01:21 AM
شكرا اخي على الموضوع وجزاك

الله الف خير

3la al 7a8
25/07/2010, 02:11 AM
تشكر أخي جاسم القرطوبي على الموضوع المميز...
رضي الله عنه وعن جميع الصحابة...

أثلجتم صدري بردودكم الجميلة وهذا يدل ولله الحمد على الوحده التي بيننا...
أسأل الله العلي القدير أن يوحد صفوفنا ولا يدخل بلدنا من يفرقنا...

ابو الحارث الوهيبي
25/07/2010, 06:11 AM
السلام عليك يا خليفة رسول الله

القلب الذهبي 2009
25/07/2010, 10:11 AM
صباح الخير
موضوع جميل
بارك الله فيك واسكنك فسيح جناته

مد وجزر
25/07/2010, 11:17 AM
السلام عليك ياصديق النبي.

المهندس الكبير
25/07/2010, 02:03 PM
اللهم صلى على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد .
اللهم ارضى عن ابي بكر الصديق و عمر بن الخطاب و عثمان بن عفان و على بن ابي طالب و فاطمة الزهراء و عائشة بنت ابي بكر الصديق و حفصة بنت عمر بن الخطاب و على جميع الصحابة و امهات المؤمنين.

اللهم أرضى عن كل من أتبعهم بإحسان إلى يوم الدين. اللهم اجعلنا ممن أتبعهم بإحسان وأنلنا رضاك يا رب العالمين.

جاسم القرطوبي
26/07/2010, 02:07 AM
شاكر لكم ومواصلون العمل



بإذن الله

supa snake
02/09/2010, 12:04 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

الصحابي الجليل ابي بكر الصديق .. هو افضل البشر بعد الانبياء كما جاء في الحديث الصحيح عن
النبي صلى الله عليه وسلم وهذه نبذه من نسب ابي بكر وسيرته مع النبي صلى الله عليه وسلم
وهو صاحبه في الغار

سيـــــرة ابي بكر الصديق رضي الله عنه وارضاه :

هو عبد الله بن عثمان بن عامر بن كعب، ويجتمع مع النبي - صلى الله عليه وسلم - في مرة بن كعب، وكنيته أبو بكر، وعثمان هو اسم أبي قحافة، ولد أبو بكر بعد عام الفيل بسنتين وستة أشهر. وكان تاجراً جمع الأموال العظيمة التي نفع بها الإسلام حين أنفقها، وهو أول من أسلم من الرجال. وقد وصفة الرسول - صلى الله عليه وسلم - بالصديق، فعن أنس بن مالك - رضي الله عنه - قال: صعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أُحداً ومعه أبو بكر وعمر وعثمان فرجف بهم فقال: { اثبت أحداً، فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان } [رواه مسلم].

وأبو بكر - رضي الله عنه - أول من دعا إلى الله من الصحابة فأسلم على يديه أكابر الصحابة، ومنهم: عثمان بن عفان، وطلحة، والزبير، وعبد الرحمن بن عوف، وأبو عبيدة، رضي الله عنهم أجمعين.

وقد قال عنه الرسول - صلى الله عليه وسلم -: { إن من أمنِّ الناس عليَّ في صحبته وذات يده أبو بكر } [رواه الترمذي]. وكان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يقضي في مال أبي بكر كما يقضي في مال نفسه. وعن أبي هريرة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: { ما نفعني مال قط ما نفعني مال أبي بكر } [رواه أحمد]. فبكى أبو بكر وقال: " وهل أنا ومالي إلا لك يارسول الله ". وإنفاق أبي بكر هذا كان لإقامة الدين والقيام بالدعوة فقد أعتق بلالاً وعامر بن فهيرة وغيرهما كثير.

وفي الترمذي وسنن أبي داود عن عمر - رضي الله عنه - قال: " أمرنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أن نتصدق، فوافق ذلك في مالاً، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: { ما أبقيت لأهلك؟ } فقلت: مثله، وأتى أبو بكر بكل ما عنده، فقال: { يا أبا بكر، ما أبقيت لأهلك؟ } قال: أبقيت لهم الله ورسوله، قلت: لا أسابقه إلى شيء أبداً ".

وكانت أحب نساء الرسول - صلى الله عليه وسلم - إليه عائشة ابنة الصديق رضي الله عنهما.

ولأبي بكر ذروة سنام الصحبة، وأعلاها مرتبة، فإنه صحب الرسول - صلى الله عليه وسلم - من حين بعثه الله إلى أن مات، فقد صحبه في أشد أوقات الصحبة، ولم يسبقه أحد فيها، فقد هاجر معه واختبأ معه في الغار قال الله تعالى: ﴿ إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا ﴾ [التوبة:40]، والصديق - رضي الله عنه - أتقى الأمة بدلالة الكتاب والسنة، قال تعالى: ﴿ وَسَيُجَنَّبُهَا الْأَتْقَى (17) الَّذِي يُؤْتِي مَالَهُ يَتَزَكَّى (18) وَمَا لِأَحَدٍ عِندَهُ مِن نِّعْمَةٍ تُجْزَى (19) إِلَّا ابْتِغَاء وَجْهِ رَبِّهِ الْأَعْلَى ﴾ [الليل:17-20].

وقد ذكر غير واحد من أهل العلم أنها نزلت في أبي بكر.

ولأبي بكر من الفضائل والخصائص التي ميّزه الله بها عن غيره كثير، منها: أنه أزهد الصحابة، وأشجع الناس بعد رسول الله - صلى عليه وسلم -، وأنه أحب الخلق إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم -، ولم يَسُؤهُ قط، وهو أفضل الأمة بعد النبي عليه أفضل الصلاة وأزكى التسليم، وهو أول من يدخل الجنة، كما روى أبو داود في سننه أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال لأبي بكر: { أما إنك يا أبا بكر أول من يدخل الجنة من أمتي } [رواه الحاكم]. وهو أحق الناس بالخلافة بعد رسول الله - صلى الله عليه وسلم -.. وتأمل في خصال اجتمعت فيه في يوم واحد: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لأصحابه: { من أصبح منكم اليوم صائماً؟ فقال: أبوبكر: أنا، قال: فمن تبع منكم اليوم جنازة؟ فقال أبوبكر: أنا، قال: هل فيكم من عاد مريضاً؟ قال أبوبكر: أنا، قال: هل فيكم من تصدق بصدقة؟ فقال أبوبكر: أنا، قال: ما اجتمعن في امرىءٍ إلا دخل الجنة } [رواه مسلم].

وكما كتب الله لأبي بكر - رضي الله عنه - أن يكون مع الرسول ثاني اثنين في الإسلام، فقد كتب له أن يكون ثاني اثنين في غار ثور، وأن يكون ثاني اثنين في العريش الذي نُصب للرسول - صلى الله عليه وسلم - في يوم بدر.

