المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : ملفات ساخنة عن قرار وزراة التعليم بخصوص الاختلاط في التعليم


khalda
11/02/2010, 07:53 PM
مرحبا بكم اعزائي الكرام واسعد الله مسائكم الكريم .
لايخفى عليكم الوضع الراهن عن قرار الاختلاط او التعليم الأساسي
علما أن طلب الاختلاط هي حركة أوربية وعلمانية بدئها منع الحجاب ولبس القصير في تلك الدول ثم دخولها الى الدول الاسلامية المحافظة وحاليا الدول الاوربية تشتكي من المشاكل التي لا حصر لها بسبب الاختلاط والجرائم وانتهاك للعرض وتصرف بعض الاولاد تصرفات بناتية وتحولها عفويا الى جنس ثالث ناهيك عن تصرف البنات وقيامهن بعمل الأولاد الذكور.
وها هي امرأة عمانية تبكي وتشتكي ان ابنها رفض ان يلبس ملابس الذكور بل ألح عليها ان يلبس فستان نسائي وشنطة يد نسائية اسوة باخواته البنات وكذلك في المدرسة لتاثره بحفلات المدرسة المختلطة.
حول هذا الموضوع نرجو منكم التكرم بالمشاركة عن سلبيات هذا الأمر التي ترونها من وجهة نظركم وسوف نرفع تقريرا الى وزارة التعليم لاحقا بالموضوع فنرجو من الجميع المصداقية وجعل هذا الأمر مهما والنظر اليه بعين الاعتبار .
فعمان حرة وعمان للجميع.
نشكر الجميع لابداء الأراء والافكار والمقترحات فالأمر عاجل وخطير
أختكم خالدة

ينابيع العلم
11/02/2010, 08:11 PM
اذا الجدار يتكلم ويتحرك.. فوزارة التربيه راح تتكلم وراح تأخذ بسلبيات أختلاط التعليم ف المدارس الدنيا..
عظم الله أجــــركم ف تعليم أولادنـــــــــا

المخترع أديسون
11/02/2010, 08:21 PM
موضع له الحق أن يقترح في مجلس الشورى ،لأن ومن وجهت نظري له نتائج وعواقب سلبية ستظهر في السنوات القدامة ،إذا لا يتخذوا قرارا لذلك

khalda
13/02/2010, 11:56 PM
مرحبا بكم جميعا
أعضاء السبلة الكرام
نحن ننتظر مشاركاتكم الكريمة عن سلبيات التعليم المختلط ونرجو منكم المساهمة الهادفة حتى نقوم بايصال الموضوع الى الجهات المعنية
لا تقولوا انه لن يسمعنا أحد بل قولو ها نحن شاركنا في الراي والاقتراحات والباقي على الله تعالى
ولكم جزيل الشكر

مهندس محاكيات
14/02/2010, 12:11 AM
ما عندي تعليق

:نطوط::نطوط::نطوط::نطوط:
أنــــــــــا أعيش في أروبا و الأختلاط شىء عادي
ما أقدر أجاوبك على ما تقدمتي به لأننا سوف نصل إلى طريق مسدود
مره أكتشفوا في أحدى المدارس فالوطن ولد أو طفل يحاول تقبيل فتاه طفلة من فمها
و عند السؤال و مناقتشته قال ( أشوف أمي أبوي يفعلون هذا الفعل باليل)
من المسؤل هنا ؟؟؟؟؟؟

santanasss
14/02/2010, 05:17 AM
لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

اللهم احفظ هذه الامة

اللهم آمين

المندوب السامي
14/02/2010, 07:00 AM
إلى اي مرحلة دراسية يتم الاختلاط ؟

أنا إبني في مدرسة في الصف الخامس وما عندهم إختلاط

الشيئ الآخر ...
علما أن طلب الاختلاط هي حركة أوربية وعلمانية بدئها منع الحجاب ولبس القصير في تلك الدول

بهذه المقدمة أنتي لن تصلي لحوار حول المشكلة ، ابتعدي عن توصيف الحالة من منطلقة رؤية شخصية ، إبقي في الوسط حيث تتقاطع مختلف الآراء والأفكار ولا تكوني طرفا فيها ... فأنتي توجهين دفة الحوار نحو رأي واحد ، ومن البداية تقصين الآراء الأخرى

وتصرف بعض الاولاد تصرفات بناتية وتحولها عفويا الى جنس ثالث
على فكرة ... كانت ظاهرة الجنس الثالث في المنطقة أكثر بكثير في ايام الخمسينات والستينات والسبعينات والثمانينات ، وقلت بشكل كبير جدا في التسعينات والعقد الأول من هذا القرن ... يعني على العكس تماما ، حين لم يكن هناك اختلاط كانت ظاهرة الجنس الثالث منتشرة ، وبعد الاختلاط تقلصت تلك الظاهرة ... هذا على افتراض أن ظاهرة الجنس الثالث لها علاقة بالاختلاط

لا نختلف على أن هناك بعض مشاكل ترافق تطبيق اي نظام ، ولكن بدراستها ومراجعتها يمكن تفاديها ، وإن وجد أنها تتفاقم للحد الذي لا تصلح فيه التعديلات ، فليلغى الأمر من اساسه


شكرا

أسد الجبل
14/02/2010, 07:18 AM
إذا كانت لي مشاركة في النقاش ، فستكون على هيئة سؤال وهو ما الفائدة أساساً من تطبيق نظام الإختلاط في مرحلة التعليم الأساسي الدُنيا ؟ بمعنى أنه كان من المفروض على الوزارة توضيح إيجابيات هذا النظام قبل تطبيقه ، حتى لايقول البعض أننا لايعجبنا العجب !!

والسؤال الأكثر أهمية في نظري لماذا لاتطرح الجهات المختلفة إستبيان تأخذ من خلاله آراء المواطنين قبل إتخاذ القرارات التي تمس حياة المواطنين اليومية مباشرة ؟ أعتقد هذا السؤال هو الأهم

Hellow
14/02/2010, 07:31 AM
موضع له الحق أن يقترح في مجلس الشورى ،لأن ومن وجهت نظري له نتائج وعواقب سلبية ستظهر في السنوات القدامة ،إذا لا يتخذوا قرارا لذلك

أنا أذكر في جلسة سابقة لمجلس الشورى تم فيها مناقشة وزير التربية والتعليم حول سلبيات الاختلاط وقد نادى معظم الأعضاء وأعتقد بل كلهم بإلغاء هذا النظام ومن ثم يأتي وزيرنا الموقر صاحب الصوت الواحد برفض الطلب والاستمرار بالاختلاط وعدم مبالاته لتحقيق هذا المطلب .. الله المستعان

Oil Man
14/02/2010, 07:35 AM
أي إختلاط هذا الذي تتكلمون عنه؟ الإختلاط موجود في الصفوف الدنيا، إلى الصف السادس أو الخامس فقط. هذا الإختلاط و رفعتوا عليه سيوفكم، أما الإختلاط الموجود في المجمعات التجارية و أدوار السينما و المستشفيات و أماكن العمل فسكتتوا عنه؟

