المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : مجالس قرآنية 1


مازن إبراهيم
12/12/2008, 08:09 AM
حرصا على تعلم القرآن والعمل به كانت هذه المشاركة
قال تعالى : (وَاذْكُرْ فِي الْكِتَابِ إِبْرَاهِيمَ إِنَّهُ كَانَ صِدِّيقًا نَبِيًّا (41) إِذْ قَالَ لِأَبِيهِ يَا أَبَتِ لِمَ تَعْبُدُ مَا لَا يَسْمَعُ وَلَا يُبْصِرُ وَلَا يُغْنِي عَنْكَ شَيْئًا (42) يَا أَبَتِ إِنِّي قَدْ جَاءَنِي مِنَ الْعِلْمِ مَا لَمْ يَأْتِكَ فَاتَّبِعْنِي أَهْدِكَ صِرَاطًا سَوِيًّا (43) يَا أَبَتِ لَا تَعْبُدِ الشَّيْطَانَ إِنَّ الشَّيْطَانَ كَانَ لِلرَّحْمَنِ عَصِيًّا (44) يَا أَبَتِ إِنِّي أَخَافُ أَنْ يَمَسَّكَ عَذَابٌ مِنَ الرَّحْمَنِ فَتَكُونَ لِلشَّيْطَانِ وَلِيًّا (45) قَالَ أَرَاغِبٌ أَنْتَ عَنْ آَلِهَتِي يَا إِبْرَاهِيمُ لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ لَأَرْجُمَنَّكَ وَاهْجُرْنِي مَلِيًّا (46) قَالَ سَلَامٌ عَلَيْكَ سَأَسْتَغْفِرُ لَكَ رَبِّي إِنَّهُ كَانَ بِي حَفِيًّا (47) وَأَعْتَزِلُكُمْ وَمَا تَدْعُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَأَدْعُو رَبِّي عَسَى أَلَّا أَكُونَ بِدُعَاءِ رَبِّي شَقِيًّا (48) فَلَمَّا اعْتَزَلَهُمْ وَمَا يَعْبُدُونَ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَهَبْنَا لَهُ إِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ وَكُلًّا جَعَلْنَا نَبِيًّا (49) وَوَهَبْنَا لَهُمْ مِنْ رَحْمَتِنَا وَجَعَلْنَا لَهُمْ لِسَانَ صِدْقٍ عَلِيًّا (50) )
بعد تأملك و تدبرك لقصة إبراهيم مع أبيه في سورة مريم ، تجد بعض الوقفات التربوية :منها
1. البدء في الدعوة بالأهل وذي القربى
2. استخدام العبارات الحانية الرقيقة رغم عبارات الأب الغليظة
3. القدوة الحسنة في الدعوة إلى الله .
4. البدء في الدعوة إلى الله تعالى بالعقيدة
5. تحقيق مبدأ الولاء و البراء
6. الدعاء له
7. استخدام الدليل العقلي في الدعوة
8. الصدق في القول و العمل و الاعتقاد
9. أهمية العلم و فضل أهله
10. عبادة الله لا تكون إلا بعلم به سبحانه
11. كل معصية هي من عبادة الشيطان
12. الاستغفار للوالدين من أبر البر
13. أن الهداية بيد الله
14. مبدأ الحوار في الدعوة إلى الله .
وصلى الله على نبينا محمد