ولعلم الصحابة بمكانه وقربه من الرسول وفضله وسابقة إسلامه، فقد بايعوه بعد وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - بالخلافة، وقد كان أمر وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - ذا حزن وفزع وصدمة عنيفة، وقف لها أبوبكر ليعلن للناس في إيمان عميق قائلاً: " أيها الناس، من كان يعبد محمداً فإن محمداً قد مات، ومن كان يعبد الله فإن الله حيٌّ لا يموت "، ثم تلا على الناس قول الله - عز وجل - لرسوله ﴿ إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُم مَّيِّتُونَ ﴾ [الزمر:30].

وتمت البيعة بإجماع من المهاجرين والأنصار. وقد كانت سياسته العامة والخاصة خيرٌ للإسلام والمسلمين و الناس كافة، أوجزها في كلمة قالها خطيباً في مسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - بعد أخذ البيعة قال: " أيها الناس، إني قد وُلِّيت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوِّموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، والضعيف فيكم قويٌ عندي حتى آخذ الحق له إن شاء الله، والقوي فيكم ضعيفٌ عندي حتى آخذ الحق منه إن شاء الله، لا يدع قوم الجهاد في سبيل اللّه إلا ضربهم الله بالذل، ولا تشيع الفاحشة في قوم قط إلا عمهم الله بالبلاء، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيتُ الله ورسوله فلا طاعة لي عليكم ".

وهي خطبة شاملة جامعة أتبعها بالعمل لخدمة هذا الدين ونشره، فأنفذ جيش أسامة بن زيد، وبلغ من تكريم أبي بكر لهذا الجيش الذي جهزه الرسول - صلى الله عليه وسلم - أن سار في توديعه ماشياً على قدميه، وأسامة راكب، وقد أوصى الجيش بوصية عظيمة فيها تعاليم الإسلام ومبادئه السمحة.

ثم قام أبو بكر بعمل عظيم لا ينهض له إلا الرجال الموفقون، فقد وقف للردة التي وقعت بعد وفاة الرسول - صلى الله عليه وسلم - موقفاً لا هوادة فيه ولا ليونة، وقال كلمته المشهورة: " والله لأقاتلن من فرّق بين الصلاة والزكاة، فإن الزكاة حق المال، والله لو منعوني عقالاً كانوا يؤدونها إلى رسول الله لقاتلتهم على منعها ". ولما يسر الله عز وجل القضاء على المرتدين انطلقت عينا أبي بكر خارج الجزيرة العربية؛ رغبة في نشر هذا الدين وإخراج الناس من الظلمات إلى النور، فوجَّه الجيوش إلى الجهاد في أرض فارس والروم، وجعل على قائد جبهة الفرس خالد بن الوليد رضي الله عنه، وعلى قائد جبهة الروم أبو عبيدة عامر بن الجراح رضي الله عنه. وكانت أولى المواقع العظيمة موقعة اليرموك التي فتح الله فيها للمسلمين أرض الروم وما وراءها.

ومن أجلِّ أعمال أبي بكر - رضي الله عنه - جمع القرآن الكريم، وقد عهد بذلك إلى زيد بن ثابت - رضي الله عنه -، فقام بالأمر حتى كتب المصحف في صحف جُمعت كلها ووضعت عند أبي بكر، حتى انتقلت من بعده إلى عمر، ثم إلى عثمان رضي الله عنهم أجمعين.

مرض أبو بكر - رضي الله عنه - وتوفي في جمادى الآخر سنة 13هـ ودفن بجوار الرسول - صلى الله عليه وسلم -، وكانت مدة خلافته سنتين وثلاثة أشهر، وعهد للخلافة من بعده إلى عمر بن الخطاب - رضي الله عنه -.

اللهم ارض عن أبي بكر، واجزه الجزاء الأوفى؛ جزاء ما قدم للإسلام والمسلمين.

أزيتا محمد
02/09/2010, 12:13 AM
رضي الله عن خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم

الصحابي الجليل أبي بكر الصديق رضي الله عنه

ورضي الله عن اخوانه الثلاثة الخلفاء عمر وعثمان وعلي رضي الله عنهم

وعن صحابة رسول الله واهل بيته رضي الله عنهم

سأفعل
02/09/2010, 12:34 AM
قال تعالى: [قرآن]" إِلاَّ تَنصُرُوهُ فَقَدْ نَصَرَهُ اللّهُ إِذْ أَخْرَجَهُ الَّذِينَ كَفَرُواْ ثَانِيَ اثْنَيْنِ إِذْ هُمَا فِي الْغَارِ إِذْ يَقُولُ لِصَاحِبِهِ لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللّهَ مَعَنَا فَأَنزَلَ اللّهُ سَكِينَتَهُ عَلَيْهِ وَأَيَّدَهُ بِجُنُودٍ لَّمْ تَرَوْهَا وَجَعَلَ كَلِمَةَ الَّذِينَ كَفَرُواْ السُّفْلَى وَكَلِمَةُ اللّهِ هِيَ الْعُلْيَا وَاللّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ " (التوبة، 40)[/قرآن]


رضي الله عنه وارضاه

أنيس الجليس
02/09/2010, 01:52 AM
قال النبي (ص) : عليّ (ع) احب خلق الله الى الله ورسوله
كنز العمال 5/33 - الرياض النضرة 2/211 - ابن المغازلي 219



أنيس

أنيس الجليس
02/09/2010, 02:01 AM
قال النبي (ص) : عليّ (ع) مني , مثل رأسي من بدني

مستدرك الصحيحين للحاكم النيسابوري 3/141 - الجامع للسيوطي 1/583 - تاريخ بغداد للخطيب البغدادي 1/51 - حلية الاولياء 1/182 - الرياض النضرة : 2/219



أنيس

اشكثر احبك
02/09/2010, 02:04 AM
رضي الله عن ابو ابكر الصديق والخلفاء الراشدين وال بيت رسول الله

اللهم احشرنا مع اصحاب رسولك

THE DARK NIGHT
02/09/2010, 02:17 AM
1. في البداية أقول :
لو تركنا كل الأدلة التي تدلّ على أفضلية علي بن أبي طالب (ع) على غيره بعد النبي الأكرم ...

وتمسكنا فقط بآية المباهلة التي تصف الإمام علي (ع) بأنه نفس النبي (صل الله عليه واله) ، لكفانا دليلاً على أفضليته ،..

لأننا نعلم أنّ النبي (صل الله عليه واله) هو خير الناس وسيد خلق الله ، وهذا أمر لا يشك فيه مسلم إطلاقاً ...

فإذا كان علي هو نفس النبي بنص آية المباهلة ، كان الإمام علي أفضل الناس أيضاً ، وهذا أمر واضح وبرهان ساطع ...

وسوف أسلّط الضوء على حديثٍ نبويٍّ شريف ، وهو قوله (صل الله عليه واله) :

( عليٌّ خيرُ البشر فمن أبى فقد كفر ) ..

وسنبيّن كثرة طرق هذا الحديث وتعدّد رواته ..

فقد رواه جماعة من الصحابة :

أولاً - رواية جابر بن عبد الله :

ألف - عن سفيان الثوري عن محمد بن المنكدر عن جابر قال :

قال رسول الله (صل الله عليه وآله):
( عليٌّ خيرُ البشر فمن أبى فقد كفر ) .