دار الاعمال
14/02/2010, 08:06 AM
الاختلاط حرام بالاجماع ...لكن... ليس على اولاد لا تتعدى اعمارهم عشر سنين ...
عفوا -- اما اذا كانت الاخت طارحت الموضوع لديها مشكلة مع ابنها في عملية لبسه ملابس البنات فهذا ليس له دخل في قضية الاختلاط لا من قريب ولا من بعيد ...
الوزارة تقوم بجهد كبير من اجل تعليم ابنائنا تقوم بتاهيل المعلمات كي تتعامل بلطف وحنية من هذه الفئة البريئة ... فاين المشكلة ياخوان ؟

عندما استضيف معالي وزير التربية ائنذاك ( السيد سعود البوسعيدي ) اعتقد في 1998م بمجلس الشورى طالب بعض اصحاب السعادة اعضاء المجلس بمنع الاختلاط وكانت مطالباتهم بشدة وقد طرحوا امثلة على عواقب هذا الاختلاط ... والان كثير ممن كانوا اعضاء مجلس الشورى في ذلك الوقت يمتلكون حاليا مدارس خاصة مختلطة من الاول الاساسي حتى العاشر ... فاين ذهبت مطالباتهم الان ؟

قضية اعتقد لا تناقش ابدا الا اذا وجد الدليل بالبحث والدراسات العلمية على ان هذا الاختلاط في هذه المرحلة به عواقب غير طيبة .
او التقدم الى الوزارة الموقر بدراسة ميدانية تظهر نتائج هذا الاختلاط ، وهنا اعتقد بان الوزارة لا تمانع بذلك ابدا ما دام الموضوع مقنع لاصحاب القرار في هذا الموضوع .
... والا فالموضوع بلا فائدة ...

تمنياتي لكم بالتوفيق

الحضرم
14/02/2010, 08:18 AM
يا اختي الفاضلة ليس اختلاط التعليم هو السبب في بعض التصرفات الاستثنائية لدى بعض الاطفال سوى ذكور او اناث
السبب هو البيت لا رقابة على التصرفات في الحارة او نوعية البرامج التلفزيونية مثل الافلام والانتر نت
اعتقد ان الاختلاط في سن مبكرة ليس بجديد فهو من نسيج عداتنا وموروثاتنا العمانية
الم تذهبي الى الكتاب كل الكتاب كان به اختلاط لا تجعلوا وزارة التربية والتعليم شماعة فشل تربيتكم لابنائكم
"كلكم راعاً وكلكم مسؤلاً عن رعيته"

amool
14/02/2010, 08:35 AM
إلى اي مرحلة دراسية يتم الاختلاط ؟

أنا إبني في مدرسة في الصف الخامس وما عندهم إختلاط

الشيئ الآخر ...


بهذه المقدمة أنتي لن تصلي لحوار حول المشكلة ، ابتعدي عن توصيف الحالة من منطلقة رؤية شخصية ، إبقي في الوسط حيث تتقاطع مختلف الآراء والأفكار ولا تكوني طرفا فيها ... فأنتي توجهين دفة الحوار نحو رأي واحد ، ومن البداية تقصين الآراء الأخرى


على فكرة ... كانت ظاهرة الجنس الثالث في المنطقة أكثر بكثير في ايام الخمسينات والستينات والسبعينات والثمانينات ، وقلت بشكل كبير جدا في التسعينات والعقد الأول من هذا القرن ... يعني على العكس تماما ، حين لم يكن هناك اختلاط كانت ظاهرة الجنس الثالث منتشرة ، وبعد الاختلاط تقلصت تلك الظاهرة ... هذا على افتراض أن ظاهرة الجنس الثالث لها علاقة بالاختلاط

لا نختلف على أن هناك بعض مشاكل ترافق تطبيق اي نظام ، ولكن بدراستها ومراجعتها يمكن تفاديها ، وإن وجد أنها تتفاقم للحد الذي لا تصلح فيه التعديلات ، فليلغى الأمر من اساسه


شكرا


ومازالت للأسف يعني لو أنتشرت هذه الظاهرة بسبب الأختلاط بالمدارس والأماكن العامة في وقتنا الحالة فهذه مقنع زمان لا كان فيه أختلاط ولاشىء بس هذه الظاهرة تعتبر من الشواذ والشواذ لا يعمم والظاهرة هذه منتشرة في أغلب دول العالم القضية ما تفشى هذه الظاهرة دون سواها ولكن الخوف من تبعات هذا الأختلاط وبالفعل له مساؤى عده طبعاً هذا في وقتنا وزماننا الحالي والله المشكلة نعيب ع الزمن والعيب فينا بدليل أيام زمان كانوا البنات والاولاد يلعبوا مع بعض وكانت الحياة بسيطة وحلوة والتفكير بسيط معناها حتى أيام زمان كان فيه أختلاط بس زمان ما كان فيه مسلسلات مكسيكية وتركيه وكانت القنوات محدودة والطفل ما كان يعرف في التلفاز غير الشخصيات الكرتونية أفتح يا سمسم أبوابك وتوم وجيري والقائمة تطول الحين رسوم هالوقت كلها خلاعه ومياعه والرقابة من قبل أولياء الأمور شبه معدومة بدليل تلاقى الطفل هو الي يتحكم بالريموت ولا حافظ ارقام القنوات الفلانية والعلانية الخلاصة أفهم من كلام صاحب طرح الموضوع مطالبة وزارة التربية بإلغاء نظام الأختلاط في المدارس مع أنه الأختلاط متفشى ومنتشر في كل مكان يعني الطفل بينحرف من إختلاط في بيئة مدرسية وفيه خارج المدرسة إختلاط أدهي وأمر

nizwa952
14/02/2010, 08:50 AM
لماذا اتجهتو الالاختىلاط فقط في المدارس له سلبيات او ليس في الكليات والجامعة اختلاط ليش مايكون هنا الفصل بينهم

المندوب السامي
14/02/2010, 09:03 AM
ومازالت للأسف يعني لو أنتشرت هذه الظاهرة بسبب الأختلاط بالمدارس والأماكن العامة في وقتنا الحالة فهذه مقنع زمان لا كان فيه أختلاط ولاشىء بس هذه الظاهرة تعتبر من الشواذ والشواذ لا يعمم والظاهرة هذه منتشرة في أغلب دول العالم القضية ما تفشى هذه الظاهرة دون سواها ولكن الخوف من تبعات هذا الأختلاط وبالفعل له مساؤى عده طبعاً هذا في وقتنا وزماننا الحالي والله المشكلة نعيب ع الزمن والعيب فينا بدليل أيام زمان كانوا البنات والاولاد يلعبوا مع بعض وكانت الحياة بسيطة وحلوة والتفكير بسيط معناها حتى أيام زمان كان فيه أختلاط بس زمان ما كان فيه مسلسلات مكسيكية وتركيه وكانت القنوات محدودة والطفل ما كان يعرف في التلفاز غير الشخصيات الكرتونية أفتح يا سمسم أبوابك وتوم وجيري والقائمة تطول الحين رسوم هالوقت كلها خلاعه ومياعه والرقابة من قبل أولياء الأمور شبه معدومة بدليل تلاقى الطفل هو الي يتحكم بالريموت ولا حافظ ارقام القنوات الفلانية والعلانية الخلاصة أفهم من كلام صاحب طرح الموضوع مطالبة وزارة التربية بإلغاء نظام الأختلاط في المدارس مع أنه الأختلاط متفشى ومنتشر في كل مكان يعني الطفل بينحرف من إختلاط في بيئة مدرسية وفيه خارج المدرسة إختلاط أدهي وأمر
شكرا أمول ...

