المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : عاجل جداً صيام يوم عرفة مكروه إذا صادف يوم الجمعة ؟؟؟؟


الخطاف بدران
28/12/2006, 10:22 PM
إلى من يهمه الأمر فقط ،،


هل لديكم أية إفادة أو فتوة بأن صيام يوم الجمعة لوحدها مكره أو محرم أو يوم مشئوم حسب كلام بعض رجال الدين مع أن يوم الغد ( الجمعة ) يصادف وقفة عرفة وأغلب الناس تصوم في ذلك اليوم فهل هذا الكلام صحيح ؟

للعلم قيل من أراد أن يصوم يوم الجمعة لابد أن يلحقها بالسبت أو بالخميس ولايصح صيام يوم الجمعة لوحدها ؟

أرجوا الرد السريع ؟؟؟

دعاء
28/12/2006, 10:41 PM
السلام عليكم ورحمـة الله وبركـاته




هل يجوز صيام يوم الجمعة منفرداً قضاء ؟


يجيب فضيلة الشيخ ابن باز رحمه الله :


صيام يوم الجمعة منفرداً نهى عنه النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان صومه لخصوصيته ؛

لأنه صلى الله عليه وسلم دخل على امرأة من نسائه فوجدها صائمة يوم الجمعة ، فقال :

(( أكنت صمت أمس ؟)) قالت : لا ، فقال : ((أتريدين أن تصومي غداً ؟ )) قالت : لا . قال :
(( فافطري )) .

وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال :
((لا يصومن أحدكم يوم الجمعة إلا أن يصوم يوماً قبله أو يوماً بعده )) .

لكن إذا صادف يوم الجمعة يوم عرفة فصامه المسلم وحده فلا بأس بذلك ؛ لأن هذا الرجل صامه لأنه يوم عرفة لا لأنه يوم جمعة .

وكذلك لو كان عليه قضاء من رمضان ولا يتسنى له فراغ إلا يوم الجمعة فإنه لا حرج عليه

أن يفرده ؛ وذلك لأنه يوم فراغه . وكذلك لو صادف يوم الجمعة يوم عاشوراء فصامه فإنه

لا حرج عليه أن يفرده ؛ لأنه صامه لأنه يوم عاشوراء لا لأنه يوم الجمعة ، ولهذا قال

النبي صلى الله عليه وسلم : (( لا تخصوا يوم الجمعة بصيام ولا ليلتها بقيام ))

فنص على التخصيص ، أي على أن يفعل الإنسان ذلك لخصوص يوم الجمعة أو ليلتها ..



==============



ما حكم صيام يوم الجمعة؟


يجيب فضيلة الشيخ اين عثيمين ـ رحمه الله تعالى ـ:


صوم يوم الجمعة مكروه، لكن ليس على إطلاقه، فصوم يوم الجمعة مكروه لمن قصده وأفرده

بالصوم، لقول النبي صلى الله عليه وسلم: لا تخصوا يوم الجمعة بصيام، ولا ليلتها بقيام».

وأما إذا صام الإنسان يوم الجمعة من أجل أنه صادف صوماً كان يعتاده فإنه لا حرج عليه في ذلك،

وكذلك إذا صام يوماً قبله أو يوماً بعده فلا حرج عليه في ذلك، ولا كراهة.


مثال الأول: إذا كان من عادة الإنسان أن يصوم يوماً ويفطر يوماً

فصادف يوم صومه الجمعة فلا بأس،

وكذلك لو كان من عادته أن يصوم يوم عرفة فصادف يوم عرفة يوم الجمعة فإنه لا حرج عليه أن يصوم يوم الجمعة ويقتصر عليه؛

لأنه إنما أفرد هذا اليوم لا من أجل أنه يوم الجمعة، ولكن من أجل أنه يوم عرفة، وكذلك لو صادف

هذا اليوم يوم عاشوراء واقتصر عليه، فإنه لا حرج عليه في ذلك، وإن كان الأفضل في يوم عاشوراء أن يصوم يوماً قبله، أو يوماً بعده.


ومثال الثاني: أن يصوم مع الجمعة يوم الخميس، أو يوم السبت،

أما من صام يوم الجمعة لا من أجل سبب خارج عن كونه يوم جمعة فإننا نقول له: إن كنت تريد أن

تصوم السبت فاستمر في صيامك، وإن كنت لا تريد أن تصوم السبت ولم تصم يوم الخميس فأفطر

كما أمر النبي صلى الله عليه وسلم بذلك، والله الموفق

الخطاف بدران
28/12/2006, 11:03 PM
أشكررررك بعمق على الإفادة وجزاك الله ألف خير ..