مصادر هذا الحديث :
1- تاريخ دمشق لابن عساكر ج2 ص445-446 طبع بيروت.
2- كنز العمال للمتقي ج2 ص221 .
3- لسان الميزان لابن حجر ج2 ص252 طبع حيدر آباد .
4- قرة العينين في تفضيل الشيخين لقطب الدين أحمد شاه ولي ص234 طبع بيشاور .
5- ينابيع المودة للقندوزي الحنفي ص247 طبع اسلامبول .
6- مودّة القربى للسيد علي الهمداني ص42 طبع لاهور ، ولكنه رواه هكذا : ( علي خير البشر من شك فيه كفر ) .7- مناقب العيني الحيدرآبادي ص39 طبع أعلم بريش .
8- تجهيز الجيش للدهلوي ص308 ، رواه عن أحمد بن حنبل في فضائل الصحابة والديلمي في فردوس الأخبارعن جابر بن عبد الله .
9- تاريخ بغداد للخطيب البغدادي ج3 ص154 وفي ج7 ص421 رقم 3984طبع السعادة بمصر ، رواه هكذا : (علي خير البشر فمن امترى فقد كفر ) .
10- فردوس الأخبار للديلمي ص52 و97 وفيه : ( علي خير البشر من شك فيه فقد كفر ) .
11- أللآلئ المصنوعة للسيوطي ج1 ص170 .

باء - وورد عن ابن أبي زياد عن عبيد بن أبي الجعد أنّه قال :
كنت عند جابر بن عبد الله فذكروا عليّاً (ع) فقال :

( أوَيُشكّ في عليٍّ ؟ … ثمّ قال : لا يشكّ فيه إلاّ منافق أو كافر ) .

راجع :
تاريخ دمشق لابن عساكر ج3 ص142 حديث 1157 .
المتفق والمفترق للخطيب ج15 ص14 .
مناقب الصنعاني ج2 ص483 .

جيم - وورد عن عطيّة بن سعيد العوفي أنّه قال :
دخلنا على جابر بن عبد الله وقد سقط حاجباه على عينيه ، فسألناه عن عليٍّ (ع) ، فقلت : أخبرنا عنه .. فرفع حاجبيه بيديه فقال :
( ذاك من خير البشر ) ..

راجع :
1- ذخائر العقبى لمحب الدين الطبري ص96 طبع القدسي بمصر .
2- الرياض النضرة ج2 ص220 طبع مصر .
3- مناقب أمير المؤمنين للصنعاني ج2 ص522 و524 .
4- مناقب العشرة للعلامة النقشبندي ص34 .
5- ينابيع المودة للقندوزي الحنفي ص215 طبع اسلامبول
6- مناقب العيني الحيدرآبادي ص34 طبع أعلم بريش .
7- وسيلة المآل لباكثير الحضرمي ص135 .
8- أرجح المطالب للآمرتسري ص41 و588 طبع لاهور .
9- تأريخ دمشق لابن عساكر ج2 ص447 ، وراجع أيضا ص446 و 448 .

THE DARK NIGHT
02/09/2010, 02:18 AM
- فضائل الصحابة لأحمد بن حنبل حديث72 كما في هامش ترجمة الامام علي من تاريخ دمشق ج2 ص448 .
11- شواهد التنزيل للحاكم الحسكاني ج2 ص195 حديث 1142 .
12- لسان الميزان لابن حجر ج3 ص166 طبع حيدر آباد .
13- مفتاح النجا للعلامة البدخشي ص63 .
14- مودة القربى لعلي بن شهاب الدين الهمداني ص43 طبع لاهور .
15- أنساب الأشراف للبلاذري ج1 ص315 رقم 35 ، في ترجمة الامام علي وفي طبعة ج2 ص103 رقم 36 وص113 رقم 50 .
16- كفاية الطالب للحافظ الكنجي ص246 .

ثانيا - رواية حذيفة بن اليمان :
روى أبو وائل شقيق بن سلمة عن حذيفة بن اليمان قال : قال رسول الله (صل الله عليه وآله) :

( عليّ خير البشر ومن أبى فقد كفر ) .

راجع :
1-تاريخ دمشق لابن عساكر ج 2 ص 444 و ص 445 .
2-مناقب الصنعاني ج 2 ص 523 .
3- اللآلئ المصنوعة للسيوطي ج 1 ص 170 .
4- مناقب عبد الله الشافعي ص 30 .
5- مودة القربى للهمداني ص 41 طبع لاهور .
6- ينابيع المودة للقندوزي الحنفي ص 246 طبع اسلامبول .
7- مفتاح النجا للبدخشي ص 49 .
8- كفاية الطالب للحافظ الكنجي ص 245 .
9- معارج العُلى لمحمد صدر العالم ص 49 .
10-منتخب كنز العمال بهامش مسند أحمد ج 5 ص 35 .

ثالثاً - رواية عائشة :
روي عن عطاء أنّه قال : سُـئِلَتْ عائشة عن عليٍّ فقالت :

( ذاك خير البشر لايشكّ فيه إلاّ كافر ) .

راجع :
1- تاريخ دمشق لابن عساكر ج 2 ص 448 حديث 965 .
2- إعراب ثلاثين سورة لابن خالويه النحوي ص 148 طبع دار الكتب بمصر .
3- مودّة القربى لعلي بن شهاب الدين الهمداني ص 40 طبع لاهور .
4- ينابيع المودة للقندوزي الحنفي ص 246 طبع اسلامبول .
5- أرجح المطالب للآمرتسري ص 588 طبع لاهور .
6- كفاية الطالب للحافظ الكنجي ص 246 .

رابعاً - رواية عليّ بن أبي طالب (ع) :
فعن عليٍّ أنّه قال : قال رسول الله (صل الله عليه وآله) :

( من لم يقل عليّ خيرُ الناس فقد كفر ) .

راجع :
1- منتخب كنز العمال للمتقي بهامش مسند احمد بن حنبل ج5 ص35 .
2- تهذيب التهذيب لابن حجر ج9 ص419 رقم 685 .
3- تاريخ بغداد للخطيب البغدادي ج3 ص192 .
4- تاريخ دمشق لابن عساكر ج2 ص444 حديث 116 .
5- كفاية الطالب للحافظ الكنجي ص245 .
6- معارج العلى لمحمد صدر العالم ص49 .
7- فرائد السمطين للحمويني ج1 ص154 حديث 116 .

خامساً - رواية أبي سعيد الخدريّ :
روى ابن حجر بإسناده عن عطية عن أبي سعيد قال :

( عليّ خيرُ البريّة ).

راجع :
لسان الميزان لابن حجر ج1 ص175 رقم 562 .

وممّن روى حديث :
(عليّ خيرُ البشر )…

1- الذهبي في ميزان الاعتدال ج2 ص271 .
2- المناوي في كنوز الحقائق ص98 طبع بولاق ، وفي المطبوع بهامش الجامع الصغير ج2 ص16 .