إذا مسألة الإختلاط وآثارها مسألة ثانوية بالنسبة لما نشهده وسنشهده من مشاكل نفسية واجتماعية ، إنا المعضلة الساسية هي التنيارات الفكرية والقافات التي أطبقت علينا كالسحابة الماطرة ولا مفر لنا منها ...

كنا نقول زمان ... إن لم يكن لدينا ما يكفي من مضادات للغزو الثقافي الآتي ... فلنخلق آلية للتعاطي والتعايش معه ... للأسف لا نحن خلقنا ما يكفي من مصادات ومضادات ولا نحن قبلنا التعايش معه ومع آثاره ، بل سلكنا الدرب السهل وأشحنا بوجوهنا في الجهة الأخرى منه مقنعين أنفسنا أننا إن لم نراه فلن يلمحنا وسنسلم منه ... وحين انتبهنا وجدناه بين ظهرانينا

الآن ... ما نراه من دعوات وصراخ ... ليس سوى ردود أفعال يشوبها الإرتباك وقلة التركيز ...

يا جماعه إصحوا ... الاختلاط أصبح واقعا ... أينما اتجهتم واينما وليتم ويممتم ... محاربته في المدارس في حدود سن دون العاشرة ليس بالفعل الناجع ...

ارض اللبان
14/02/2010, 09:05 AM
موضوع مهم وحساس وساكتفي بالمتابعة حتى اشعار اخر

qOOp
14/02/2010, 09:07 AM
مشكلتنا كمواطنين لا نعترض بشكل علني فقط كلام بيننا وننساه بعد فتره .. ما أعرف ايش سياسة هذي الوزاره والى ماذا تسعى؟
حسبنا الله ونعم الوكيل ..

الملكة فريدة
14/02/2010, 09:12 AM
ناس وصلوا للقمر واخترعوا واكتشفوا وتقدموا ونحن عندنا ما زال البعض يتحدث عن الاختلاط في مرحلة التعليم الأساسي" مرحلة الطفولة".

مستثمر فقير
14/02/2010, 09:14 AM
أي إختلاط هذا الذي تتكلمون عنه؟ الإختلاط موجود في الصفوف الدنيا، إلى الصف السادس أو الخامس فقط. هذا الإختلاط و رفعتوا عليه سيوفكم، أما الإختلاط الموجود في المجمعات التجارية و أدوار السينما و المستشفيات و أماكن العمل فسكتتوا عنه؟

هل تعلم ان الاطفال في هذه المرحلة يتبادلون اوراق صغيرة (يسمونها رسائل) يتكبون فيها ( احبك يا فلانه) ، (فلان يحب فلانه) ، ( فلانه زوجة فلان)
المصدر معلمه في مدرسة من الصف الأول إلى الصف الرابع!!

كريمات
14/02/2010, 09:17 AM
الله يهديكم ويهدينا يارب

جاردينا
14/02/2010, 09:20 AM
عفوا للأخت طارحة الموضوع ذكرت أن ابنك يحاول أن يلبس الملابس النسائية، السؤال هو هل ابنك هو الذكر الوحيد بين أولادك ؟فإذا كانت الإجابة بنعم فهذا شيئ طبيعي أن يحاول لبس ما يلبس وهذه ليست مشكلة الاختلاط في المدرسة ولكن يبقى لك توجيهه وتصحيح مفهوم الجنس واختلافه عن بقية اخواته وأيضا للأب دور كبير في هذا لا بد أن يكثر من الجلوس معه وأخذه لمجالس الرجال ليفهم الطفل طبيعة جنسه .
سابقا كان التعليم منفصل نعم، ولكن من يدرسهم هم الإناث في الغالب ونسبة بسيطة من المدارس بها معلمين ذكور وهذا بالنسبة للصفوف من (1-4) اتعلمين السبب لأن الطفل في هذه المرحلة يبدأ في الانفصال عن المنزل ويحتاج لأمه بشده لذا كانت رؤية وزارة التربية أن تضع لهذه الفئة العمرية معلمات بصفتهن أحن على الأطفال والاختلاط لايغير من واقع أن (معلمة) تعلم الذكور والإناث على حد السواء، ولكن قد تبقى بعض السلوكيات تكتسب من قبل الجنسين أيضا هناك من يشتكي أن بناتهم بدأن بالتصرف مثل الذكور !
وهذه التصرفات تختفي بمرور الوقت وخاصة عند انتقالهم للصفوف الأعلى ويبقى دور المدرسة والأهل هو الارشاد للجنسين لذا الرجاء عدم وضع اللوم كله على النظام ونقف نحن موقف المتفرج وكأنه لا حيلة لنا ولايد في التغيير فتواصل الأهل والمدرسة ضروري.
نبهي معلمات ابنك لتصرفه واطلبي مساعدتهن في تعديل السلوك الملاحظ عليه فهذا واجبك

ضامر
14/02/2010, 09:48 AM
الا ترون معي ان الهدف من هذا الاختلاط هو هدف اقتصادي بمعنى أن الذي يقوم بالتدريس في هذه الحلقة (1-4) هن من فئة المعلمات فقط 0
بمعنى بدل ان يفتحوا فصل به أولاد وفصل آخر به بنات ويحتاجوا إلى معلمين ومعلمات وفروا على انفسهم وعملوا دمج للاولاد والبنات في فصل واحد واحضروا معلمه بدل ما يكون معلم ومعلمه لكل فصل0
وعلشان يقنعوا البعض قالوا ان المعلمة ستكون حنونه وعطوفه ولم يقولوا التوفير في الموازنة 0فهذا مجرد تصور ، لكن اذا كان لدى وزارة التربية والتعليم لها اهداف اخرى من هذا الاختلاط غير الحنية واللطف تذكرها وتعددها لنا حتى نقتنع 0

وانتم جالسين تتكلموا عن الاختلاط هذا شيء مفروغ منه 0

تحياتي لصاحب الموضوع 0

اللبانه
14/02/2010, 10:41 AM
سلبيات التعليم المختلط كثيره جداً ..
ولا اعتقد ان الوزاره راح تسمع او تلغي هذا التعليم ..

ووهج
14/02/2010, 11:17 AM
إلى اي مرحلة دراسية يتم الاختلاط ؟

أنا إبني في مدرسة في الصف الخامس وما عندهم إختلاط

الشيئ الآخر ...


