المساعد الشخصي الرقمي

عرض الإصدار الكامل : فائدة: الحكمة من قول المسلم بعد خروجه من الخلاء< غفرانك>ـ الشيخ ابن عثيميين.


محب الينكس
11/08/2008, 11:02 PM
21) سُئل الشيخ ابن عثيميين ـ رحمه الله ـ : عن قول بعض العلماء إن مناسبة قول الإنسان " غفرانك " إذا خرج من الخلاء أنه لما انحبس عن ذكر الله ذلك الوقت ناسب أن يستغفر الله هل هذا صحيح ؟
فأجاب رحمه الله تعالى بقوله : هذا فيه نظر ، لأن الإنسان إنما انحبس عن ذكر الله بأمر الله ، وإذا كان بأمر الله فلم يعرض نفسه للعقوبة ، بل عرض نفسه للمثوبة ، ولهذا كانت المرأة الحائض لا تصلي ولا تصوم ، فهل يُسنُّ لها إذا طهرت أن تستغفر الله لأنها تركت الصلاة والصيام في أيام الحيض ؟ ! أبداً لم يقله أحد البتة . وبهذا يتبين أن المناسبة ، أن الإنسان لما تخفف من أذية الجسم تذكر أذية الإثم فدعا الله أن يخفف أذية الإثم كما منَّ عليه بتخفيف أذية الجسم ، وهذا معنى مناسب من باب تذكر الشيء بالشيء .

منقول من موسوعة فتاوى اللجنة والإمامين
فتاوى الشيخ بن عثيميين ـ رحمه الله ـ
كتاب الطهارة، السؤال:21.
رد مع اقتباس

المتيم بحب الله
11/08/2008, 11:12 PM
فائدة رائعة

بارك الله فيك

الاحساس86
11/08/2008, 11:38 PM
:نطوط::نطوط::نطوط::نطوط:

SUWAIQAWI
11/08/2008, 11:48 PM
بارك الله فيك

محب الينكس
12/08/2008, 12:11 PM
جزاكم الله خير