وقد وردت أحاديث كثيرة تؤيّد مضمون هذا الحديث :

أولاً - قوله (صل الله عليه وآله) :

( خيرُ الخلق عليّ بن أبي طالب ) ..

مصادره :
1- المواقف للقاضي الأيجي ج2 ص615 طبع الاستانة .
2- النهاية للفخر الرازي .
3- المناقب لابن المغازلي ص55 .
4- البريقة المحمودية للخادمي ج1 ص211 طبع مصطفى الحلبي بالقاهرة .
5- أرجح المطالب للآمرتسري ص589 طبع لاهور .
6- تجهيز الجيش للدهلوي ص320 .

THE DARK NIGHT
02/09/2010, 02:19 AM
ثانيا - قوله (صل الله عليه وآله) :

( خيرُ الرجال - أو خيرُ رجالكم - عليّ بن أبي طالب )

مصادره :
1- منتخب كنز العمال بهامش المسند للمتقي ج5 ص93 طبع الميمنية بمصر .
2- تاريخ بغداد للخطيب البغدادي ج4 ص391 طبع القاهرة .
3- تاريخ دمشق لابن عساكر ترجمة الامام الحسين ص 122 طبع بيروت.
4- جامع الاحاديث لأحمد صقر وأحمد عبد الجواد ج4 ص110 طبع دمشق .
5- كنز العمال للمتقي ج13 ص88 طبع حيدراباد .
6- المناقب المرتضوية للكشفي الترمذي ص113 و117 طبع بمباي .
7- راموز الأحاديث للكمشخاوي ص281 طبع الاستانة .
8- بحر المناقب لابن حسنويه ص45 .
9- ينابيع المودة للقندوزي ص 247 طبع اسلامبول .
10- مودة القربى لعلي بن شهاب الدين ص 43 .

ثالثاً - قوله (صل الله عليه وآله) :

( عليّ - أو هذا أو جاءكم مشيراً إلى عليّ - خير البريّة ) .

- الذي ورد عن كثيرٍ من الصحابة -

مصادره :
1- تفسير الطبري ج30 ص146 طبع الميمنية بمصر .
2- الفصول المهمة لابن الصباغ المالكي ص105 .
3- الصواعق المحرقة لابن حجر ص 159 طبع المحمدية بمصر .
4- مناقب الخوارزمي ص66 .
5- تفسير روح المعاني للآلوسي ج30 ص 207 طبع المنيرية بمصر .
6- لسان الميزان لابن حجر ج1 ص175 طبع حيدر آباد .
7- تفسير الدر المنثور للسيوطي ج6 ص 379 .
8- تفسير فتح القدير للشوكاني ج5 ص464 طبع مصر .
9- نور الأبصار للشبلنجي ص 105 طبع مصر .
10- انتهاء الأفهام للبصري ص15 طبع نول كشور .
11- تفسير فتح البيان لصديق حسن ج10 ص323 طبع بولاق بمصر .
12- شواهد التنزيل للحاكم الحسكاني ج2 ص361 طبع بيروت .
13- مناقب العيني ص32 طبع أعلم بريش .
14- تجهيز الجيش للدهلوي ص 328 .
15- كفاية الطالب للحافظ الكنجي ص 118 .
16- ينابيع المودة للقندوزي الحنفي ص 46 و74 و247 طبع اسلامبول.
17- أرجح المطالب للآمرتسري ص68 طبع لاهور .
18- الروض الأزهر ص99 طبع الهند .
19- توضيح الدلائل لشهاب الدين أحمد ص167 .

رابعاً - قوله (صل الله عليه وآله) :
( الحسن والحسين سيدا شباب أهل الجنّة )

ثم قال (صل الله عليه وآله) :

( وأبوهما خيرٌ منهما ).

وإذا علمنا أنّ أهل الجنّة كلّهم شباب لقوله (صل الله عليه وآله) :

( إنّ الجنّة لا يدخلها عجوز ).

راجعه في :
1 - مجمع الزوائد للهيثمي ج10 ص419 طبع 2 دار الكتب العلمية بيروت .
2 - تحفة الأحوذي للمباركفوري ج6 ص108 طبع دار لبكتب العلمية بيروت .
3 - الشمائل المحمدية للترمذي ص 131 طبع دار الفيحاء بدمشق .
4 - المعجم الأوسط للطبراني ج5 ص357 طبع دار الحرمين بالقاهرة .

ولأنّ العجز والمرض من النقائص المنتفية عن أهل الجنّة ..

ثمّ لمّا كان حديث (الحسن والحسين سيدا )… متّفقٌ على صحّته عند الحفّاظ ...

فلدينا قرابة ستّين مصدراً من مصادر أهل السنّة لهذا الحديث ...

كانت النتيجة أنّ الحسنين هما خير الناس بنصّ الحديث النبويّ الشريف.

Abu zinab
02/09/2010, 02:20 AM
أحمد بن حنبل - فضائل الصحابة - فضائل علي (ع) - ذاك من خير البشر



917 - حدثنا : عبد الله ، قال : ، حدثني : أبي ، نا : وكيع ، نا : الأعمش ، عن عطية بن سعد العوفي قال : دخلنا على جابر بن عبد الله ، وقد سقط حاجباه على عينيه ، فسألناه ، عن علي ، فقلت : ، أخبرنا : عنه ، قال : فرفع حاجبيه بيديه ، فقال : ذاك من خير البشر.



الرابط :

http://www.sonnaonline.com/Hadith.aspx?HadithID=129477



صحيح البخاري - المغازي - غزوة تبوك - رقم الحديث : ( 4064 )



‏- حدثنا : ‏‏مسدد ‏ ، حدثنا : ‏ ‏يحيى ‏‏، عن ‏ ‏شعبة ‏ ‏، عن ‏الحكم ‏ ‏، عن ‏ ‏مصعب بن سعد ‏‏، عن ‏ ‏أبيه ‏: ‏أن رسول الله ‏(ص) خرج إلى ‏ ‏تبوك ‏وإستخلف ‏ ‏علياًً ‏ ‏فقال : أتخلفني في الصبيان والنساء قال : ‏ ‏ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏، ‏إلاّ أنه ليس نبي بعدي ،‏ ‏وقال ‏أبو داود ‏ ، حدثنا : ‏ ‏شعبة ‏ ‏، عن ‏ ‏الحكم ‏ ‏سمعت ‏ ‏مصعباً.



الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=4064&doc=0

THE DARK NIGHT
02/09/2010, 02:20 AM
ولمّا أردفه النبيّ (صل الله عليه وآله) قائلاً :

(وأبوهما خيرٌ منهما )

علمنا أنّ عليّاً خيرُ الناس بعد رسول الله (صل الله عليه وآله) .