بهذه المقدمة أنتي لن تصلي لحوار حول المشكلة ، ابتعدي عن توصيف الحالة من منطلقة رؤية شخصية ، إبقي في الوسط حيث تتقاطع مختلف الآراء والأفكار ولا تكوني طرفا فيها ... فأنتي توجهين دفة الحوار نحو رأي واحد ، ومن البداية تقصين الآراء الأخرى


على فكرة ... كانت ظاهرة الجنس الثالث في المنطقة أكثر بكثير في ايام الخمسينات والستينات والسبعينات والثمانينات ، وقلت بشكل كبير جدا في التسعينات والعقد الأول من هذا القرن ... يعني على العكس تماما ، حين لم يكن هناك اختلاط كانت ظاهرة الجنس الثالث منتشرة ، وبعد الاختلاط تقلصت تلك الظاهرة ... هذا على افتراض أن ظاهرة الجنس الثالث لها علاقة بالاختلاط

لا نختلف على أن هناك بعض مشاكل ترافق تطبيق اي نظام ، ولكن بدراستها ومراجعتها يمكن تفاديها ، وإن وجد أنها تتفاقم للحد الذي لا تصلح فيه التعديلات ، فليلغى الأمر من اساسه


شكرا





اتفق مع استاذ مبارك...

Oil Man
14/02/2010, 11:41 AM
هل تعلم ان الاطفال في هذه المرحلة يتبادلون اوراق صغيرة (يسمونها رسائل) يتكبون فيها ( احبك يا فلانه) ، (فلان يحب فلانه) ، ( فلانه زوجة فلان)
المصدر معلمه في مدرسة من الصف الأول إلى الصف الرابع!!

طفل في الصف الرابع يكتب هذا؟ و لو صحيح، من هين تعلم هذه الأمور؟

Moon Walk
14/02/2010, 11:41 AM
أنا مع الاختـلاط ..

وما أشووف فيه شئ الخـلط بين الطلاب والطالبات الصغـار أو حتى فالكليات والجـامعات

كلمة خير
14/02/2010, 12:05 PM
نسأل الله تعالى ان يبارك في موارد الدوله الاقتصاديه وان يتم تفريق الذكور عن الاناث في كل المراحل العمريه حتى بالوظائف والمهن في كلا القطاعين حتى لاينعت أحد دولتنا ويقول انها تتبع (سبيل علماني وغيره من اشكال الانظمه التي تتبع الغير ) بلادنا الغاليه ذات هويه واعراف وتقاليد عريقه تنأى بفضل الله تعالى ثم قائدها الحكيم حفظه الله تعالى ورعاه عن اتباع سنن وعادات الغير نأخذ المفيد من مناهل التصنيع والتقنيه التي بيد الغير كما قال قائدنا حفظه الله تعالى ورعاه وفق ثوابتنا ومعتقداتنا التي لاتتغير ولاتتبدل بتغير الزمان والمكان بحول الله تعالى/ لأن دولتنا بفضل الله تعالى ثم القيادة الحكيمه والحكومة الموقره نتمتع (بسياسة الشأن الداخلي) وهي عنوان استقلال وحرية بلادنا من اية تبعيه ودون اية مساومات مهما تعاقبت الظروف والاحوال العالمية المحيطه/ أن شاء الله تعالى نشهد اللحظه يتم فيها ايجاد مشافي ومدارس وجامعات ووظائف غير مختلطه .اللهم وفق بلادنا الغاليه عمان(قيادة وحكومة وشعبا) الى كل خير يرضيك يارب العلمين/ اللهم اكتب حسن الخاتمه لكل مخلص ومجتهد للحفاظ على شرع دينك القويم ياحي ياقيوم.

ابوتركي82
14/02/2010, 12:18 PM
:نطوط:لا حياة لمن تنادي التعليم الأساسي أو الفسادي ماينفع أبدا وفاشل ولكن ما فادرين يبينوا ذلك وعذرا على ذلك ، هذة الحقيقة ولا شي :غاضب:

حقوق العمال
14/02/2010, 12:53 PM
اهم موضوع في السبلة وارجوا التثبيت والتثبيت والتثبيت والتثبيت

khalda
14/02/2010, 11:42 PM
مرحبا اخي الكريم
أولا تحية عطرة مني وابدأها بلا اله الا الله محمد رسول الله
ثانيا لكم شكري على عدم قرآءة مشاركتي بصورة صحيحة واتهام ابني بأن لديه مشكلة في لباسه ورغبته الشذوذية بأسلوب غير مباشر.
سامحنا الله تعالى جميعا ولكم مني الدعاء بالمغفرة.
واتمنى بالدعاء الخاص لابني وابنتي فقد اكمل ابني الجزء العاشر وابنتي الجزء الثاني عشر من القرآن الكريم غيبا عن ظهر قلب وسوف أدعو لأبنائكم أن يحفضهم الله تعالى.
سيدي الكريم والفاضل أرجو قرآءة المشاركة مرة أخرى وانا لست من معارضات منجزات النهضة المباركة واتمنى من الأباء الكرام الذين لديهم أبناء في مدارس مختلطة الجلوس مع أبنائهم وسوآلهم أسئلة مباشرة وتأكد ان الطفل ببرآئته سوف يخبرك بالتفصيل الممل عن ادق الأشياء.
ناهيك عن تصرف بعض الاطفال الذكور ببعض الحركات الصبيانة في اظهار ذكره لزميلته في الفصل والحادثة معروفة لمعلمة وعندما سئل الطفل قال ببراءة هكذا يفعل أبي.
لا ألومك عزيزي فربما قرأت الموضوع على عجل بارك الله فيك.
ان الغرب الآن ينادي بعدم الاختلاط بعد ماوجدوا الهول والمصائب ونادى الدين بذلك منذ 1400 سنة. وبدئها في أماكن النوم التي يكون فيها المخلوق شبه ميتا فكيف اذا كان صاحيا وواعيا .
اذا نتكلم عن الأطفال في مرحلة الصغر على أنهم ابرياء فلماذا نقتل هذه البراءة ونعدمها.
عزيزي الكريم التعليم في الصغر كالنقش على الحجر .
أختك خالدة

حقوق العمال
15/02/2010, 08:15 AM
Khalda كللمك صيحيح 100 % الغرب ينادي بعدم الاختلاط ونحن نتبع نهج قديم جرب في الغرب واثبت فشلها ،ن بس تقول لمن

باريس
15/02/2010, 08:41 AM
الغرب يعود إلى فصل البنات عن الأولاد في المدارس

كدولة نامية، نحتاج دوما إلى تجارب الدول المتطورة للإستفادة منها في تحديث مجتمعنا. وحتى نحقق ما نصبوا إليه ينبغي علينا أخذ الحيطة عند نقل التجارب من الدول الأخرى ذلك لأن هذه الدول المتطورة لا تخلو من أنظمة فاشلة بخاصة إذا كان الأمر يتعلق بالتعليم. فالتعليم المدرسي لديهم فيه الغث وفيه الثمين وبالتالي يجب عدم الهرولة إليه قبل التأكد من صلاحيته لنا. ومما يسهل علينا عملية التقييم والإختيار هو أن اغلب هذه التجارب قد خضعت لنقد علمي وموضوعي من قبل الخبراء المختصين والشفافية الغربية تتيح لنا الإطلاع بسهولة على ما كتبه النقاد حول كل تجربة.
الموضوع الذي بين أيدينا، (الإختلاط في المدارس) مثالاً حياً لما نتحدث عنه. الغرب يعتبر أن الإختلاط بين المراهقين في المدارس يمثل تطبيقا عمليا لمُثل وقيم الليبرالية التي لا يمكنهم التنازل عنها ولكن بعد عقود من التجريب بدأت تتكشف عيوب ومثالب الإختلاط بين المراهقين في المدارس الغربية. المؤسف أن الغرب بدأ يشتكى من الإختلاط ومع ذلك يصر الليبراليون من أبناء جلدتنا ومن يستمع إليهم على أن الإختلاط بين المراهقين مظهر من مظاهر التقدم.