أمّا مصادر التتمّة للحديث ، أي قوله (صل الله عليه وآله) : ( وأبوهما خير منهما )

فراجعها فيما يلي :
1- المعجم الكبير للطبراني ص 129 و136 .
2- مجمع الزوائد للهيثمي ج9 ص182 و183 طبع القدسي بالقاهرة .
3- الصواعق المحرقة لابن حجر ص 189 طبع عبد اللطيف بمصر .
4- الجامع الصغير للسيوطي ج1 ص518 طبع مصر .
5- الفتح الكبير للنبهاني ج1 ص19 و80 .
6- تهذيب التهذيب للعسقلاني ج2 ص297 طبع حيدر آباد .
7- المستدرك على الصحيحين للحاكم ج3 ص 167 .
8- تلخيص المستدرك للذهبي المطبوع بذيل المستدرك ج3 ص167 .
9- سنن ابن ماجة ج1 ص56 طبع مصر .
10- كفاية الطالب للحافظ الكنجي ص198 .
11- ذخائر العقبى للمحب الطبري ص 129 و 135طبع القدسي بمصر .
12- تاريخ دمشق لابن عساكر ج4 ص206 طبع روضة الشام .
13- الإصابة في معرفة الصحابة ج3 ص480 طبع مصر .
14- تاريخ بغداد للخطيب البغدادي ج10 ص140 و230 طبع القاهرة.
15- ذيل اللآليء للسيوطي ص56 طبع لكنهو .
16- منتخب كنز العمال للمتقي بهامش مسند ابن حنبل ج5 ص107 طبع الميمنية بمصر.
17- البداية والنهاية لابن كثير ج8 ص35 طبع القاهرة .
18- منتخب تاريخ دمشق ج7 ص365 .
19- الروض الأزهر ص104 طبع حيدر آباد .
20- الفاضل للمبرد ص103 طبع دار الكتب بمصر .
21- مناقب الخوارزمي ص134 .
22- العقد الفريد لابن عبد ربه ج2 ص192 طبع الشرقية بمصر .
23- طبقات المعتزلة للسيد أحمد المهدي ص12 طبع بيروت .
24- مختصر أخبار البشر لأبي الفداء ج1 ص 183 .
25- أسنى المطالب ص92 .
26- الفرق المفترقة بين أهل الزيغ والزندقة ص12 طبع أنقرة .
27- القول الفصل للحضرمي ج1 ص12 طبع جاوة .
28- تجهيز الجيش للدهلوي ص 255 .
29- راموز الأحاديث ص 202 طبع الاستانة .
30- ذخائر المواريث للنابلسي ج2 ص131 طبع القاهرة .

خامساً - وفي حديث الطائر المشويّ الذي أتى به جبرئيل (ع) للنبيّ ، فقال (صل الله عليه وآله) :

( اللهم ائتني بأحبّ الخلق إليك ، يأكل معي هذا الطائر ) فجاء عليٌّ وأكل معه ..

وتجد هذا الحديث في :
1- صحيح الترمذي ج5 ص636 حديث 3721 .
2- أسد الغابة لابن الأثير ج4 ص30 .
3- البداية والنهاية ج7 ص351 .
4- مستدرك الحاكم ج3 ص130 . وقد صحّحه وقال : رواه أنس عن أكثر من ثلاثين شخصاً .
5- فضائل الصحابة لابن حنبل ج2 ص560 حديث 945 .
6- جامع الأصول ج9 ص471 .
7- مصابيح السنة ج4 ص173 .
8- أنساب الأشراف ج2 ص143 حديث 141 .
9- المناقب لابن المغازلي ص156 حديث 189 .
10-أسنى المطالب ص35 حديث 25 .
11- ترجمة الامام علي من تاريخ دمشق ج2 ص120 حديث 625 .
12-الخصائص للنسائي ص5 .

وذكر ابن المغازلي في مناقبه ص168 ، صيغة أخرى للحديث وهي :
( اللهم ائتني بأحبّ الخلق إليك من الأولين والآخرين ... ) .

سادساً - هذا و إنّ لعليٍّ (ع) عملٌ قام به خلال ساعة واحدة ، أفضلُ من عمل أمّة محمد إلى يوم القيامة ..

فقد قال رسول الله (صل الله عليه وآله ):

( لمبارزةُ عليٍّ لعمرو يوم الخندق أفضلُ من عمل أمّتي الى يوم القيامة) .

راجع هذا الحديث في :
1- تفسير الفخر الرازي ج8 ص445 .
2- السيرة الحلبية ج2 ص340 .
3- المستدرك على الصحيحين ج3 ص32 .
4- كنـز العمال للمتقي ج6 ص156 .
5- مناقب الخوارزمي ص58 و ص103 .
6- شواهد التنـزيل للحاكم ج2 ص8 .
7- معارج العلى ص95 .
8- فرائد السمطين ج1 ص256 حديث 198 .

وأمّةُ النبيِّ (صل الله عليه وآله) من زمانه إلى يوم القيامة تُعدُّ بالمليارات ، وفيهم العلماء والشهداء والأولياء ، فإذا كان عملٌ واحدٌ لعليٍّ (ع) أفضل من كلّ أعمالهم ، فكيف يمكن أن نقيس بعليٍّ أحدٌ من الناس .

ولذلك ورد عن رسول الله (صل الله عليه وآله) أنه قال :

( نحن أهل البيت لا يقاس بنا أحد)

راجعه في المصادر التالية:
1 – ( ذخائر العقبى ) للمحب الطبري ص 17 طبع مكتبة القدسي بالقاهرة .
2 – ( أرجح المطالب ) لعبيد الله الحنفي ص 330 .
3 – ( كنز العمال ) للمتقي ج6 ص 218 وفي طبعة مؤسسة الرسالة بيروت ج12 ص 104 حديث 34201.
4 – ( فضائل الصحابة ) لأحمد بن حنبل ص 163
5 – ( كنوز الحقائق ) للمناوي ص153 .

بعد كلّ هذا ..
فهل يُقاس بعليِّ بن أبي طالب أحدٌ من المسلمين ؟؟؟؟؟ !!!!!!!

والحمد لله على نعمة الولاية له صلوات الله عليه …

والسلام على من اتبع الهدى .

supa snake
02/09/2010, 02:22 AM
الحين الموضوع يتناول سيرة ابي بكر الصديق رضي الله عنه وادخله جنات الفردوس باذنه تعالى


بخصوص الصحابه الاخرين ان شاء الله راح ندرج مواضيع لكل واحد على حده



والله انـــــــــــي احبـــــــــــك في الله يا ابا بكـــــــــــــــــــــــــــــــــر يا صديق يا ابو الصديقه ..