سنناقش في هذا المقال الإختلاط في المدارس الثانوية الغربية وما نتج عنها من مشكلات سلوكية وتعليمية وكيف بدأ الغرب في تغيير نظرته تجاه الإختلاط في المدارس. كذلك سنعرج في هذا المقال إلى بعض الجوانب السلبية والإيجابية في التعليم المدرسي في الغرب.

ماذا نتج عن الإختلاط في المدارس الثانوية الغربية؟ :

إستفاق الغرب بعد عقود من الزمن على أمر وهو أن الإختلاط في مدارس المراهقين يمثل كارثة سلوكية وتعليمية وذلك على إثر الدراسات والأبحاث الميدانية التي أجريت بغرض تقييم فكرة الإختلاط. وفيما يلي نرصد جانب من نتائج هذه الدراسات التي أعدتها مراكز بحثية متخصصة في أوروبا وأمريكا وسنصنف الآثار على سلوكية وتعليمية.

الآثار السلوكية للإختلاط في المدارس:

من أبرز الظواهر السلبية للإختلاط بين الجنسين في المدارس الثانوية التحرش الجنسي والعلاقات الجنسية غير الشرعية بين الطلاب والطالبات. وقد تزايدت هذه الحالات حتى أصبحت ظاهرة إجتماعية وصحية خطيرة تهدد نسيج المجتمع ككل.

فالولايات المتحدة الأمريكية مثلاً تعتبر من أعلى دول العالم في نسبة عدد الطلاب الذين يمارسون العلاقة الجنسية غير الشرعية في المرحلة الإعدادية والثانوية حيث تشير أرقام الحملة الوطنية لمكافحة الحمل عند المراهقين National Campaign To Prevent Teen Pregnancy إلى أن ما نسبته 14% من طالبات المرحلة الثانوية يتعرضن للحمل غير الشرعي سنويا وأن هناك ما لا يقل عن 750 ألف حالة حمل غير شرعي سنويا عند المراهقات وتصرف الحكومة الأمريكية 7 مليارات دولار سنويا للتعامل مع هذه المشكلة.

الآثار السلبية للإختلاط على التحصيل التعليمي:

مشكلات الإختلاط بين الجنسين في المدارس ليست إجتماعية وصحية فقط إنما تعليمية أيضا. فهناك دراسات علمية تشير إلى أن الإختلاط يؤثر سلباً على التحصيل الأكاديمي في المدرسة. ففي دراسة أجريت في أستراليا على 270 ألف طالب أسترالي تبين أن متوسط مستوى التحصيل الأكاديمي عند الطلاب في المدارس غير المختلطة أعلى بنسبة تتراوح بين 15 إلى 22 %. أما في بريطانيا، فقد أجريت دراسة عام 2002 لمقارنة مستوى تحصيل الطلاب في المدارس المختلطة والمدارس غير المختلطة تبين منها أن كلا الجنسين كانت نتائجه أفضل في المدارس غير المختلطة. وهي نفس النتيجة التي توصل إليها فريق من جامعة كامبريدج البريطانية حيث خلصت الدراسة إلى أن فصل البنين عن البنات يؤدي إلى إرتفاع معدل التحصيل عند الجنسين.

رأي طبي في التعليم غير المختلط:

ومن المثير للاهتمام أن الطب أيضاً يفضّل أن يكون تدريس البنين مستقلاً عن البنات حيث تشير بعض الدراسات الطبية إلى أن هناك إختلاف فسيولوجي بين تركيب جسم الذكر والأنثى يجعل عملية التعلم تختلف عند الطرفين. وجد أن نمو أجزاء الدماغ المتعلقة باللغة تكون أسرع عند الإناث من الذكور في حين أن الأجزاء المتعلقة بالحساب تنمو عند الذكور أسرع.

هذه المعلومة تعني أن أي نظام تعليمي لا يراعي هذه الخصوصية سيخرّج طالبات لا يحسن الحساب وطلاب لا يحسنون اللغة وللمزيد من المعلومات حول مثل هذه الفروق يمكن زيارة موقع: www.singlesexschools.org. وفي دراسة تحليلية أخرى لأسباب تفوق الطلاب والطالبات في المدارس غير المختلطة تشير نتائج الدراسة إلى أن اغلب الطلاب والطالبات يشعر بإرتياح اكبر بالتفاعل مع جنسه.

منهجية الغرب في التغيير التربوي:

ما لفت إنتباهي وأثار إعجابي، ليس كون الغرب بدء يتبنى بعض أفكارنا كفكرة الفصل بين المراهقين في المدرسة إنما منهجيتهم في التحول من الإختلاط إلى الفصل بين الجنسين. عندما يثبت في الغرب أن قانون ما أصبح ضرره أكبر من نفعه يتحرك المجتمع ككل للضغط بإتجاه تغيير القانون. فمراكز البحث تعمل من أجل إثبات خطأ القانون ومن ثم تتبنى وسائل الإعلام الحرة نشر الرأي الصحيح حول القانون ويتحول الأمر بعد ذلك إلى تعبئة شعبية تضغط على المشرع لتغيير القرار. عندما يشعر صانع القرار أن هناك مطلب شعبي مبرر لا يتردد في تغيير القرار. هذا ما حدث بالضبط في الولايات المتحدة الأمريكية حيث بدأت الكنيسة منذ عقود تحتج على إختلاط المراهقين في المدارس وعندما يئست من تغيير القانون لأنها لم تملك الأغلبية لجأت إلى فتح مدارسها الخاصة غير المختلطة. ومع مرور الزمن بدأت سلبيات الإختلاط تظهر وأخذ المختصون يدرسون ظاهرة الإختلاط ونشر سلبياتها في وسائل الإعلام والتبشير بالفوائد الإجتماعية والتعليمية للمدارس غير المختلطة وبدأت تتشكل مؤسسات مجتمع مدني قوية تسوق لفكرة الفصل بين الطلاب في المدارس وعلى رأس هذه المؤسسات Single Sex Education التي عملت على توعية المجتمع الأمريكي بالفكرة مما أدى ، كالعادة، إلى بروز أصوات ليبرالية معارضه لهم لكن هذه الأصوات لم تثنهم عن مطلبهم بل استمر السجال ما يقارب 10 سنوات حتى حسمه الرئيس جورج بوش عام 2006 بإصداره لقانون يسمح بفتح مدارس حكومية غير مختلطة.

فشل آخر في نظام التعليم الغربي:

تعاني المدارس الغربية من فشل ذريع في التعامل مع الطلاب المراهقين. ويعترف الغربيون أنهم فشلوا في تحقيق ما يهدفون إليه من التعليم الثانوي بسبب إنشغالهم بمعالجة مظاهر العنف والإنحرافات السلوكية داخل المدارس الثانوية. بل أصبح الطالب والمعلم لا يشعر بالأمان داخل المدرسة وهذا ولله الحمد لا نجده في مدارسنا. يذكر لي أحدهم انه اشترك مع وفد لزيارة بعض المدارس الأمريكية وقد سألهم مدير إحدى هذه المدارس عن سبب زيارتهم فقال الوفد أنهم هنا ليستفيدوا من تجربة التعليم في أمريكا فسألهم إذا كانت لديهم مخدرات في المدارس أو أسلحة أو تحرش جنسي قالوا لا قال إذن نحتاج نحن أن نستفيد من تجربتكم.

ولوضعك عزيزي القارئ في صورة حقيقة لما يحدث في بعض المدارس الثانوية الأمريكية أعرض عليك ومن دون تعليق بعض الإحصائيات التي صدرت عام 2004 عن المركز الوطني للأمان المدرسي National School Safety Center في الولايات المتحدة الأمريكية:

· 22 من كل 1000 طالب تعرض لإعتداء جسدي عنيف في المدرسة.

· 33 من كل 1000 طالب تعرض لسرقة في المدرسة.

· 4% من الطلاب احتسى مسكرات في المدرسة.

· 6% يحملون نوع من الأسلحة في المدرسة.

· 10 % من المعلمين تلقى تهديدا بالإعتداء في مدارس المدن الأمريكية الكبرى.

· 25% من الطلاب عرض عليهم مواد مخدرة في المدرسة.

· 5% من الطلاب دخن مواد مخدرة في المدرسة.

· 16% من الطلاب فكر جدياً بالإنتحار.

· 25% من الطلاب أعضاء في إحدى العصابات.

· 48 حالة قتل حدثت في مدارس أمريكا عام 2005.