صاحب رسول الله وهما في الغار

Abu zinab
02/09/2010, 02:22 AM
صحيح مسلم - فضائل الصحابة - من فضائل علي بن أبي طالب (ر) - رقم الحديث : ( 4418 )



‏- حدثنا : ‏ ‏يحيى بن يحيى التميمي ‏، ‏وأبو جعفر محمد بن الصباح ‏، ‏وعبيد الله القواريري ‏، ‏وسريج بن يونس ‏ ‏كلهم ‏ ‏، عن ‏ ‏يوسف بن الماجشون ‏ ‏واللفظ ‏ ‏لإبن الصباح ‏ ، حدثنا : ‏ ‏يوسف أبو سلمة الماجشون ‏ ، حدثنا : ‏ ‏محمد بن المنكدر ‏ ‏، عن ‏ ‏سعيد بن المسيب ‏ ‏، عن ‏ ‏عامر بن سعد بن أبي وقاص ‏ ‏، عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال : ‏قال رسول الله ‏ (ص)‏ ‏لعلي ‏ ‏أنت مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلاّ أنه لا نبي بعدي ، قال سعيد ‏: ‏فأحببت أن أشافه بها ‏ ‏سعداًً ‏ ‏فلقيت ‏ ‏سعداًً ‏ ‏فحدثته بما حدثني ‏عامر ‏ ‏فقال :‏ ‏أنا سمعته فقلت ‏: ‏أنت سمعته فوضع إصبعيه على أذنيه فقال : نعم ، وإلاّ ‏ ‏فإستكتا.‏



الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=4418&doc=1

صحيح مسلم - فضائل الصحابة - من فضائل علي بن أبي طالب (ر) - رقم الحديث : ( 4420 )



‏- حدثنا : ‏ ‏قتيبة بن سعيد ‏ ‏ومحمد بن عباد ‏ ‏وتقارباً في اللفظ ‏ ‏قالا : ، حدثنا : ‏ ‏حاتم وهو إبن إسماعيل ‏ ‏، عن ‏ ‏بكير بن مسمار ‏ ‏، عن ‏ ‏عامر بن سعد بن أبي وقاص ‏ ‏، عن ‏ ‏أبيه ‏ ‏قال : ‏أمر ‏ ‏معاوية بن أبي سفيان ‏ ‏سعداًً ‏، ‏فقال : ما منعك أن تسب ‏ ‏أبا التراب ‏، ‏فقال : أما ما ذكرت ثلاثاًً قالهن له رسول الله ‏ ‏(ص)‏ ‏فلن أسبه لأن تكون لي واحدة منهن أحب إلي : من ‏ ‏حمر النعم ‏ سمعت رسول الله (ص) : يقول له ‏ ‏خلفه ‏ ‏في بعض مغازيه ، فقال له ‏ ‏علي :‏ ‏يا رسول الله ‏ ‏خلفتني ‏ ‏مع النساء والصبيان ، فقال له رسول الله ‏(ص) : ‏‏أما ‏ ‏ترضى أن تكون مني بمنزلة ‏ ‏هارون ‏ ‏من ‏ ‏موسى ‏ ‏إلاّ أنه لا نبوة بعدي ، وسمعته يقول يوم ‏ ‏خيبر ‏: ‏لأعطين الراية رجلاًًً يحب الله ورسوله ويحبه الله ورسوله ، قال : فتطاولنا لها ، فقال : إدعوا لي ‏ ‏علياًً ‏ ‏فأتي به ‏ ‏أرمد ، ‏فبصق في عينه ودفع الراية إليه ففتح الله عليه ولما نزلت هذه الآية : ‏‏فقل تعالوا ندع أبناءنا وأبناءكم ، دعا رسول الله ‏‏(ص) ‏علياًً ‏ ‏وفاطمة ‏ ‏وحسناًً ‏ ‏وحسيناًًً ‏، ‏فقال : اللهم هؤلاء أهلي. ‏



الرابط :

http://hadith.al-islam.com/Display/Display.asp?hnum=4420&doc=1

supa snake
02/09/2010, 02:26 AM
اللهم اني اعوذ بك من الشــــــــــرك ...

لاااا اله الا الله محمــــــــــــــد رسول الله


بسم الله الرحمن الرحيم

(( قُل انما انا بشر مثلكم يوحى اليّ انما الهكـــم اله واحد ))


قال الرسول صلى الله عليه وسلم

(( لا تُطروني كما تُطري النصارى المسيح بن مريم انما قولوا عبدالله ورسوله ))


الحمد لله على نعمة التوحيـــــــــد

الحمد لله على نعمة التوحيــــــــد

الحمد لله على نعمة التوحيــــــــد


فلا يوجد بشر يجري السحاب ويحاسب الناس ويسير الكون ...

وكفـــى بالقرآن دليلا

رجل من زمن المستحيل
04/10/2010, 11:23 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،

إن الحمد لله ، نحمده ، ونستعينه ، ونستغفره ،
ونعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ،
من يهده الله فلا مضل له ، ومن يضلل فلا هادي له ،
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ،
وأشهد أن محمداً عبده ورسوله ،
وصلى الله عليه وعلى آله وصحبه وسلم تسليماً كثيراً .

وبعد ،،

فبعد كتابتي لموضوع ( وأصحابي أمنة لأمتي فإذا ذهب أصحابي أتى أمتي ما يوعدون (http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=558782))
نويت في قرارة نفسي كتابة الاحاديث الصحيحة
لبعض الصحابة رضوان الله عليهم حباً فيهم على شكل مواضيع للاستفادة
ولا أخُفيكم أني تأخرت في ذلك لعدم وجود الهمه
ولكن بدأت من باب أن تصل متأخراً خيراً من إن لا تصل
فكانت البداية في موضوع :

لا دفاعاً عن معاوية فحسب .. بل حباً فيه رضوان الله عليه * (http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=541758)
لم أكُمل هذا الموضوع في السبلة لظروف
ولكن البحث كامل ولله الحمد

يُحِبُّ الله وَرَسُولَهُ .. وَيُحِبُّهُ الله وَرَسُولُهُ <<< رضى الله عنك يا أبا الحسن وارضاك (http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=772458)

ألا أستحي من رجل تستحي منه الملائكة <<<< وقفات مع شهيد الدار " ذو النورين " (http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=753418)

رَحِمَ اللهُ أبا حفصٍ عُمر <<< جعل الله الحق على لسانه و قلبه (http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=768471)

وفضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام << فضائل الصديقة بنت الصديق (http://www.s-oman.net/avb/showpost.php?p=16801957&postcount=11)
الموضوع تم دمجه مع مواضيع أخرى مشابهه

وفي هذا الموضوع سوف نكون مع رجل
كان أعلم قريش بالأنساب،
كان رجلاً سهلاً محبوباً مؤلفاً لقومه،
تاجراً ذا خلق ومعروف،
وأخلص في صحبته للرسول صلى الله عليه وسلم قبل البعثة وبعدها،
وأسلم بمجرد أن عرض الرسول الإسلام عليه،
فكان أول رجل يدخل الإسلام،
وأسلم بدعوته رجال كثيرون
منهم عثمان بن عفان، وطلحة بن عبيدالله، والزبير بن العوام،
وسعد بن أبي وقاص، وعبدالرحمن بن عوف‏.‏
هو من أغنى قريش، ومات ولم يترك ديناراً ولا درهماً،
وإنما أنفق ماله كله في سبيل الله
كانت خلافته من أعظم بركات الله على الأمة،
فقد اجتمعت الأمة عليه، وقضى على فتنة الردة، وادعاء النبوة،
ووجه قوى المسلمين جميعاً نحو فارس والروم،
فكان الفتح والنصر المبين، فرضي الله عنه



فمن هذا هذا الصحابي
الذي قال رسول صلى الله عليه وآله وسلم له " لاَ تَحْزَنْ إِنَّ اللَّهَ مَعَنَا


هة أفضل أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم،
وأعلاهم منزلة، وأكبرهم كرامة، و
أعظمهم منة على المسلمين
هو عبدالله بن عثمان بن عمرو بن كعب بن سعد
بن تيم بن مرة بن كعب ابن لؤي القرشي التيمي
أبو بكر الصديق بن أبي قحافة خليفة رسول الله صلى الله عليه وسلم


:::
:::
.
يتبع بإذن الواحد الأحد :)

رجل من زمن المستحيل
04/10/2010, 11:24 AM
بشارات لأبي بكر رضي الله عنه

عَنِ الزُّهْرِىِّ قَالَ أَخْبَرَنِى حُمَيْدُ بْنُ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ أَنَّ أَبَا هُرَيْرَةَ
قَالَ سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ
مَنْ أَنْفَقَ زَوْجَيْنِ مِنْ شَىْءٍ مِنَ الأَشْيَاءِ فِى سَبِيلِ اللَّهِ دُعِىَ مِنْ أَبْوَابِ - يَعْنِى الْجَنَّةَ - يَا عَبْدَ اللَّهِ هَذَا خَيْرٌ ، فَمَنْ كَانَ مِنْ أَهْلِ الصَّلاَةِ دُعِىَ مِنْ بَابِ الصَّلاَةِ ،
وَمَنْ كَانَ مِنْ أَهْلِ الْجِهَادِ دُعِىَ مِنْ بَابِ الْجِهَادِ ،
وَمَنْ كَانَ مِنْ أَهْلِ الصَّدَقَةِ دُعِىَ مِنْ بَابِ الصَّدَقَةِ ،
وَمَنْ كَانَ مِنْ أَهْلِ الصِّيَامِ دُعِىَ مِنْ بَابِ الصِّيَامِ ، وَبَابِ الرَّيَّانِ »
. فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ مَا عَلَى هَذَا الَّذِى يُدْعَى مِنْ تِلْكَ الأَبْوَابِ مِنْ ضَرُورَةٍ ،
وَقَالَ هَلْ يُدْعَى مِنْهَا كُلِّهَا أَحَدٌ يَا رَسُولَ اللَّهِ قَالَ نَعَمُ ، وَأَرْجُو أَنْ تَكُونَ مِنْهُمْ يَا أَبَا بَكْرٍ » رواه البخاري

تقديم النبي صلى الله عليه وسلم أبا بكر ليصلي بالناس

عَنْ عَائِشَةَ أُمِّ الْمُؤْمِنِينَ - رضى الله عنها - أَنَّهَا قَالَتْ
إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ فِى مَرَضِهِ مُرُوا أَبَا بَكْرٍ يُصَلِّى بِالنَّاسِ » .
قَالَتْ عَائِشَةُ قُلْتُ إِنَّ أَبَا بَكْرٍ إِذَا قَامَ فِى مَقَامِكَ لَمْ يُسْمِعِ النَّاسَ مِنَ الْبُكَاءِ ،
فَمُرْ عُمَرَ فَلْيُصَلِّ لِلنَّاسِ .
فَقَالَتْ عَائِشَةُ فَقُلْتُ لِحَفْصَةَ قُولِى لَهُ إِنَّ أَبَا بَكْرٍ إِذَا قَامَ فِى مَقَامِكَ لَمْ يُسْمِعِ النَّاسَ مِنَ الْبُكَاءِ ،
فَمُرْ عُمَرَ فَلْيُصَلِّ لِلنَّاسِ . فَفَعَلَتْ حَفْصَةُ . فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم مَهْ ،
إِنَّكُنَّ لأَنْتُنَّ صَوَاحِبُ يُوسُفَ ، مُرُوا أَبَا بَكْرٍ فَلْيُصَلِّ لِلنَّاسِ » .
فَقَالَتْ حَفْصَةُ لِعَائِشَةَ مَا كُنْتُ لأُصِيبَ مِنْكِ خَيْراً. رواه البخاري

شهادة الرسول صلى الله عليه وسلم لأبي بكر بالصديقية

عن قتادة أن أنس بن مالك رضي الله عنه حدثهم
أن النبي صلى الله عليه وسلم صعد أحدا وأبو بكر وعمر وعثمان فرجف بهم ،
فقال ( أثبت أحد فإنما عليك نبي وصديق وشهيدان) رواه البخاري

سبق أبي بكر إلى الخيرات

عن زيد بن أسلم عن أبيه قال : سمعت عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول :
( أمرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم يوما أن نتصدق فوافق ذلك مالا عندي ،
فقلت اليوم أسبق أبا بكر إن سبقتُهُ يوما فجئت بنصف مالي ،
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما أبقيت لأهلك ؟ فقلت: مثله.
قال: وأتى أبو بكر بكل ما عنده فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم ( ما أبقيت لأهلك؟
قال : أبقيت لهم الله ورسوله. قلت : لا أسابقك إلى شيء أبدا ) رواه أبو داود بإسناد حسن، وأخرجه الترمذي وقال حسن صحيح

أبو بكر أحب الناس إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم

عَنْ أَبِى عُثْمَانَ قَالَ حَدَّثَنِى عَمْرُو بْنُ الْعَاصِ - رضى الله عنه -
أَنَّ النَّبِىَّ صلى الله عليه وسلم بَعَثَهُ عَلَىَ جَيْشِ ذَاتِ السَّلاَسِلِ ، فَأَتَيْتُهُ
فَقُلْتُ أَىُّ النَّاسِ أَحَبُّ إِلَيْكَ قَالَ عَائِشَةُ » .
فَقُلْتُ مِنَ الرِّجَالِ فَقَالَ أَبُوهَا » .
قُلْتُ ثُمَّ مَنْ قَالَ ثُمَّ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ » . فَعَدَّ رِجَالاً) رواه البخاري

" لاتخذت أبا بكر خليلا"

عَنْ أَبِى سَعِيدٍ الْخُدْرِىِّ - رضى الله عنه -
قَالَ خَطَبَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم النَّاسَ
وَقَالَ إِنَّ اللَّهَ خَيَّرَ عَبْداً بَيْنَ الدُّنْيَا وَبَيْنَ مَا عِنْدَهُ فَاخْتَارَ ذَلِكَ الْعَبْدُ مَا عِنْدَ اللَّهِ » .
قَالَ فَبَكَى أَبُو بَكْرٍ ، فَعَجِبْنَا لِبُكَائِهِ أَنْ يُخْبِرَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ عَبْدٍ خُيِّرَ .
فَكَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم هُوَ الْمُخَيَّرُ وَكَانَ أَبُو بَكْرٍ أَعْلَمَنَا ،
فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِنَّ مِنْ أَمَنِّ النَّاسِ عَلَىَّ فِى صُحْبَتِهِ وَمَالِهِ أَبَا بَكْرٍ ،
وَلَوْ كُنْتُ مُتَّخِذاً خَلِيلاً غَيْرَ رَبِّى لاتَّخَذْتُ أَبَا بَكْرٍ ، وَلَكِنْ أُخُوَّةُ الإِسْلاَمِ وَمَوَدَّتُهُ ،
لاَ يَبْقَيَنَّ فِى الْمَسْجِدِ بَابٌ إِلاَّ سُدَّ ، إِلاَّ بَابَ أَبِى بَكْرٍ » رواه البخاري