باريس
15/02/2010, 08:43 AM
السؤال : ما هو حكم الدراسة في المدارس المختلطة ؟
الاجابـــة :لا يجوز ذلك عند القدرة على تركها، والواجب إبعاد الطالبات عن الطلاب في جميع المراحل الدراسية لما في الاختلاط من الفتنة، فإذا لم يجد الطالب إلا هذه المدارس حرص على
أن يبتعد عن النظر والاختلاط الذي يحصل به الفتنة.
والله أعلم.
والآن إليكم هذا التقرير عن نتائج الدراسات الإسلامية عن الإختلاط قامت عدة دراسات ميدانية في عدة دول عربية وأفريقية لدراسة آثار الاختلاط وقد وقفت على بعضها فمن تلك الدراسات:
الدراسة الأولى: قامت الباحثة فاطمة محمد رجاء مناصرة بدراسة أثر مشكلة الاختلاط على تعليم الفتاة المسلمة في الجامعات الأردنية فخرجت بالنتائج التالية[1]:
السؤال الأول: هل يعد الاختلاط في الدراسة بنظرك مشكلة ؟
ـ أجاب 77 % من الطلاب والطالبات بنعم .
السؤال الثاني: إذا كان الاختلاط مشكلة، اذكر أهم السلبيات التي تعانيها بسببه ؟
فذكرت المشكلات التالية :
أ ـ مشكلات أخلاقية:
1ـ إثارة الفتنة.
2ـ التصنع في التصرفات من قبل الجنسين .
3ـ تعرض الفتيات لمضايقات الشباب.
4ـ ضعف الوازع الديني بسبب تعود الطلبة على الممارسات الخاطئة واستباحة المنكرات لكثرة تكرارها.
5 ـ انتشار ظاهرة السفور، بسبب تبرج الطالبات ولباسهن المخالف للزي الإسلامي، فطالبات الجامعة اللاتي يرحن ويرجعن بين البيت والجامعة سافرات متبرجات يلبسن ثياب رقيقة قصيرة..
6 ـ انتشار الجرائم الأخلاقية مثل الزنا، فإن كثرة المخالطة مع وجود عوامل الفتنة تؤدي إلى ارتكاب الفاحشة.
7 ـ فساد الأخلاق عند الطرفين.
ب ـ مشكلات أكاديمية:
1ـ عدم الحرية في النقاش أثناء المحاضرات ، وهذا يظهر في عدم رغبة الطلاب والطالبات بالمشاركة في الدرس خيفة أن يخطئ أحدهم فيخرج أمام الجنس الآخر ، فتشوه صورته أمام من يود كسب رضاه من الجنس الآخر .
2 ـ تعاطف المدرسين مع الطالبات وذلك على حساب الطلاب.
3 ـ التغيب عن المحاضرات وعدم الالتزام بحضورها بسبب انشغال كل جنس مع الآخر .
4 ـ صعوبة ممارسة النشاطات الجادة والفاعلة وخاصة التي تمارس في ساحات الجامعة .
5 ـ تحويل الجامعة عن الغاية الأساسية التي وجدت من أجلها .
6 ـ فيه قتل للوقت لكثرة التفكير بالجنس الآخر .
7 ـ ضعف التحصيل العلمي .
ج ـ مشكلات اقتصادية:
وقد حددها الطلبة بما يلي:
1ـ محاولة إظهار كل من الجنسين كرمة وسخاءه أمام الجنس الآخر ، وبذلك يتحمل كل منهما مسؤوليات مادية كثيرة قد تضطره لإرهاق نفسه بالديون ، أو اللجوء إلى تصرفات غير مرغوب بها لتحصيل المال .
2ـ المبالغة في النفقات على اللباس والمظهر الخارجي من قبل الجنسين وخاصة الطالبات.
د ـ مشكلات اجتماعية:
وتتلخص آراء الطلبة فيما يلي :
1ـ التقليل من قدر المرأة في المجتمع حيث تصبح عارضة أزياء تلفت الأنظار، فتعتبر نفسها كسلعة قابلة للعرض.
2ـ له آثار سلبية في الحياة الأسرية للطلاب والطالبات المتزوجين، فقد يكون سببا في دمار هذه الأسرة وتشتيت شملها بسبب تعرف الشاب على فتاة أخرى غير متزوجة مثلا !
3ـ عزوف الشباب عن الزواج والاكتفاء بالعلاقات غير المشروعة.
وهذه المشكلات هي جزء من معاناة الشباب، والضغوطات التي يسببها الاختلاط لهم والمآسي التي تترتب على ذلك.
هـ مشكلات نفسية:
ولقد ذكر الطلبة بعضاً من المشكلات النفسية منها:
1ـ القلق والاضطراب والخوف من الجنس الآخر نتيجة ما يرى من ممارسات خاطئة .
2ـ الصراع الداخلي في نفس الشاب .
السؤال الثالث: اذكر أهم المعوقات التي يسببها الاختلاط على تحصيلك العلمي ؟
هناك من اعتبر أن للاختلاط معوقات، ومنهم من يرى أن ليس للاختلاط معوقات وكانت النسب على النحو التالي:
ـ أجاب 75 %بأن للاختلاط معوقات.
ـ وأجاب 25 % ليس للاختلاط معوقات.
ويبدو أن أهم المعوقات في نظر هذه المجموعة التي تعتبر أن للاختلاط معوقات هي:
1ـ الخوف من السؤال بصراحة خوفاً من التعرض لسخرية الآخرين واستهزائهم .
2ـ تكرار التغيب عن المحاضرات للانشغال بالجنس الآخر.
3ـ عدم المشاركة في المحاضرة خوفا من الوقوع في الخطأ.
4ـ تعرض الأستاذ للحرج وعدم توضيح الكثير من القضايا لوجود الطالبات .
5ـ إعطاء الأستاذ أكبر قدر من الاهتمام للطالبات على حساب الطلاب .
6ـ إذا كان المعلم أنثى ، فهذا يؤثر على نفسية الطلاب ولا يقبلون تلقي العلم من امرأة .
وبالتالي فإن كل هذا يؤدي إلى انخفاض مستوى التحصيل العلمي عند الطلبة .
السؤال الرابع: يدعي البعض أن العلاقة التي تنشأ بين الجنسين تحفز على زيادة التحصيل العلمي لكونها باعثاً للتعلم ، فما رأيك في ذلك ؟
ـ فأجاب 90 % : ليس للاختلاط حافز على التعليم.
ـ أجاب 10 % : الاختلاط يشكل حافزاً باعثاً على التعليم .
السؤال الخامس : هل وجود الجنسين في قاعة واحدة يعيق حرية الأستاذ في إيضاح عناصر الموضوع ؟
ـ أجاب 86 % يعيق .
ـ أجاب 14 % لا يعيق .
السؤال السادس: ما الآثار التي يسببها الاختلاط على حياتك الاجتماعية ؟ أذكرها ؟
ـ أجاب 86%أن له آثارها سلبية.
فمن تلك الآثار :
1ـ عدم الثقة الشباب بالفتيات وبالتالي العزوف عن الزواج.
2ـ تفكك الروابط الاجتماعية وبروز المشكلات الأسرية.
3ـ عدم قدرة الشباب على الزواج وبالتالي يتعرضوا للانحراف والفساد.
4ـ كثرة التفكير في الجنس الآخر وإثارة الشهوة في النفس وتحررها من القيود التي يجب أن يلتزم بها.
5ـ البعض يحبذ عند ذلك الانعزال والوحدة والابتعاد عن الآخرين حتى من بني جنسه لقلة ثقته بهم .
6ـ قد يؤدي إلى الخجل والخوف من التعامل مع الجنس الآخر.
7ـ آثار سلبية على علاقاتهم مع أهلهم في البيت ومع الآخرين في المجتمع.
الدراسة الثانية: قام عبد الحليم محمود السيد وآخرون بدراسة المشكلات النفسية والاجتماعية لدى عينة من طلاب جامعة القاهرة حجمها( 3987) طالباً وطالبة، وكشفت نتائج هذه الدراسة فيما يتعلق بالمشكلات مع الزملاء من الجنس الآخر عن أن أكثر مشكلات الطلبة أهمية مع زميلاتهم تتمثل:
ـ المبالغة في الملبس .
ـ عدم الالتزام بتعاليم الدين .
ـ والتحرر من السلوك .
ـ والاختلاط الزائد عن الحد بين الجنسين.
ـ والخروج عن العادات والتقاليد.
أما بالنسبة إلى المشكلات التي تعاني منها الطالبات في علاقتهن بزملائهن من الطلبة الذكور فتتمثل في:
ـ عدم الالتزام بتعاليم الدين.
ـ والتحرر في السلوك.
ـ والاختلاط الزائد عن الحد بين الجنسين.
ـ وعدم مراعاة مشاعر الزملاء.
ـ وسوء الفهم المتبادل[2].
الدراسة الثالثة: ( قام فهد الثاقب بدراسة هدفت إلى الكشف عن موقف الكويتيين من مكانة المرأة، وقد أجريت عام 1975م على عينة حجمها (431) أسرة كويتية، منها 48% ربات أسر، و 52 % أرباب الأسر، وأوضحت نتائجها أن معظم المتعلمين ـ فيما عدا الجامعيين ـ يفضل عدم الاختلاط ، مقابل 36 % أبدوا رغبتهم في هذا الاختلاط )[3].
ومن يتتبع أقوال أهل التربية والتعليم يلحظ أن أقوالهم تكاد تتفق على خطورة الاختلاط على مستوى دين وثقافة الطالب والطالبة، فمن تلك الأقوال:
ـ يقول الأديب الأريب علي الطنطاوي رحمه الله: ( إني لا أرى الاختلاط بين الجنسين في المدارس، ولا في كليات الجامعة، لا لموانع الدين فقط، فقد يكون من القراء من لا يحرص مع الأسف على تتبع أوامر الدين ونواهيه، بل لأنَّ هذا الاختلاط إذا قلَّت نتائجه السيئة في فرنسا وانجلترا وأمريكا لطول اعتياد أهلها عليه، فإنَّ خطره شديد في بلاد خرجت رأساً من الحجاب السابغ إلى هذا الاختلاط، على قوة الغريزة، وشدة الرغبة، وطول الحرمان، وهذه مصر جرَّبت الاختلاط في الجامعة قبلنا، ولا تزال إلى اليوم تشعر بأضراره، وقد ظهرت فيها رغبة طوية من الطالبات أنفسهن في الانفصال عن الشباب، ومن شاء فليقرأ خبر ذلك في جرائد مصر، وفي آخر عدد وصل إلى الشام من (أخبار اليوم)، وأنا مستعد للمناقشة في هذا الموضوع بلسان الواقع والعلم لا بلسان الدين، فمن شاء فليناقشني. أمَّا التسرع إلى الرد عليّ بأنَّ هذه رجعية وجمود، فلا ينفع شيئاً، لأنَّه لو كان كل جديد نافعاً، وكان كل قديم ضاراً، لكان أشدّ الأشياء ضرراً العقل؛ لأنَّ العقل أقدم من التسرع، وكان أنفع الأشياء في هذا الباب مذهب العري وأن نمشي في الجامعة وغيرها مثل الحيوانات ؛ لأنَّ مذهب العري أحدث المذاهب!! ) [4].
ـ ويقول رئيس الاتحاد الوطني لطلبة جامعة الكويت محمد الرشيد: ( إن الأبحاث العلمية أكدت أن الاختلاط ما بين الجنسين يؤثر سلبا على تحصيل الطلبة دراسيا ..)[5].
ـ وقال الدكتور جاسم العمر: ـ مرشح الدائرة الانتخابية العاشرة للانتخابات التكميلية ـ: ( إن الاختلاط بجامعة الكويت يعتبر سبباً رئيسيا لتراجع مستوى المخرجات التعليمية من مدرسين ومدرسات ذات تخصصات علمية حيث مازال أولياء الأمور يسعون إلى إدخال بناتهم في كليات التطبيقي كونها بعيدة عن الاختلاط الأمر الذي أدى إلى تكدس الطالبات في كلية التربية الأساسية فأصبحت المخرجات التعليمية للمدرسين من الإناث )[6].
ـ ويقول الأستاذ أحمد مظهر العظمة: وقد أوفدته وزارة التربية السورية إلى بلجيكا في رحلة علمية زار فيها المدارس البلجيكية ، وفي إحدى الزيارات لمدرسة ابتدائية للبنات سأل المديرة : لماذا لا تخلطون البنين مع البنات في هذه المرحلة ؟ فأجابته : قد لمسنا أضرار اختلاط الأطفال حتى في سن المرحلة الابتدائية .[7].
ـ تقول الدكتورة أسماء الحسين الأستاذ المساعد بكلية التربية: ( إن الاختلاط بين الجنسين لا يستند على قاعدة شرعية أو اجتماعية وهي فكرة غير سائغة، فالمرأة لم تسلم من المشاكسات وهي تحت الحجاب فكيف بالاختلاط ! )[8].