:::::
:::
::
:

يتب :) ع

رجل من زمن المستحيل
04/10/2010, 11:24 AM
::::
:::
::

شهادة الصحابة بأفضلية أبي بكر رضي الله عنه

عَنِ ابْنِ عُمَرَ - رضى الله عنهما -
قَالَ كُنَّا نُخَيِّرُ بَيْنَ النَّاسِ فِى زَمَنِ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم فَنُخَيِّرُ أَبَا بَكْرٍ ،
ثُمَّ عُمَرَ بْنَ الْخَطَّابِ ، ثُمَّ عُثْمَانَ بْنَ عَفَّانَ رضى الله عنهم) رواه البخاري

شهادة عليّ رضي الله عنه لأبي بكر

عَنْ مُحَمَّدٍ ابْنِ الْحَنَفِيَّةِ قَالَ قُلْتُ لأَبِى أَىُّ النَّاسِ خَيْرٌ بَعْدَ رَسُولِ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم
قَالَ أَبُو بَكْرٍ . قُلَتُ ثُمَّ مَنْ قَالَ ثُمَّ عُمَرُ . وَخَشِيتُ أَنْ يَقُولَ عُثْمَانُ قُلْتُ ثُمَّ أَنْتَ
قَالَ مَا أَنَا إِلاَّ رَجُلٌ مِنَ الْمُسْلِمِينَ ) رواه البخاري

فهل أنتم تاركو لي صاحبي؟

عَنْ أَبِى الدَّرْدَاءِ - رضى الله عنه -
قَالَ كُنْتُ جَالِساً عِنْدَ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم
إِذْ أَقْبَلَ أَبُو بَكْرٍ آخِذاً بِطَرَفِ ثَوْبِهِ حَتَّى أَبْدَى عَنْ رُكْبَتِهِ ،
فَقَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم أَمَّا صَاحِبُكُمْ فَقَدْ غَامَرَ » . فَسَلَّمَ ،
وَقَالَ إِنِّى كَانَ بَيْنِى وَبَيْنَ ابْنِ الْخَطَّابِ شَىْءٌ فَأَسْرَعْتُ إِلَيْهِ ثُمَّ نَدِمْتُ ،
فَسَأَلْتُهُ أَنْ يَغْفِرَ لِى فَأَبَى عَلَىَّ ، فَأَقْبَلْتُ إِلَيْكَ فَقَالَ يَغْفِرُ اللَّهُ لَكَ يَا أَبَا بَكْرٍ » . ثَلاَثاً ،
ثُمَّ إِنَّ عُمَرَ نَدِمَ فَأَتَى مَنْزِلَ أَبِى بَكْرٍ فَسَأَلَ أَثَمَّ أَبُو بَكْرٍ فَقَالُوا لاَ .
فَأَتَى إِلَى النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم ،
فَسَلَّمَ فَجَعَلَ وَجْهُ النَّبِىِّ صلى الله عليه وسلم يَتَمَعَّرُ حَتَّى أَشْفَقَ أَبُو بَكْرٍ ، فَجَثَا عَلَى رُكْبَتَيْهِ
فَقَالَ يَا رَسُولَ اللَّهِ ، وَاللَّهِ أَنَا كُنْتُ أَظْلَمَ مَرَّتَيْنِ .
فَقَالَ النَّبِىُّ صلى الله عليه وسلم إِنَّ اللَّهَ بَعَثَنِى إِلَيْكُمْ فَقُلْتُمْ كَذَبْتَ .
وَقَالَ أَبُو بَكْرٍ صَدَقَ . وَوَاسَانِى بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ ، فَهَلْ أَنْتُمْ تَارِكُو لِى صَاحِبِى » . مَرَّتَيْنِ

::::
::
:

هدية الموضوع

http://www.adabwafan.com/content/products/1/ABU%20BAKER.JPG
اسم الكتاب : أبوبكر الصديق رضي الله عنه شخصيته وعصره
اسم المؤلف : الدكتور علي محمد الصَّلاَّبي
التحميل : هنا (http://ar.islamstory.net/images/zip.png)

::::
::


إذا أمم الأرض قامت تفاخر ... و جاءت بكل خطيب و شاعر
فإن أبا بكر ليس له ... نظير يشابهه في المآثر


استمع لهذه القصيدة الرائعة هنا (http://www.youtube.com/watch?v=wSXPjDPJKBk)
حمل القصيدة هنا (http://www.tarb.net/download.php?id=78542)


::
:

الصديق و ما ادراك ما الصديق ،
أمن يوم كفر الناس و صدق برسول الله يوم كذبه الناس ،
و اساه بماله و نفسه و اهله حتى استحق مصاحبته في الدنيا و في الممات و في الجنه .
ثبت يوم اهتز الناس و قال قولته المشهور و التي حدد بها منهجه
" من كان يعبد محمد فأن ربه قد مات و من كان يعبد الله فأن الله حي لا يموت "

:::
::
:
اللهم احشرني و واهلي
و كل من احب ابو بكر في زمرة خير البشر انك على ذلك قدير

google2011
04/10/2010, 11:26 AM
رضي الله عن الصحابه اجمعين
بارك الله فيك

abo alkhalil85
04/10/2010, 11:34 AM
keep going

رجل من زمن المستحيل
04/10/2010, 11:53 AM
رضي الله عن الصحابه اجمعين
بارك الله فيك

رضي الله عنه وارضاه
وجزاه الله عن المسلمين خير الجزاء

وفيك بارك أخي google2011
أشكرك على المرور الراقي

سيف الشبلي
04/10/2010, 11:59 AM
رضي الله عن صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

بارك الله فيك ..


كنت على وشك الخروج فرأيت هذا العنوان الجميل .. فقلت في نفسي أدخل لأشكرك ..


ولنا عودة أخرى بإذن الله ..

نبض الورد
04/10/2010, 12:22 PM
رضي الله عنه وعن ابنته .. الله يجمعنا بهم في الفردوس امييييييييين

MrNeWBiE
04/10/2010, 02:42 PM
keep it up ,,,

Good Luck bro

سيف الشبلي
04/10/2010, 03:30 PM
::::


هدية الموضوع

http://www.adabwafan.com/content/products/1/ABU%20BAKER.JPG
اسم الكتاب : أبوبكر الصديق رضي الله عنه شخصيته وعصره
اسم المؤلف : الدكتور علي محمد الصَّلاَّبي
التحميل : هنا (http://ar.islamstory.net/images/zip.png)


جزاك الله خيراً على الهدية ..

وبانتظار مواضيعك القيمة عن بقية الصحابة ..
وحبذا لو رتبتموها كما جاء في السير ..