travel2007
15/02/2010, 09:01 AM
مرحبا اخي الكريم
أولا تحية عطرة مني وابدأها بلا اله الا الله محمد رسول الله
ثانيا لكم شكري على عدم قرآءة مشاركتي بصورة صحيحة واتهام ابني بأن لديه مشكلة في لباسه ورغبته الشذوذية بأسلوب غير مباشر.
سامحنا الله تعالى جميعا ولكم مني الدعاء بالمغفرة.
واتمنى بالدعاء الخاص لابني وابنتي فقد اكمل ابني الجزء العاشر وابنتي الجزء الثاني عشر من القرآن الكريم غيبا عن ظهر قلب وسوف أدعو لأبنائكم أن يحفضهم الله تعالى.
سيدي الكريم والفاضل أرجو قرآءة المشاركة مرة أخرى وانا لست من معارضات منجزات النهضة المباركة واتمنى من الأباء الكرام الذين لديهم أبناء في مدارس مختلطة الجلوس مع أبنائهم وسوآلهم أسئلة مباشرة وتأكد ان الطفل ببرآئته سوف يخبرك بالتفصيل الممل عن ادق الأشياء.
ناهيك عن تصرف بعض الاطفال الذكور ببعض الحركات الصبيانة في اظهار ذكره لزميلته في الفصل والحادثة معروفة لمعلمة وعندما سئل الطفل قال ببراءة هكذا يفعل أبي.
لا ألومك عزيزي فربما قرأت الموضوع على عجل بارك الله فيك.
ان الغرب الآن ينادي بعدم الاختلاط بعد ماوجدوا الهول والمصائب ونادى الدين بذلك منذ 1400 سنة. وبدئها في أماكن النوم التي يكون فيها المخلوق شبه ميتا فكيف اذا كان صاحيا وواعيا .
اذا نتكلم عن الأطفال في مرحلة الصغر على أنهم ابرياء فلماذا نقتل هذه البراءة ونعدمها.
عزيزي الكريم التعليم في الصغر كالنقش على الحجر .
أختك خالدة
كلام سليم

دار الاعمال
15/02/2010, 09:34 AM
اشكر الاخت طارحت الموضوع ( خالدة )
حفظ الله لك ابناءك من كل سوء وجعلهم امرين بالمعروف ملتزمين به ناهيين عن المنكر مجتنبين له

ورد الرحيل
15/02/2010, 12:15 PM
تحية طيبة للأخت خالده طارحة الموضوع،،،
تحبة أخرى للأخ باريس كل ما ذكره هو الحقيقة بأم عينها وما قرأت عنها بكثرة.

الإختلاط من أعظم السلبيات التي أدخلتها وزارة التربية والتعليم والتعليم العالي أيضاً.

لي عوده في الموضوع

khalda
17/02/2010, 01:32 AM
سلام خاص لك يا سيدتي الكريمة وسلام للذين وصلوا القمر
نطلب من السيدة الكريمة مشاركتنا الرأي لايجاد حلول عاجلة على ما يواجهه الطلاب والطالبات في سن البرآءة قد تتعجبين من الأمر الا أن هناك حقائق مهولة تدق ناقوس الخطر فلذلك نرجو من سيدتنا الفاضلة مشاركة الرأي ولو بقليل من الخير العظيم الذي تملكه وكلنا آذان صاغية
تحية لك يا سيدتي مرة أخرى
اختك خالدة

النوارس
17/02/2010, 03:05 AM
هلا اختي خالدة
مشكورة على الموضوع
وتوقيعي راح يرد على موضوعج المتميز
ويعطيج العافية

White Aster
17/02/2010, 03:17 AM
أعتقد هي احدى اسباب تدهور المستوى التحصيلي
لان الوزاره لا يمكنها تطبيق الرسوب والنجاح في مرحلة
التعليم الاساسي من (1-4)
لأن عمر الطفل سيصبح أكبر !!
وكيف يمكنهم حينها الخلط بين الجنسين ؟؟
لذلك حتى من تأخر في تسجيل ابنه سنه فانه لا يدرس
الصف الاول انما يرتفع مباشره للصف الثاني !!

الأميرة النائمة
17/02/2010, 04:27 AM
لا تعليق

روح الفكر
17/02/2010, 06:53 AM
كــــــــــــــوني بخير

علي الرواحي
17/02/2010, 09:15 PM
متى نتعلم مما وقع فيه غيرنا !!؟؟

الحياة مليئة بالدروس والعبر ولا يجب أن نغمض أعيننا أو ندخل رأسنا في التراب ...

بالله تأملوا نسبة الجرائم في المدارس الامريكية مثلاً ... وتأملوا الحقائق والمسببات ...

منذ زمن قامت هيلاري كلينتون ومعها ممثلة في مجلس الشيوخ بالتوجه لإنشاء مدارس خاصة ولكنها تتميز بعدم الاختلاط ...

لماذا لا يسأل وزير التربية والحكومة هيلاري كلينتون وهي الآن وزيرة الخارجية عن سبب ما قامت به !!؟؟؟

سيدة الزهور
17/02/2010, 09:23 PM
أختي شكرا على الطرح ..
من واقع خبرة .. فالمشاكل التي نواجهها بمدارس الحلقة الأولى ترتكز هو ذوي الجنس الواحد , و ليست بسبب الاختلاط ..
هم مازلوا صغارا و لم تتلوث عقلوهم بالصورة التي يمكن أن تتأثر بها في تشكيل شخصياتهم .
.. اختي أنا مع أخوتي المناديين بدور المعلمة الأنثى للطلبة الصغار , من واقع الصبر و الاهتمام و التفهم , و هذا هو ما يحتاجه الأطفال في هذة المرحله .

سيدة الزهور

أفكار ابداعية لتزيين الصفوف و اعداد المعارض المدرسية :
http://www.s-oman.net/avb/showthread.php?t=677691